مراحل نمو الطفل في الشهر السادس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ١٦ أكتوبر ٢٠١٦
مراحل نمو الطفل في الشهر السادس

نمو الطفل في الشهر السادس

يعتبر الشهر السادس من عمر الطفل الرضيع مهم جداً، إذ يشكل مرحلة انتقاليّة وتغييراً واضحاً في مسار حياته، حيث تتطور لديه الكثير من القدرات والمهارات الجسديّة، والاجتماعيّة، والعقليّة بشكل كبير، كما يبدأ يتناول الطعام بجانب الرضاعة الطبيعيّة، فيزداد وزنه بمعدل كيلو إلى كيلو ونصف في هذا الشهر.


مراحل نمو الطفل في الشهر السادس

في هذا المقال سنبيّن أهمّ التطوّرات التي تحدث على مهارات الطفل وقدراته في شهره السادس.


الأسبوع الأول

  • التدحرج: تصبح عضلات رقبته، وذراعيه قوية بما يكفي لتسنده، وتساعده على التدحرج، وهو المرحلة الأولى لمشي وحركة الطفل، ومن الممكن أن لا يمرّ الطفل بهذه المرحلة، بل ينتقل للجلوس، والزحف مباشرة، وفي هذه المرحلة يجب أن تكون الأم حذرة جداً أن لا تترك طفلها وحيداً على السرير، أو أي أماكن مرتفعة دون تحصينه، وأن تراقبه طوال الوقت.
  • العلاقات الاجتماعية: يبدأ الطفل في الشهر السادس من عمره في تكوين الصداقات مع الأشخاص المحيطين به، إلا أنّه يبقى متعلقاً بأمه أكثر من غيرها، كما يصبح قادراً على تقليد والديه في تصرّفاتهم، بالإضافة إلى قيامه بتصرّفات أخرى غير البكاء لجذب الأنظار إليه مثل التلوّي، وإصدار الأصوات المزعجة.


الأسبوع الثاني

  • تعلّم اللغة: هذه هي الفترة المثلى التي يمكن استغلالها لتعليم الطفل اللغة، وبعض المهارات، لا سيما مهارات الحركة التي تتطور بشكل واضح وملحوظ في هذا الأسبوع فيبدأ بالتلويح بيده، وهز رأسه، لذلك يجب على الأم أن تستخدم الإشارات عند التحدّث مع طفلها حتى يتعلم بشكل صحيح، كأن تضع يدها بين شفتيها عند سؤاله إن كان جائعاً.
  • استخدام الأيدي: يعتمد الطفل في عمره هذا على يد واحدة فقط، إلا أنّه لا يمكن تحديد إن كان أعسراً أم لا، ومن المهم عدم إجباره على استخدام يده اليمنى؛ لأنّ ذلك قد يتسبّب في حدوث مشاكل في تنظيم الحركة بين اليد والعين، ومشاكل أخرى تؤدّي إلى تأخّره في تعلّم الكتابة.


الأسبوع الثالث

  • استخدام الحواس: في هذا الأسبوع يلجأ الطفل لاستخدام حواسّه حتى يكتشف العالم من حوله، لذلك يجب على الأم أن تتأكّد من خلو المكان من أيّ أشياء قد تلحق الضرّر بطفلها، ووضع مواد، وأدوات التنظيف بعيدة عن متناول يده.
  • القراءة مع الطفل: تساعد الكتب في الفترة هذه على تنمية مهارات الطفل اللغوية، وتعزّز حبّ القراءة لديه، ولا يهمّ نوع الكتاب المعتمد في هذه المرحلة، فهو غير قادر على تقليب صفحاته.
  • تناول الطعام: تكون شهية الطفل في شهره السادس مفتوحة، فهو قادر الآن على تمييز شكل، ولون، ورائحة المأكولات، إلا أنّه لا يمكن إعطاءه أيّ نوع من الطعام، بل يجب الاقتصار على الأطعمة المتنوّعة القابلة للذوبان في فمه مثل ثمرة من الموز المهروس، أو قطعة من البطيخ بدون البذور، أو بعض من قطع الجبن، بالإضافة إلى الخضار المسلوقة والمهروسة مثل البطاطا، والجزر، والكوسا.


الأسبوع الرابع

  • الوقوف: في نهاية الشهر السادس يصبح جسم الطفل قوياً وقادراً على حمل وزنه، إلا أنّه يستند على الأشياء لمساعدة عضلات رجليه على المشي، ولابدّ للأم أن تساعده من خلال رفعه من أسفل ذراعيه، وتثبيت قدميه على الأرض.
  • مهارات اليد: يستطع أن يمسك بالأشياء من حوله وتحريكها من يد لأخرى بكل سهولة ويسر، ومن المهارات الحركيّة التي يكتسبها الطفل في هذه المرحلة تحريك أبهامه، ومعصمه، وهزّ رأسه.


ملاحظة:

تختلف القدارت من طفل لآخر، فطبيعة أجسادهم مختلفة، لذلك على الأم أن لا تقلق إذا تأخّر طفلها في واحدة من هذه التطوّرات، كما من المهم معرفة أنّ الأطفال الخدّج يحتاجون لوقت أكبر للنموّ.