مراحل نمو الرضيع وتطوره وتغذيته

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٠ ، ٢٤ مايو ٢٠١٥
مراحل نمو الرضيع وتطوره وتغذيته

الأطفال هم نعمة من نعم الله عزّ وجل الكثيرة التي أنعم بها على الإنسان، فهم زينة الحياة وبهجتها فقد وصفهم الله جل وعلا في قوله : " المال والبنون زينةُ الحياة الدنيا "، وهم الذين يدخلون الفرح والسرور إلى القلوب. إلا أنّ تربية الأطفال ليست بالأمر السهل، فمنذ أن يأتي الطفل على هذا العالم فإنّه يحتاج الكثير من العناية والاهتمام، فجسمه يكون شديد التأثر بجميع الظروف والعوامل الخارجية المحيطة بهم، كما أنّه يحتاج إلى غذاء مخصص له حتى ينمو بشكل سليم، فالطفل لا يبقى طفلاً طوال حياته بل إنّه ينمو باستمرار حتى يكبر ويصبح بالغاً ومعتمداً على نفسه، وفي مقالنا هذا سنتحدّث عن مراحل النمو التي يمرّ بها الرضيع وطريقة تغذيته في كل مرحلة من هذه المراحل.


منذ ولادة الطفل وحتى عمر السنة ينمو جسد الطفل ويتطوّر بسرعة، لذا فهو في هذه المرحلة بحاجة إلى عناية خاصة واهتمام بشكل كبير، بحيث يتطور الدماغ والخلايا العصبية بسرعة كبيرة، وتتطور حركة الطفل ومهاراته التي يكتسبها، كما تتطور قدرات الطفل الاجتماعية بسرعة، وتبدأ أسنانه بالظهور والتطور، ويصبح وزن الطفل ضعف وزنه عند الولادة في الستة شهور الأولى، بينما يصبح ثلاثة أضعاف وزنه عند بلوغه السنة الأولى، وتتسم هذه المرحلة بسهولة تعليم الطفل العادات الغذائية الصحية والعادات الصحية الجيدة التي يجب عليه اتباعها عند تناوله الطعام والشراب.


مراحل نمو الرضيع وتغذيته

أما بالنسبة لتغذية الطفل في هذه المرحلة، فهي كالآتي :

المرحلة الممتدة منذ الولادة وحتى عمر الستة شهور

يعتمد الطفل في هذه المرحلة في غذائه على حليب الأم، فإذا كانت رضاعته ممتازة فلا بأس في ذلك لأنّ حليب الأم يمدّ جسمه بجميع العناصر والمواد الغذائية التي يحتاجها، أمّا إذا كانت رضاعته ضعيفة فمن الممكن إضافة بعض المواد الغذائية بالإضافة إلى حليب الأم والماء، أمّا في حال عدم اعتماده على حليب الأم فيجب إعطاؤه الحليب الصناعي.


الفترة الممتدة من عمر الستة إلى التسعة شهور

من الممكن تقديم المواد الغذائية التالية للطفل: اللبن، والجبنة الخالية من الملح، وصفار البيض، والخضار المطبوخة، واللحوم، والسمك، والكبد المفروم فرماً ناعماً، والجبن الطري، والبسكويت السادة، والمعكرونة، والحبوب الجاهزة كالأرز المدعم بالحديد، والبطاطا العادية والحلوة المسلوقة بشكل جيد.


الفترة الممتدة من التسعة شهور إلى السنة

في هذه المرحلة تقدم الأغذية التالية للطفل: الخضراوات الورقية الخضراء، والخضراوات الصفراء المقطوعة إلى قطع صغيرة كالقرع، والجزر، والبندورة.


الفترة الممتدة بين السنة إلى سنتين

يستطيع الطفل هنا أن يتناول الحليب العادي، والعسل، والبيض، وما تتناوله العائلة من طعام.