مدينة باريس الفرنسية

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٢٢ ، ٢٧ مارس ٢٠١٦
مدينة باريس الفرنسية

باريس

Paris، تشغل مدينة باريس الفرنسية حيزاً يمتد لنحو 105.4 كم2 على ضفاف نهر السين الواقع في الأجزاء الشمالية من فرنسا في أواسط منطقة إيل دو فرانس، وتعتبر باريس عاصمة للبلاد، وتأتي بالمرتبة الأولى من حيث عدد السكان.


حظيت مدينة باريس بأهمية بالغة، وقد احتلت مكانة عظمى في أوائل القرن الثاني عشر إذ اتُخذت كمركز للقارة الأوروبية في المجالات العلمية والفنية، وبقيت واحدة من بين أكبر مدن العالم الغربي حتى مطلع القرن الثامن عشر.


زادت أهميتها في العصور الحديثة، فتعتبر في وقتنا الحالي بمثابة مركز عظيم للاقتصاد والثقافة التي تترك أثراً هاماً في القطاعات السياسية والعلمية، وتعرف بأنها مدينة الموضة والحضارة والفنون.


التسمية

يعود السبب في تسمية المدينة بباريس إلى قبيلة باريسي، وهي إحدى القبائل الأولى التي تنحدر اصولها من قبائل الغال، وكانت المدينة قد حملت اسم لوتيشيا خلال الفترة الرومانية الممتدة ما بين القرنين الأول والرابع، وعاودت المدينة حمل اسم باريس في الفترة الممتدة ما بين 360-363م خلال عهد يوليان المرتد، ويشير معنى اسم باريسو الذي حملته فيما بعد إلى الشعب العامل، وهي كلمة سلتية الأصل.


الجغرافيا

تقع باريس في المناطق الوسطى من الشمال الفرنسي، وتحدّها من الجزء الجنوب الشرقي مدينة لندن وتفصل بينهما مسافة تقدّر بأربعمائة وخمسين كيلومتراً، وكما تحدّها مدينة كاليه من الجهة الجنوبية، ومدينة بروكسل من الجهة الجنوبية الغربية، أما من الجهة الشمالية فتحدّها مدينة مارسيليا وتفصل بينهما مسافة تقدّر بـ74 كم، وتشترك مع مدينة نانت بحدود من الجهة الشمالية الشرقية.


تقع جزيرتا إيل سان لويس وإيل دو لا سيتي ضمن حدود مدينة باريس، وتعتبر هاتان الجزيرتان أنهما الأجزاء الأقدم في المدينة، ويشار إلى أن المدينة ترتفع عن مستوى سطح البحر بنحو خمسة وثلاثين متراً عند أخفض بقعة فيها، وتمتد مساحة المدينة إلى نحو 105 كم2، وتتخذ غابتيّ بولونيا وفانسن مساحة كبيرة في المدينة.


المناخ

يؤثر المناخ المحيطي السائد في المدن الأوروبية الغربية على مدينة باريس أيضاً، كما تؤثر التيارات القادمة من شمال الأطلسي على المدينة مما يجعل من مناخها العام معتدلاً ورطباً إلى حد ما، وتمتاز أيام الصيف فيها بالدفء والاعتدال إذ تحافظ درجات الحرارة فيها على معدلاتها السنوية ما بين 15-25 درجة مئوية.


تشهد مدينة باريس هطولاً مطرياً على مدار العام، حيث تسجّل ما معدله 652 ملم سنوياً من الأمطار، ويعتبر التساقط غزيراً في شهر أغسطس أكثر من أي وقت آخر من السنة.


السكان

تشير إحصائيات التعداد السكاني لمدينة باريس عام 2010م أن عدد سكانها قد ارتفع إلى نحو 2.243.833 نسمة خلال عام واحد فقط، حيث كان عددهم في عام 2009م لا يتجاوز 2.234.105 نسمة، ويذكر في السنوات البعيدة الماضية كانت قد شهدت المدينة انخفاضاً ملموساً في عدد سكانها ويعود ذلك للهجرات السكانية الكبيرة.


تصنّف مدينة باريس كواحدة من بين المدن ذات الكثافة السكانية على مستوى العالم، حيث تشكّل نسبة الكثافة السكانية فيها نحو 24.448 نسمة لكل كم2 وفقاً لما أشارت إليه إحصائيات عام 1999م.


المعالم الأثرية

تضم مدينة باريس الفرنسية في ربوعها عدداً من المعالم الأثرية الأشهر على مستوى العالم، وهي:

  • برج إيفل (Tour Eiffel).
  • متحف اللوفر.
  • قوس النصر.
  • قصر غارنييه.
  • مسلة كليوبترا في ساحة الكونكورد.
  • نوتردام دو باري.