نبذة مختصرة عن أحمد زويل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٢ ، ٤ يوليو ٢٠١٦
نبذة مختصرة عن أحمد زويل

أحمد زويل

العالم أحمد حسن زويل من مواليد السادس والعشرين من شهر فبراير عام 1946، وهو من أبرز علماء الكيمياء المصريين وأستاذ الكيمياء وأستاذ الفيزياء في معهد كاليفورنيا للتقنية والحاصل عل جائزة نوبل في الكيمياء لعام 1999 وذلك بسبب أبحاثه في كيمياء الفيمتو، اخترع زويل ميكروسكوباً يصوّر أشعة الليزر في زمن مقداره فمتوثانية ويمكّننا من رؤية الجزيئات أثناء التفاعلات الكيميائيّة.


التعليم

تلقى العالم أحمد زويل تعليمه الأساسيّ في مدينة دسوق التابعة لمحافظة كفر الشيخ، والتحق بعدها بكلية العلوم في جامعة الإسكندريّة وحصل على شهادة البكالوريوس بتقدير امتياز مع مرتبة الشّرف وذلك في عام 1967 في تخصص الكيمياء، وعمل بعدها معيداً في كلية العلوم وحصل على درجة الماجستير عن بحث في علم الضوء، بعد حصوله على منحة دراسية سافرَ إلى الولايات المتحدة الأمريكيّة وحصل على درجة الدكتوراة في علوم الليزر من جامعة بنسلفانيا، وعمل كباحث في جامعة كاليفورنيا وانتقل بعدها إلى معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا (كالتك) والتي تعتبر من أكبر الجامعات العلميّة في الولايات المتحدة الأمريكية، وحصل بعدها على العديد من المناصب العلمية الدراسية في معهد كاليفورنيا ووصل إلى مرتبة أستاذ رئيس لعلم الكيمياء فيه وهو أعلى منصب يمكن الحصول عليه في الجامعات الأمريكيّة.


الإنجازات

ابتكر الدكتور أحمد زويل العديد من الابتكارات والاختراعات التي كانَ لها أثر كبير في العلم، وأهم هذه الاختراعات كان نظام تصوير سريع يستطيع تصوير التفاعلات الكيميائيّة، فهو قادر على رؤية حركة الجزيئات عند نشوئها وعند التحامها خلال مدة زمنيّة تساوي جزءاً من مليون مليار جزء من الثانية ويعرف هذا الوقت علميّاً باسم فيمتوثانية، كما أنّ له دوراً كبيراً في مجال الأبحاث العلميّة حيثُ نشر أكثر من 350 بحثاً في المجلات العلمية العالميّة، كما ورد اسمه في قائمة الشرف التي تضم أسماء لشخصيّات ساهمت في نهضة الولايات المتحدة الأمريكية واحتل المرتبة التاسعة من بين تسعة وعشرين اسماً تم تصنيفهم كأبرز علماء الليزر في أمريكا وضمت هذه القائمة أيضاً ألبرت آينشتاين.


حصل العالم أحمد زويل في الواحد والعشرين من شهر أكتوبر عام 1999 على جائزة نوبل في مجال الكيمياء وذلك عن الميكروسكوب الذي يعمل بسرعة الفيمتوثانية، وهو أول عالم عربي يحصل على جائزة نوبل في مجال علمي، وقد أحدثَ اختراعه نقلة نوعيّة كبيرة في التاريخ البشري فأتاح فرصة مراقبة التفاعلات الكيميائية وحركة الذرات داخل الجزيئات، وقد أكدت الأكاديمية السويدية الملكية للعلوم أنه قد تم تكريم الدكتور أحمد زويل ومنحه جائزة نوبل بسبب للثورة العظيمة التي أحدثتها أبحاثه في مجال العلوم الكيميائية والعلوم المرتبطة بها، حيثُ إنّها أدت إلى مولد علم كيمياء الفيمتو وسمحت للعلماء بالتنبؤ وفهم العديد من التفاعلات الكيميائية الهامة.