مضاعفات نقص فيتامين د

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٤ ، ١٧ مارس ٢٠١٦
مضاعفات نقص فيتامين د

الفيتامينات

تتعدد أنواع الفيتامينات المفيدة للجسم والتي تنتشر في العديد من الأغذية المتواجدة في الطبيعة، ومن أهمّ هذه الفيتامينات المفيدة لصحة العظام والأسنان فيتامين د أو ما يُطلق عليه فيتامين الشمس، الذي يعتبر من الفيتامينات الذائبة بالماء، والذي يتمتّع بفوائده الجمة؛ لذلك فإنّ لنقصه عدد من المضاعفات التي تؤثّر سلباً على الإنسان التي سنتطرق لذكرها في هذا المقال.


مصادر فيتامين د

  • أشعة الشمس؛ لذا ينصح بالتعرّض بشكل يومي لأشعة الشمس.
  • المأكولات البحرية، مثل؛ الأسماك، والسردين، والتونة.
  • صفار البيض، والكبد، والزبدة، وبعض أنواع البقوليات، والحليب المدعم يفيتامين د.


فوائد فيتامين د

  • ينظم من نسبة الكالسيوم والفسفور في الدم.
  • يكافح مختلف أنواع السرطانات.
  • يرسب الكالسيوم والفوسفات في العظام؛ الأمر الذي يقوّيها ويساعد على نموها بشكل طبيعي.
  • يعزز من دور الجهاز المناعي لمقاومة العديد من الأمراض.
  • يعالج من نزلات البرد؛ كالزكام، والسعال، والرشح.
  • يكافح من مظاهر التعب والإجهاد.
  • يقضي على الحساسيّة والالتهابات المختفة.


أسباب نقص فيتامين د

  • عدم التعرّض الكافي لأشعة الشمس.
  • مرور المرأة بسنّ اليأس.
  • التقدم في السن.
  • إصابة الأمعاء الدقيقة بأمراض تحدّ من امتصاص فيتامين د.
  • السمنة؛ ممّا يؤدّي لتركز فيتامين د بالدهون.
  • قلة فيتامين د في حليب الأم، وعدم اعتمادها على مكمّلات غذائية من هذا الفيتامين في تغذية رضيعها.
  • الإصابة بأمراض مُتعلّقة بالكبد والكلى.
  • للمرضى الذين يستعملون أدوية الصرع.
  • أمراض وراثية عند الأطفال التي تتعلّق بزيادة إفراز الفوسفات في الكلية.


مضاعفات نقص فيتامين د

  • يبطئ من عملية نمو العظام وتكوينها، وظهور تشوّهات وتقوسات في عظام القدمين، وتأخر بروز الأسنان والمشي والحركة لدى الأطفال.
  • يصيب بهشاشة العظام وكسورفي منطقة الحوض.
  • يزيد من نسبة الإصابة بالسرطانات بنسبة من 30-50% كسرطان القولون والبروستاتا.
  • يسبب الإصابة بمرض السكري.
  • يزيد من ارتفاع ضغط الدم.
  • يصيب بمرض السل.
  • يسبب لين العظام عند كبار السن.
  • يحدث مشاكل في القولون.
  • يصيب بالحساسية.
  • يحدث اضطراب في عمل الغدة الدرقية.
  • يزيد من نسبة تساقط الشعر.
  • يؤدي لمشاكل بالبشرة، وشحوب، واصفرار، وجفاف بها.
  • يقلل من انقباض عضلة القلب.
  • يسبب مرض التصلب المتعدد.
  • يصيب بمشاكل في العظام، كالروماتيزم والروماتويد.
  • يزيد من الأمراض النفسية، والاكتئاب، والقلق.


علاج نقص فيتامين د

  • الحرص على التعرض الكافي لأشعّة الشمس، وينصح بكشف منطقة القدمين والذراعين في أثناء التعرّض لها.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د، مثل؛ السلمون، والكافيار، والمحار.
  • استعمال المكملات الغذائية المحتوية على فيتامين د.


الأشخاص الأكثر عرضةً لنقص فيتامين د

  • الأشخاص الذين لا يتعرّضون لكميات كافية من أشعة الشمس، والمتواجدين بالمنزل بشكل دائم.
  • أصحاب البشرة الداكنة السمراء.
  • الأطفال الذين لا يتناولون كميّاتٍ كافية من فيتامين د.
  • النساء الحوامل والمرضعات.
  • الكبار في السن؛ حيث تقل نسبة امتصاص الجلد لفيتامين د.


أعراض زيادة نسبة فيتامين د

  • يسبب التسمم.
  • يصيب النساء الحوامل بالحساسية.
  • يحدث للجنين الأذى وبعض التشوهات الخلقية.