مرض البواسير وعلاجه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٢ ، ٩ يوليو ٢٠١٧
مرض البواسير وعلاجه

مرض البواسير و علاجه

البواسير عبارة عن أوردة متورمة وبارزة في الجزء السفلي من المستقيم وفي فتحة الشرج، نتيجةً لتعرضها لمجهود أثناء عمل الأمعاء، أو بسبب تعرضها للضغط الشديد، مما يؤدي إلى اتساعها وتحولها إلى بواسير، ويعتبر مرض البواسير من الأمراض الشائعة التي تصيب كلا الجنسين.


أعراض مرض البواسير

  • الحكة والتهيج في منطقة فتحة الشرج.
  • النزيف غير المؤلم الذي يرافق عملية الإخراج أو على المناديل الورقية.
  • الشعور بالألم وعدم الراحة عند قضاء الحاجة.
  • عدم الشعور بأن الأمعاء قد أفرغت تماماً.
  • ظهور انتفاخ حول الفتحة الشرجية.
  • ظهور نتوء مؤلم أو شديد الحساسية عند فتحة الشرج.
  • ارتشاح البراز.
  • ظهور إفرازات مخاطية.


أنواع البواسير

  • البواسير الداخلية: وهي الأكثر شيوعاً، وهي بواسير نازفة تتدلى من داخل المستقيم، ويمكن للمريض الشعور بتدليها ورجوعها، وتنقسم إلى أربع درجات:
    • الدرجة الأولى: يعاني المريض خلالها من نزيف البواسير لكنها لا تتدلى.
    • الدرجة الثانية: يعاني المريض خلالها من تدلي البواسير لكنها ترجع تلقائياً كما قد يصاحبها نزيف.
    • الدرجة الثالثة: يعاني المريض خلالها من تدلي البواسير وحدوث نزيف، وفي هذه الحالة لا ترجع البواسير تلقائياً وإنما يدوياً.
    • الدرجة الرابعة: يعاني المريض خلالها من بواسير متدلية لا ترجع يدوياً أو تلقائياً.
  • البواسير الخارجية: تتواجد تحت الجلد خارج فتحة الشرج، وفي معظم الحالات لا تنزف وإنما تتخثر بشكل تلقائي، كما تسبب ألماً حاداً.


أسباب مرض البواسير

  • الإصابة بالإمساك بشكل متكرر أو مزمن.
  • حمل الأشياء الثقيلة وممارسة الأعمال الشاقة.
  • الحمل؛ حيث يؤدي إلى حدوث اضطرابات هرمونية تسبب ضعف في الأغشية وزيادة الضغط داخل الأوعية الدموية وتشكل البواسير.
  • اتباع نمط غذائي غير صحي خالٍ من الألياف الغذائية وعدم تناول الخضروات والفواكه بشكل منتظم.
  • عدم شرب كميات وافرة من الماء والسوائل بشكل يومي.
  • الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر، أو التلفزيون، أو القيادة لفترات طويلة.
  • السمنة وقلة الحركة، وعدم ممارسة الأنشطة البدينة؛ مما يؤدي إلى كسل حركة الأمعاء.
  • الإصابة بالأمراض الصدرية المزمنة مثل: السعال الحاد.
  • الوقوف لفترات طويلة، مما يؤدي إلى ارتفاع الضغط في الأوردة.
  • استخدام الملينات بشكل مفرط.
  • الضغط بشكل كبير عند التبرز.


علاج مرض البواسير

  • علاج البواسير بالأدوية التي يصفها الطبيب، مثل: الكريمات، أو التحاميل، أو المراهم التي تحتوي على مادة الهيدروكورتيزون والليدوكايين كمواد فعالة لتخفيف الألم والحكة بشكل مؤقت.
  • علاج البواسير بالاستئصال في حال كانت الإصابة بالبواسير الخارجية وتشكل تخثر مؤلم، حيث يقوم الطبيب بإحداث شق بهدف تصريف التخثر، وتعتبر من الطرق الفعالة في حال تطبيقها خلال 72 ساعة من تكون التخثر.
  • علاج البواسير باستخدام الشريط المطاطي: حيث يقوم الطبيب بوضع شريط أو اثنين حول قاعدة الباسور الداخلي بهدف منع تدفق الدم إليه، مما يؤدي إلى سقوطه خلال أسبوع.
  • علاج البواسير بالعمليات الجراحية مثل: استئصال البواسير وتقصير البواسير.
  • علاج البواسير منزلياً عن طريق اتباع الإجراءات التالية:
    • تناول الأغذية الغنية بالألياف من أجل تليين البراز.
    • عمل مغاطس دافئة لمدة ربع ساعة ثلاث إلى أربع مرات خلال اليوم.
    • المحافظة على نظافة منطقة الشرج وما يحيطها باستخدام الماء الدافئ وتجفيفها بشكل جيد.
    • البصل: شوي البصل وهرسه ومزجه مع الزيت بشكل متجانس ثمّ دهن البواسير به بشكل يومي حتى تزول.
    • أقماع الباذنجان: هرس الباذنجان ووضعه على البواسير مرةً واحدة خلال اليوم.
    • الموز: تقسم ثمرة الموز إلى نصفين وطبخها على البخار مع قشرها نصف استواء وأكلها مرتين يومياً؛ على الريق وقبل النوم.
    • أوراق التين: غلي ثلاث ورقات من التين في لتر من الماء ثمّ تبريد الماء الناتج وغسل البواسير به أو الجلوس فيه.