مراحل نمو الطفل من الشهر السادس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٦ ، ١٨ أبريل ٢٠١٧
مراحل نمو الطفل من الشهر السادس

الطفل في الشهر السادس

يعتبر الشهر السادس من عمر الطفل من المراحل الانتقالية التي يمر بها في رحلة حياته، إذ تحدث فيه الكثير من التطورات على صعيد القدرات والمهارات بما فيها الجسدية، والاجتماعية، والعقلية، ومن أبرز هذه التطورات أنه يبدأ بتناول أصناف معينة من الطعام إلى جانب الرضاعة الطبيعية التي يعتمد عليها بشكل أساسي، الأمر الذي يساعد على نمو جسده وزيادة وزنه.


مراحل نمو الطفل في الشهر السادس

الأسبوع الأول

  • التدحرج: في هذه المرحلة تكون عضلاته قد نمت بشكلٍ كامل، لا سيما عضلات الرقبة والذراعين، فيصبح قادراً على التدحرج الذي يعتبر الخطوة الأولى لمراحل كثيرة أخرى أهمها الزحف، والمشي، والجلوس، ويجب على الأم في هذه المرحلة أن تنتبه لعدم ترك الطفل في أماكن مرتفعة دون مراقبته، وذلك تجنباً لسقوطه وتعرضه للأذى.
  • تكوين العلاقات الاجتماعية: حيث يصبح قادراً على تقبل أشخاص غير الأم والأب ويبدأ بتكوين علاقات صداقة معهم، كما أنّه يتمكن من تقليد والديه في العديد من الحركات والأمور التي يقومون بها، لذلك من المهم أن يحرصوا على التصرف بشكل إيجابي أمامه، ومن أهم ملامح هذه المرحلة أنّ الطفل يتعمد القيام بأفعال وتصرفات تجذب انتباه الآخرين له، فيتلوى، ويصدر الكثير من الأصوات المزعجة.
  • ارتداء الملابس: من المهم أن يرتدي الطفل في هذا العمر الملابس الناعمة، والفضفاضة في الوقت عينه، وذلك حتى يتمكن من الحركة بحرية وسهولة.


الأسبوع الثاني

  • تعليم اللغة: هذا الوقت المناسب حتى يتعلم الطفل اللغة ومهاراتها المختلفة، مع مراعاة أنّ مهارات الحركة تتطور وتنمو بشكل أكبر من مهارات النطق في هذا العمر، ويمكن للأم أن تساعد طفلها على تعلم اللغة، وذلك عن طريق تعمد استخدام بعض الإشارات أثناء الحديث معه كأن تشير بيدها إلى شفتيها عندما تسأله عن شعوره بالجوع، فيصبح الطفل يستخدم تلك الإشارات كوسيلة للتواصل.
  • استخدام الأيدي: يستخدم الطفل في عمره هذا يد واحدة فقط، إلّا أنه لا يمكن تحديد إن كان أعسراً أو لا، لذلك على الأم أن لا تجبر طفلها على استخدام يده اليمنى حتى لا يواجه مشاكل في تنظيم حركة يديه وعينيه، وغيرها الكثير من المشاكل.


الأسبوع الثالث

  • استخدام الحواس: في هذا الأسبوع يصبح قادراً على أن يعتمد على جميع حواسه في اكتشاف العالم وما يدور حوله، لذلك من المهم أن تحرص الأم أن لا يوجد في المحيط أي أدوات حادة، أو أشياء قد تؤذيه مثل: الأدوية، ومواد التنظيف.
  • القراءة مع الطفل: إن إدخال الكتب إلى حياته في هذه المرحلة يساعده على تطوير مهاراته اللغوية، وتزيد حبه للقراءة، ولا يهم نوعية الكتب المستعملة في هذه المرحلة.
  • تناول الطعام: يمتلك معظم الأطفال في هذا العمر شهية جيدة للطعام، إلّا أنّه لا يمكن إعطاه أي نوع من الطعام، بل يقتصر ذلك على تلك التي تذوب في فمه بسهولة، كما أنّه يكون قادراً على تمييز ألوان، وروائح الأطعمة التي تقدم له.


الأسبوع الرابع

  • الوقوف: يتحمل في هذه المرحلة بعضاً من وزنه فيتمكن من الوقوف عند الاستناد على الأسطح التي تزيد قوة عضلات قدميه، ويمكن للأم أن تساعده على ذلك عن طريق الإمساك بقدميه وتثبيتها على الأرض، وهناك بعض الأطفال ينجحون في المشي بمساعدة الآخرين.
  • مهارات اليد: يكتمل نمو المهارات الحركية في هذا الأسبوع، فيصبح قارداً على أن يمسك بالأشياء من حوله ويثبتها بين أصابعه، ويمكن أن يحركها في أي اتجاه، كما أنّه يهز رأسه.