أسباب سقوط الجنين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٠ ، ٢٧ يناير ٢٠١٦
أسباب سقوط الجنين

أسباب سقوط الجنين

الأولاد هم نعمة من الله، وما إن يتزوج رجل وامرأة، حتى يبدآن في التفكير بإنجاب طفل، فقد أودع الله في نفس الإنسان محبته للذريّة، وفي حال عدم وجود عائق للحمل عند الرجل أو المرأة، يحدث الحمل، وذلك بأن تلتقي الحيوانات المنويّة بالبويضة، وينجح أحدها باختراقها وتخصيبها، وتكوين الجنين، ولكن في بعض الأحيان تحدث بعض المشاكل التي تؤثر على الجنين، وبالتّالي توقف نموّه، ممّا يؤدي إلى موته، وهو ما يعرف بالإجهاض أو سقوط الجنين، ومن الأسباب التي تؤدي إلى ذلك:


  • اختلالات وراثيّة، كوجود خلل في ترتيب الكروموسومات، أو بنائها، وبالتّالي لا يستطيع الجنين إكمال نموه.
  • الاضطرابات الهرمونيّة، فكما هو معروف يحتاج الجنين لمستويات عالية من هرمون البروجسترون الذي يحفّز الجسم على تهيئة الظروف المناسبة لنموه، وتوفير احتياجاته الغذائيّة من جسم الأم، كما أنه يثبّط المناعة ضدّه، فلا يسمح لجهاز المناعة التعامل معه على أنّه كائن غريب مهاجمته، ونقص هذا الهرمون يتسبّب في إجهاضه.
  • مشاكل خلقيّة تعاني منها الأم مثل تشوهات الرحم أو ضعف عنقه، أو القلب.
  • معاناة الأم من بعض الأمراض مثل فشل الكلى، أو تكيّس المبايض، أو الأمراض المعدية التي تنتقل إلى الجنين مثل الحصبة، والتيفوئيد.
  • ممارسة الرياضة، فبالرغم من أهميّة الرياضة للإنسان بشكل عام، وللحامل، إلا أنّه في بعض الأحيان تتسبّب الرياضة في الإجهاض، وخاصّة في الشهور الثلاثة الأولى، ولكنّ الأمر يختلف من امرأة إلى أخرى فهناك العديد من النساء الرياضيات اللواتي استمررن في ممارسة الرياضة طوال أشهر الحمل، ممّا يعني أنّ المرأة غير المعتادة على الرياضة، يفضّل أن تتجنبها في بداية الحمل.
  • تعرّض الأم لعوامل خارجيّة مثل الإشعاع، أو ضربة قوية كما يحدث في السقوط، أو في حوادث السير.
  • تناول أدوية تؤثر على الحمل.
  • تسمم الجنين بالمواد الكميائيّة وذلك يحصل عند تناول المخدرات، أو الكحول، وكذلك التدخين.
  • نقص شديد في التغذية، فالجنين يحتاج إلى كميّات من المواد والعناصر الغذائيّة، فإن لم تتناولها الأم، يستطيع الجنين سحبها من جسمها كأخذ الكالسيوم من عظامها، ولكن في حالات النقص الشديد، ووجود عناصر يحتاجها الجنين لا يخزنها الجسم يحدث الإجهاض.
  • تعرّض الأم لصدمة نفسيّة أو عاطفيّة.
  • الحمل خارج الرحم، فهنالك العديد من حالات الحمل التي تحدث خارج الرحم، منها ما ينتهي وحده، ويسقط الجنين، ومنها ما يستلزم تدخل جراحي لإيقافه.
  • تناول بعض الأعشاب دون استشارة الطبيب، فهناك العديد من لأعشاب التي تهيّج جدران الرحم، وتؤدي إلى انقباضها مثل الميمرميّة، والحلبة.
  • بعض العادات الغذائيّة الخاطئة مثل بدء اليوم بكوب من القهوة أو الشاي، وتناول الأطعمة المتبلة بكثرة.
142 مشاهدة