ما هي فوائد السباحة في البحر

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥١ ، ١٣ أغسطس ٢٠١٨
ما هي فوائد السباحة في البحر

تحسين البشرة

وجد في إحدى الدراسات التي نُشرت عام 2005م في المجلة الدولية للأمراض الجلدية، والتي بحثت فوائد مياه البحر لبشرة جسم الإنسان أنّها تعمل على ترطيب وتحسين مظهر البشرة الخارجي، وذلك بعد أن قام بعض الأشخاص المصابين بجفاف البشرة التأتبي بغمر أحد الساعدين في محلول مائي يحتوي على 5% من مياه البحر المالحة، والآخر في محلول مائي من الحنفية، حيث توصل الباحثون إلى أنّ الماء المالح يُحسّن البشرة، ويُرطبها، ويقلل من أعراض التهاب الجلد كالاحمرار، والخشونة، وذلك بسبب غنى مياه البحر بمحتوى عالي من المغنيسيوم المسؤول عن ترطيب البشرة.[١]


تحسين صحة العظام

تعتبر السباحة في مياه البحر والمياه العادية من أفضل الطرق لتحسين صحة العظام، خاصةً عند الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في كثافة العظام، كالمصابين بداء الكرون الذي يُسبب كثافة أقل من المتوسط للشخص، فالأشخاص المصابين بهذا المرض يتناولون الكورتيكوستيرويد، ويعانون من التهابات مزمنة، ونقص فيتامين د، وانخفاض في مؤشر كتلة الجسم، وتقول جوان باجانو أخصائية اللياقة البدنية في مدينة نيويورك أن العديد من الدراسات وجدت أن السباحين لديهم عظام أقوى وقدرة أكبر على مقاومة الكسور، خاصةً في المراحل المتأخرة من العمر التي يكون فيها احتمال حدوث الكسور أكبر.[٢]


التحكم في التوتر

تعتبر السباحة من أفضل الطرق السريعة والقوية لتخفيف التوتر والقلق الذي يعاني منه معظم البشر حالياً بسبب ضغوط الحياة وسرعة وتيرتها، وذلك حسب ما تلخص إليه البحث الذي قام به مجموعة من الباحثين على 101 شاب سباح يعاني من بينهم ما يقارب 44 شخص من الاكتئاب المعتدل، والتوتر والقلق اليومي المرتبط بسرعة وتيرة الحياة، حيث وجد أنّ عدد الأشخاص الذين يشعرون بالتوتر والاكتئاب انخفض بين السباحين بعد السباحة وأصبح 8 أشخاص فقط من أصل 44 شخص قبل السباحة.[٣]


المراجع

  1. JAN MILLEHAN (11-9-2017), "What Are the Health Benefits of Swimming in Sea Water?"، www.livestrong.com, Retrieved 13-8-2018. Edited.
  2. Sheryl Kraft (30-8-2017), "The Benefits of Swimming if You Have Crohn’s"، www.everydayhealth.com, Retrieved 13-8-2018. Edited.
  3. Ashley Marcin (1-9-2017), "What Are the Top 12 Benefits of Swimming?"، www.healthline.com, Retrieved 13-8-2018. Edited.