معلومات عن صلاة الضحى

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٢ ، ٢٩ أغسطس ٢٠١٦
معلومات عن صلاة الضحى

صلاة الضحى

صلاة الضحى والتي تُعرف أيضاً باسم صلاة الأوّابين هي صلاة نافلة يؤدّيها المسلمون بعد ارتفاع الشمس في السماء وقبل انقضاء ربع النهار، وهي سنّة مؤكّدة لدى المذاهب الثلاثة الشافعي، والمالكي والحنبلي ومندوبة لدى مذهب أبو حنيفة، وقد تمتدّ من ركعتين إلى اثنتي عشرَة ركعة، وروى مسلم عن عائشة رضي الله عنها أنّها قالت: ( كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي الضُّحَى أَرْبَعًا، وَيَزِيدُ مَا شَاءَ اللَّهُ).


عدد ركعات صلاة الضحى

تُصلّى صلاة الضحى بعدد ركعات مختلفة، فأقل عدد ركعات يمكن صلاتها هو اثنتان، وأكثر عدد ركعات يُمكن صلاتها اثنتي عشرَة ركعة ويصلّيها المسلم اثنتين اثنتين والأفضل حسبَما وردَ في السنة النبوية وفي الأحاديث الشريفة صلاتها أربعة أو ثماني ركعات، ويستحب أن يقرأ المُصلّي في صلاة الضحى سورتي الضحى والشمس. يكون وقت صلاة الضحى من وقت ارتفاع الشمس في السماء، أي بعد شروق الشمس بربع ساعة وحتى أذان الفجر وبالتحديد قبله بربعِ ساعة.


فضل صلاة الضحى

تمتلك صلاة الضحى فضلاً عظيماً، فكان يصلّيها الرسول ويحثّ أصحابه على الالتزام بها، ولها أجر وثواب كبيرين شأنها شأن سائر النوافل والسنن التي يؤدّيها المسلمون اقتداءً بالرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام ومن فضلها الذي رويَ في العديد من الأحاديث النبوية:

  • يجزى من يصلي الضحى بثواب يُعادل ثلاثمئة وستين صدقة.
  • وردَ عن الرسول أنّ صلاة الضحى لا يحافظ عليها إلا الأواب، ولهذا فهي تُعرف بصلاة الأوّابين، والأوّاب هو كثير الرجوع إلى الله والتوبة من ذنوبه.
  • جلب الرزق والبركة.
  • من يصلّي صلاة الضحى ويلتزم بها بشكل يومي يدخل يوم القيامة الجنة وينادى عليه ليدخُل من باب يدعى بباب الضحى، وذلك ثواباً على صلاة الضحى في الدنيا.
  • دفع الفقر والهم عن المسلم.


أحاديث في فضل صلاة الضحى

رويت الكثير من الأحاديث عن الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام عن صلاة الضحى ومنها:

  • عَنْ أَبِي ذَرٍّ رضي الله عنه عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ: (يُصْبِحُ عَلَى كُلِّ سُلَامَى مِنْ أَحَدِكُمْ صَدَقَةٌ، فَكُلُّ تَسْبِيحَةٍ صَدَقَةٌ، وَكُلُّ تَحْمِيدَةٍ صَدَقَةٌ، وَكُلُّ تَهْلِيلَةٍ صَدَقَةٌ، وَكُلُّ تَكْبِيرَةٍ صَدَقَةٌ وَأَمْرٌ بِالْمَعْرُوفِ صَدَقَةٌ ، وَنَهْيٌ عَنْ الْمُنْكَرِ صَدَقَةٌ ، وَيُجْزِئُ مِنْ ذَلِكَ رَكْعَتَانِ يَرْكَعُهُمَا مِنْ الضُّحَى) [رواه مسلم]. وفي الحديث الشريف دليل على فضل صلاة الضحى وعظم مكانتها كما يخبرنا بأنها تجوز بأن تكون ركعتان.
  • عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ:( أَوْصَانِي خَلِيلِي بِثَلَاثٍ لا أَدَعُهُنَّ حَتَّى أَمُوتَ: صَوْم ثَلاثَةِ أَيَّامٍ مِنْ كُلِّ شَهْرٍ، وَصَلاةِ الضُّحَى، وَنَوْمٍ عَلَى وِتْرٍ) [رواه بخاري ومسلم]، ويدلّ الحديث على عظم مكانة صلاة الضحى فأوصى بها الرسول أصحابه وأوصاهم بعدم تركها والالتزام بها طوال حياتهم.