أين تقع قرية أنطاكيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٨ ، ١٢ أكتوبر ٢٠١٥
أين تقع قرية أنطاكيا

أنطاكيا

تقع أنطاكيا في قارة آسيا، في الشمال الغربيّ لدولة سوريا، عند الطرف الجنوبي من سهل العمق؛ حيث تقع على الضفة اليسرى لنهر العاصي، يحدّها من الشرق جبل سلبيوس ومن الغرب يحدّها نهر العاصي، وتقع أنطاكيا حالياً من ضمن المناطق التركية؛ ففي القديم كانت من ضمن أراضي الدولة السورية تابعةً لمقاطعة لواء أسكندرون السورية ولكنها انضمّت إلى تركيا عام 1939 للميلاد.


عند انتهاء الحكم العثماني في البلاد العربيّة بعد الحرب العالمية الأولى عادت أنطاكيا إلى الحكم السوري، ولكن قامت الدولة الفرنسية التي كانت منتدبةً على سوريا في تلك الفترة بالتخلي عن منطقة لواء الإسكندرون كاملاً لتركيا ومن ضمنها مدينة أنطاكيا في عام 1939م، وهي ما زالت إلى الآن تعتبر من الأراضي التركية وتابعةً لمدينة هاتاي.


نظراً إلى المناخ المعتدل في أنطاكيا فقد اعتمد مواطنوها على الزراعة بشكلٍ خاص؛ فهي تنتج القطن والقمح والأرز والعنب والزيتون والخضار المختلفة، وتشتهر فيها بعض الصناعات مثل: الحرير، والصابون، والجلد، والخيوط القطنية.


تاريخ أنطاكيا

كانت أنطاكيا عاصمة الدولة السورية قبل الفتح الإسلامي، ثم أصبحت عاصمة الدولة السلوقية، وازدهرت بشكلٍ كبير في العهد الروماني حتى صارت ثالث أكبر مدينة في العالم بعد روما والإسكندرية، ثم نقل العرب العاصمة السورية من أنطاكيا إلى واحة دمشق، وقد تعرّضت أنطاكيا إلى العديد من الحملات الصليبيّة من أجل احتلالها بسبب موقعها المتميّز، ثم أصبحت تابعةً لمدينة حلب، وبعد ذلك وقعت تحت الانتداب الفرنسي بين 1920م و1946م.


أهم المعالم في أنطاكيا

تعتبر أنطاكيا من الوجهات التي يقصدها المسيحيون، فهي بالنسبة إليهم أحد الكراسي الرسولية بالإضافة إلى روما والإسكندرية والقسطنطينية والقدس، وكانت تتميّز بجمالها الطبيعيّ ووجود الكثير من المنتجعات على ساحل نهر العاصي التي غلَب عليها الطابع الإسلامي الشرقي، فقد "قال ياقوت الحموي في معجم البلدان: وكانت العرب إذا أعجبها شيء نسبته إلى أنطاكية ".


كما تتواجد فيها الكثير من الآثار الدالة على تعاقب الحضارات على حكمها وخاصةً الإمبراطورية الرومانية، ومن هذه الآثار الجسر الروماني، وجامع حبيب النجار المميز، ومتحف الفسيفساء، وكنيسة القديس بطرس، والقلعة وأسوارها ومغاراتها التي لم تبقَ منها إلا أجزاء قليلةً.


كما توجد المعالم المهمة التالية التي يمكن زيارتها والاستمتاع بجمالها وبراعة بنائِها: متحف هاتاي الأثري، وكنيسة القديس بطرس المنحوتة في الصخر، ومنطقة السوق القديم، وسينما كوندوز، وشلالات هارباي/دافن، ومسجد الحبيب نصر الشامي العثماني، ومنطقة البلدة القديمة التي تتكوّن من متاهات الشوارع الضيقة والبيوت القديمة في أنطاكية، ونفق تيتوس/ڤاسپاسيانوس، وكهف وقبور بشيكلي، وكاتدرائية سانت سيمون، وقلعة باكراس.