أجمل اللوحات الفنية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٥ ، ١٧ مايو ٢٠١٧
أجمل اللوحات الفنية

الرسم

الرسم هو تعبير تشكيلي يستلزم عمل علاقة ما على سطح ما، وهو التعبير عن الأشياء بواسطة الخط أساساً أو البقع أو بأي أداة وهو شكل من اشكال الفنون المرئية : الفنون التشكيلية وأحد الفنون السبعة. والرسم قد يكون تسجيلاً لخطوط سريعة لبعض الملاحظات أو المشاهد والخواطر لشكل ما في لحظة معينة، وقد يكون عملاً تحضيرياً لوسيلة أخرى من وسائل التعبير الفني، ولكنه في أحيان كثيرة ما يكون عملاً فنياً مستقلاً قائماً بذاته


أجمل اللوحات الفنية

البشارة

هي لوحة رسمت بواسطة ليوناردو دا فينشي مع أندريا دل فروكيو في حوالي العامين 1472-1475. الأجنحة تم إضافتها لاحقاً ورسمت بواسطة فنان آخر.الملاك يحمل زنبق مادونا الذي يعتبر رمزاً لعذرية مريم ويرمز أيضاً لمدينة فلورنسا. ومن المفترض أن ليوناردو نسخ صورة أجنحة طائر في الجو عن تلك التي في الأصل ولكن لاحقاً تم إطالتها بواسطة فنان آخر. وعندما أتت لوحة البشارة إلى أوفيزي في عام 1867، من دير سان بارتولوميو بالقرب من فلورنسا تم إنسابها وإرجاعها إلى دومينيكو ديلانغدايو الذي كان مثل ليوناردو متدرباً في ورشة العمل الخاصة بأندريا دل فروكيو. وفي عام 1869 اعترف بعض النقاد على أنها عمل من أعمال مرحلة الشباب لليوناردو دي فينشي لوحة البابا إنوسنت العاشر:لرسام دييغو رودريغز دي سيلفا إي فيلازكيز وهورساماً إسبانياًوصورة البابا الابرياء العاشر هو زيت على قماش اللوحة من قبل الرسام الاسباني دييغو فيلاسكيز، وانتهت خلال رحلة الى ايطاليا حوالي 1650.


معمودية المسيح

تم الانتهاء من رسم لوحة فيروكيو و ليوناردو معمودية المسيح في عام 1475 للميلاد في الاستوديو الخاص برسام عصر النهضة الإيطالي أندريا دل فروكيو و تمت نسبة العمل له عموما بالمشاركة مع تلميذه ليوناردو دا فينشي.


اللوحات السوداء

هي تسمية أطلقت على 14 لوحة رسمها الرسام الأسباني فرانشيسكو جويا في السنوات الأخيرة من حياته (من 1819 - إلى 1823)، على جدران منزله الشهير باسم منزل الرجل الأصم. تعكس اللوحات نظرة جويا إلى البشرية وخوفه من الجنون. يعتقد أن السبب في قيام جويا برسم تلك اللوحات هو إحساسه بالهلع والهيستيريا الناجم عن الصمم الذي أصيب به منذ أن كان في السادسة والأربعين من عمره، بالإضافة إلى الظروف السياسة المعاصرة له من الحروب النابوليونية والإضرابات الداخلية في المجتمع الأسباني التي تلت سقوط الحكومة في أسبانيا.


الصرخة

تعرف لوحة الصرخة بالنرويجية Skrik هي مجموعة أعمال لوحات تعبيرية قام بإنجازها الرسام النرويجي إدفارت مونك مصوراً شخصية معذبة أمام سماء حمراء دموية عام 1893. المعالم الظاهرة في خلفية اللوحة هي من خليج أوسلفورد في أوسلو جنوب شرق النرويج.هناك العديد من النسخ للوحة الصرخة، اثنتان منها محفوظة في متحف مونك، والأخرى محفوظة في معرض النرويج الوطني. و أيضا مونك ابتكر طباعة حجرية في عام 1895م، لقد كانت لوحة الصرخة هدف للسرقة لعدة مرات. لقد تم سرقتها من قبل المعرض الوطني. لقد تم استرداها بعد بضعة شهور، وفي عام 2004 تم سرقة لوحة الصرخة ولوحة مادونا من متحف مونك ولكن كلتا اللوحتين تم استرداها في عام 2006.


الموناليزا

أو (الجيوكاندا) La Gioconda هي لوحة رسمها الإيطالي ليوناردو دا فينشي. يعتبرها النقاد والفنانون واحدة من أحد أفضل الأعمال على مر تاريخ الرسم، حجم اللوحة صغير نسبيا مقارنة مع مثيلاتها حيث يبلغ 30 أنشا ارتفاعا و 21 إنشا عرضا.