مقال عن عقوق الوالدين

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠١ ، ١٣ مارس ٢٠١٦
مقال عن عقوق الوالدين

عقوق الوالدين

قال تعالى: "إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ". عقوق الوالدين: هو صدور فعل أو قول من الأبناء، يؤدي إلى أذية أحد الوالدين الأم أوالأب أو كليهما معاً، تأذياً ليس بالهيّن عرفاً، إلا في شرك أو معصية مالم يتعنت الوالد، والعقوق في اللغة: مشتق من العق بمعنى القطع.


أسباب عقوق الوالدين

  • عدم تنشئة الأبناء على برّ الوالدين وطاعتهم.
  • عدم اهتمام الوالدين بالأبناء عند الكبر.
  • الجهل.
  • التناقض بين التربية والتطبيق لدى الوالدين.
  • الصحبة السيئة للأولاد.
  • عقوق الوالدين لوالديهم.
  • وقوع الطلاق دون مراعاة تقوى الله في الأبناء.
  • التمييز بين الأبناء في المعاملة.
  • ترك الوالدين إيثارا للراحة.
  • ضيق الأفق.
  • عدم تشجيع الوالدين على برهما.
  • زوجة الابن السيئة.
  • قلة الإحساس بمصاب الوالدين.


نماذج عقوق الوالدين

  • السب بألفاظ بذيئة واللعن.
  • التبرؤ من الوالدين.
  • تفضيل غيرهم عليهم.
  • الكذب عليهما وغيبتهما بالمكروه.
  • التكبر عليهما.
  • التسبب في بكائهما.
  • عدم طاعتهما في عبادة الله.


عقوبة عاق الوالدين

  • يضيق الرزق على العاق.
  • لا يُنسأ له في أجله.
  • لا يرفع له عمل يوم الخميس.
  • تغلق أبواب السماء أمام أعماله ودعائه.
  • يبغضه الله والناس.
  • يخاف عليه من ميته سوء.
  • يلعنه الله والملائكة والمؤمنون.
  • يعقه أبناؤه وأحفاده.
  • لا يدخل الجنة مع أول الداخلين.
  • لا ينظر الله إليه.


الآداب التي تراعى مع الوالدين

  • الإحسان إليهما بالعمل والقول وخفض الجناح لهما.
  • السلام عليهما وتقبيل أيديهما ورؤوسهما.
  • مساعدتهما في الأعمال.
  • تلبية ندائهما وعدم التأخّر عليهما.
  • عدم إزعاجهما.
  • عدم تناول الطعام قبلهما.
  • المشي أمامهما بالليل وخلفهما بالنهار.
  • الإصلاح بينهما.
  • كثرة الدعاء والاستغفار لهما في الحياة والممات.


الأمور المعينة على بر الوالدين

  • الاستعانة بالله.
  • تعلّم فضائل البر وعواقب العقوق.
  • استحضار فضل الوالدين.
  • التوفيق بين الوالدين والزوجة.
  • تقوى الله في حالة الطلاق بين الوالدين.
  • قراءة سيرة البارين بوالديهم.
  • أن يضع الآبن نفسه مكان الوالدين، وأن يتذكر بأن أبناءه في المستقبل سيعاملونه بالمثل.


فضل بر الوالدين

  • رضا الله مرهون برضا الوالدين.
  • جعلت الجنة تحت أقدام الأمهات.
  • فوز البار بوالديه بمنزلة المجاهد.


حكم عقوق الوالدين

يعتبر عقوق الوالدين من الكبائر التي حرمها الله، وحذر منها أشد تحذير، وجعلها مذمومة في الشرع الحكيم، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟ قلنا: بلى يا رسول الله. قال: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين..."، حيث نهى الدين الإسلامي بالقرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة عن أي عمل أو قول يؤذي الوالدين، حتى ولو كلمة " أف" بمعنى الضجر، فهي كلمة بسيطة مكونه من حرفين، إلا أن عاقبتها كبيره، ولم يكن هناك خلاف قائم بين العلماء بتحريم عقوق الوالدين، وللأسف الشديد عقوق الوالدين منتشر في مجتمعنا بكثرة بين الأبناء دون مبالاة بأي عواقب، فكثيراً ما سمعنا عن قصص تقشعر لها الأبدان حول عقوق الوالدين، وهذا عائد بدرجة أولى إلى البعد عن دين الإسلام.