أكبر بحار في العالم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٩ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
أكبر بحار في العالم

البحر

يعرّف البحر على أنّه مسطّح مائي، ويمكن الإجمال بأنه الجزء الممتد من المياه المالحة التي ترتبط بأحد المحيطات الخمسة في العالم على الأقل، وهي: المحيط الهندي، والمحيط الأطلسي، والمحيط المتجمد الشمالي، والمحيط الهادئ، والمحيط الجنوبي، ومما يجدر التنويه إليه أنّ البحر أصغر مساحة من المحيط، وبالمقابل فهو أكبر من الخور، سندرج في هذه المقالة نبذة عن بعض أكبر البحار في العالم.


أكبر بحار العالم

بحر الفلبين

يعتبر أكبر البحار مساحة، حيث تبلغ مساحته 5177562كم2، وهو جزء من شمال المحيط الهادئ، يحيط به الفلبين وتايوان من جهة الغرب، ودولة اليابان من جهة الشمال، وجزر ماريانا شرقاً، والبالاو من جهة الجنوب، يمتاز هذا البحر؛ باحتوائه على مظاهر متنوعة ومتعددة، حيث يوجد فيه خندق ماريانا الذي يعتبر من أعماق النقاط على سطح الأرض، وخندق الفلبين، كما تتنوع أشكال الحياة البحرية فيه، حيث يوجد فيه حوالي خمسمئة نوع من الشعاب المرجانية، وثعابين بحرية، وسلاحف البحر، وأسماك قرش، وأسماك التونة الذي يعتبر هذا البحر هو موطنها.


بحر المرجان

تبلغ مساحة هذا البحر حوالي 4.791 مليون كم2، يقع في منطقة الساحل الشمالي الشرقي لأستراليا، ويمتاز باعتدال المناخ فيه، الأمر الذي يجعله جاذباً لعدد كبير من السياح؛ عدا عن ذلك فإنّ الزوّار يستمتعون برؤية الطيور هناك، كما يتعرّفون على مختلف مظاهر الحياة البيئية فيه.


بحر العرب

تبلغ مساحة هذا البحر حوالي 3.862 مليون كم2، وهو جزء من المحيط الهندي، وكان يسمى البحر الأرتيري أو ساجار سيندهو، تحيط الهند به من جهة الشرق، أمّا إيران وباكستان فتحيطان به من جهة الشمال، في حين أنّ شبه الجزيرة العربية تحدّه من جهة الغرب، والصومال من الجهة الشمالية الشرقية، ومما يجدر الإشارة إليه أنّ هذا البحر من أهم طرق التجارة البحرية في العالم، ويقع في هذا البحر بعض أهم الجزر الكبرى، وهي سقطرة، وجزر أستولا، ومصيرة.


بحر الصين الجنوبي

تبلغ مساحة هذا البحر 3500000كم2، وهو جزء من المحيط الهادئ، يحيط به كلٌّ من: مضيق تايوان، ومضيق ملقا، وسنغافورة، يمتاز باحتوائه على احتياط كبير من النفط والغاز الطبيعي، وتشكّل جزر بحر الصين الجنوبي أرخبيلاً فيه مئات الجزر، ومما يجدر ذكره أنّ العديد من الدول تتصارع على حق سيادة هذه الجزر، وهو ما أدّى إلى تعدد مسمّيات تلك الجزر والبحر أيضاً في مختلف اللغات في هذه المنطقة.


بحر ويديل

تبلغ مساحة هذا البحر ما يقارب 2800000كم2، وتم تسميته بهذا الاسم نسبة للبحار الاسكتلندي جيمس ويديل، الذي اكتشفه في عام 1823م، ونتيجة لبرودة المناخ؛ فإن أغلب مياه البحر مغطّاة بالجليد، ويعيش في هذا البحر الكثير من الحيتان القاتلة، كما أنه يعتبر موطناً لحيوان الفقمة، وطيور البطريق.