متى تظهر أعراض الحمل بوضوح

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٩ ، ٢٩ يوليو ٢٠١٧
متى تظهر أعراض الحمل بوضوح

الحمل

الحمل مرحلة من المراحل المهمّة التي تمر بها الأنثى؛ لكونها جزءاً لا يتجزّأ من حياتها، لذلك يشغل الحمل بال العديد من النساء المتزوّجات، ويتحمّسن لفكرة الحمل والولادة، وغالباً ما تود الزوجة أن تتأكّد من حدوث الحمل في أسرع وقتٍ ممكن، وخصوصاً المتزوّجة حديثاً، لذلك تهتم بمعرفة أعراض الحمل وعلاماته منذ البداية، بالرغم من عدم وجود أي دليل واضح لديها على حدوث الحمل، وسنتطرّق في هذا المقال للحديث عن وقت ظهور أعراض الحمل بوضوح، بالإضافة لذكر أهم الأعراض.


متى تظهر أعراض الحمل بوضوح

عادةً ما تستغرق البويضة حوالي أربعة أيّام حتّى تصل إلى الرحم بعد حدوث الإخصاب، حيث يكون هرمون الحمل موجوداً في الدم، إلّا أنّه لا يظهر في اختبار الحمل إلا عند موعد الدورة الشهريّة؛ لقلّة نسبته في الدم قبل ذلك، ثمّ تبدأ العديد من التغيّرات الجسميّة بالظهور، والتي يتم ملاحظتها بعد أسبوع من موعد التبويض، كما قد تظهر بعضها في فترة مبكّرة من الحمل؛ وذلك نتيجة استقرار البويضة في بطانة الرحم، وقد تتأخّر في بعض الأحيان إلى عدّة أسابيع؛ تبعاً للحالة الطبيعيّة لجسم المرأة.


علامات الحمل المبكرة

غياب الدورة الشهرية

عادة ما تكون الدورة الشهريّة منتظمة لدى السيّدات، فإن تأخّرت، ولم تأتِ في الموعد المحدّد لها، فهذه تعتبر علامة قويّة ومبكّرة على حدوث الحمل، ولكن يتوجّب على المرأة أن تضع باعتبارها أنّ النساء الحوامل قد يحدث لهن نزول دم الحيض خلال الحمل، ولكنّه يكون دماً فاتحاً وقليلاً.


تورم الثدي

عندما يحدث حمل ينتفخ ثديا المرأة ويصبحان طريّان، وذلك بسبب التغيّرات الهرمونيّة التي يتعرّض لها الجسم، بالإضافة إلى حدوث زيادة في تدفّق الدم؛ نتيجة الهرمونات التي تزداد في منطقة الصدر، الأمر الذي يسبّب انتفاخ الثديين، وازدياد حساسيّتهما عند اللمس.


لون داكن حول حلمات الثدي

من علامات حدوث الحمل أنّ يصبح لون المنطقة حول الحلمات أسمر، وهذا من إحدى العلامات التي تدل على حدوث الحمل، إذ يتم ملاحظة هذا التغيّر خلال أسبوع أو أسبوعين من الحمل، وينتج تغيّر اللون بسبب ارتفاع نسبة هرمون الحمل في جسم المرأة الحامل، بمعنى أنّ الصدر يكون مستعدّاً لإطعام الطفل.


كثرة التبول

تشعر الحامل بازدياد حاجتها إلى الذهاب إلى الحمام بعد الأسبوع الثاني والثالث من حدوث الحمل، إذ تبدأ مرحلة زراعة الجنين في الرحم، ومن ثمّ يقوم الرحم بإفراز هرمون (hCG) الذي يسبّب كثرة التبوّل، وبالتالي ذهاب المرأة الحامل إلى الحمّام بشكل متكرّر.


الإحساس بالتعب والاجهاد

تشعر العديد من النساء الحوامل بالتعب والإرهاق عندما تقوم ببذل مجهود عضلي، وهذا الأمر غير مقلق؛ إذ يبدأ في المرحلة الأولى من حدوث الحمل؛ وذلك بسبب ارتفاع نسبة هرمون البروجسترون، الذي يعد مسؤولاً عن نمو الجنين، ولكن يختفي هذا الشعور المتعب عندما يشعر الشخص أنّ جسمه قد اعتاد على ارتفاع معدّلات الهرمون.


الغثيان والتقيؤ

عادة ما تصاب الحامل بالتقيّؤ والغثيان في الصباح الباكر، إذ إنّ هذا يعتبر من الأمور التي تتتشر بين النساء الحوامل؛ بسبب التغيّرات الهرمونيّة، لذلك يتوجّب توفير الراحة الجسميّة الكافية.


ملاحظة: توجد أيضاً العديد من الأعراض التي تدل على الحمل، والتي تختلف نسبتها من امرأة لأخرى، كما قد لا تظهر عند بعض الحوامل، كحساسيّة المرأة الحامل لبعض الروائح، والشهيّة المفرطة لديها، بالإضافة إلى نزول قطرات من الدم بعد خمسة أيّام أو عشرة من حدوث الحمل، وكذلك تقلّب الحالة المزاجيّة للحامل.