من هم مواليد برج القوس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٩ ، ١ مارس ٢٠١٥
من هم مواليد برج القوس

مقدمة

ينتمي مواليد برج القوس إلى مجموعة الأبراج النارية والتي تضم أيضاً كلاً من الحمل والأسد. وتمتد فترة برج القوس من 22 تشرين الثاني إلى 21 كانون الأول. يتوافق مواليد برج القوس مع مواليد الأبراج الهوائية، ويعتبر برج الجوزاء هو الشريك الأفضل بالنسبة للقوس، بينما يتعارض مواليد القوس مع كل من الأبراج الترابية والأبراج المائية، لونه المفضل هو الأزرق السماوي والبنفسجي، وحجره هو التركواز. والكوكب المتحكم به هو جوبيتير.


مميزات مواليد برج القوس

مواليد القوس هم رمز التفاؤل والحيوية والإنطلاق للحياة، يعجز الكثيرون عن إحباط مواليد هذا البرج لأنهم مفعمٌ بالحيوية والنشاط وحب الحياة يتطلع بإيجابية إلى كل ما حوله، لا يهاب الصعوبات، ويجتازها بروحه المرحة المفعمة بالشباب، القوس ذو شخصية استطلاعية ولديه منهج فلسفي واسع يجعله دائماً يبحث عن إجابات وافية لأسئلة كثيرة يطرحها بسعة إطلاعه وعمق تفكيره وفهمه.


القوس يكره الروتين والرتابة فهو يسعى للتجديد والتغيير الدائم في كل شيء، يعيش المتعة في الحياة كثير النشاطات والهوايات، محب لعمله، متاجج في عاطفته، أصدقائه من حوله كثر يحبونه ويفتدون روحه إن غاب عنهم، فهو بمثابة الأوكسجين الذي يملأ أجوائهم بالفكاهة والنكات. كما أنه شخصية مثالية كريم يسخى بالكثير ليسعد نفسه ومن معه، صريح ومباشر لأبعد حد لا يجامل ولا يرتب أقواله أبداً يقول كل ما في جوفه دون أن يكترث للآخرين، عجول في جميع أموره، يطلق وعوداً كثيرة وأمالاً أكثر حتى لو لم يتحقق منها شيء، شخصيته منفتحة متقبلة لتغيرات المجتمع، غير متصلب أبداً متطور على الدوام.


القوس ذو كاريزما محبوبة غالباً ما يكون مواليد القوس من ذوي القامات الطويلة، يميل لارتداء الملابس المريحة والعملية، ولا يطمح للفت أنظار الآخرين إليه، عاشق للسفر والتنقل والترحال من بلد لآخر، يهوى الحرية بكل معانيها والجري في الأماكن الواسعة والمفتوحة، يكره الدخول في التفاصيل المتعبة والمملة، ويتحاشى القيود والنظريات وحصر الفكر في مكان أو في توجه معين، لذا نراه في الحب ممتع لكنه لا يستطيع الإلتزام بامرأة واحدة في الغالب فهو عاجز على التقيد بشخص للأبد، سيشعر بالممل وستتراجع مشاعره الشغوفة تجاه شريكته بسرعة، وسيبحث عن أخرى سريعاً في أغلب الأحيان، ونتيجة لذلك يتحاشى التفكير في الإرتباط الجدي ويتردد مراراً حتى يصل لقرار الزواج، لأنه يوقن في قرارة نفسه أن هذا الخيار يخالف طبيعته المحبة للتجديد والنشاط والحيوية وسيضعه في قفص مؤبد يقيد حريته.

674 مشاهدة