أين تقع الصين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٠ ، ٢٣ مايو ٢٠١٧
أين تقع الصين

الصين

تعتبر الصين من أعرق الدول في العالم بأسره والتي بقيت محافظةً على خصوصيتها عبر التاريخ الإنساني بأكمله وحتى الوقت الحالي، فكانت مركزاً للتجارة في العالم خلال التاريخ بأكمله، بالإضافة إلى دورها خلال التاريخ والحضارات المختلفة التي قامت الصين بإنشائها خلال تاريخها، وتعدّ بكّين العاصمة الرسمية للصين. تعّد الصين أكبر دول العالم من حيث عدد السكان؛ إذ يبلغ عدد سكّانها ما يزيد على المليار وثلاثمائة ألف نسمة في مساحةٍ تقارب التسعة ملايين ونصف كم2.


موقع الصين

تقع الصين في قارة آسيا، وبالتحديد في الجزء الشمالي الشرقي من قارة آسيا؛ إذ تشترك الصين بحدودها مع أربع عشرة دولةً وهي: منغوليا من الشمال، وروسيا من الشمال الشرقي، أمّا من الشرق فتحدها كوريا الشمالية، ومن الشمال الغربي كازخستان وكيرجستان وطاجكستان، أمّا من حدودها الغربيّة فتوجد أفغانستان والباكستان والهند ونيبال وسيكيم وبوتان، وتشترك بحدودها مع كلٍّ من بورما ولاوس والفيتنام من الجنوب، أمّا من الشرق فيوجد بحر الصين الشرقي والّذي توجد بعده اليابان والكوريّتان، ويوجد في جنوبها أيضاً بحر الصين الجنوبي.


سكان الصين

يبلغ عدد سكّان الصين ما يزيد على العشرين مليون نسمة، وتقع بكين في الجزء الشمالي الشرقي من الصّين، أمّا شانغهاي أكبر مدن الصين من حيث عدد السكان؛ حيث يبلغون حوالي ثلاثةً وعشرين مليون نسمة، وهي عاصمة الصين الاقتصادية، فتقع في الجزء الشرقي من الصين على بحر الصين الشرقي، وذلك جعل منها مرفأً تجاريّاً مهمّاً على مستوى العالم بأسره، وليس على مستوى الصين فقط، وهو ما جعلها تشتهر بالصناعة والتجارة في العالم.


تاريخ الصين

وتعتبر الصين إحدى أكبر البلدان من حيث الحضارة، وقد كان الصينيّون في القديم يعتقدون أنّ الصين تقع في وسط الكرة الأرضية، وأنهم هم الوحيدون الذين يمتلكون الحضارة أيضاً، فيرجع تاريخ الصين إلى العصر الحجري القديم؛ إذ وجد العلماء آثاراً تعود إلى ما قبل مليون سنة للإنسان المنتصب، وقد وجد العلماء أنّ أول أدلةٍ لاستعمال النّار هي في الصين أيضاً قبل ما يزيد على المليون عاماً.


اقتصاد الصين

وتشتهر الصين في الوقت الحالي بالعديد من الأمور المختلفة وعلى رأسها الصناعة والتجارة؛ فقد ساهم الموقع المميّز للصين في جعلها مرفأً تجاريّاً يمدّ العالم بأسره بالبضائع المختلفة، فتهيمن الصناعة الصينيّة على العالم بأسره وعلى الأسواق حتى في الدول العظمى، أمّا التجارة فهي إحدى الأمور التي تتميز بها الصين أيضاً. بالإضافة إلى أنّها تتميّز بالتنوّع الحيوي الموجود فيها، وذلك لموقعها الهام الّذي يسمح بذلك أيضاً، فمن الحيوانات النادرة الموجودة في الصين والمهددة بالانقراض حالياً هو حيوان الباندا العملاق.