السفر إلى البرتغال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٢ ، ١٥ مايو ٢٠١٦
السفر إلى البرتغال

البرتغال

تعدُّ البرتغال دولةً من الدول المتقدمة، تقع في جنوب غرب أوروبا، وتحديداً في شبه الجزيرة الأيبيريَّة، والبرتغال إحدى الدُّول الأعضاء في الاتحاد الأوروبيّ، كما أنَّها من مؤسسي الاتحاد اللاتيني ومنظمة الدُّول الأيبيريَّة الأمريكيَّة، ومنظمة حلف شمال الأطلسي، ومجموعة البلدان المتحدثة بالبرتغالية، وصنِّفت البرتغال على أنَّها الدَّولة الواقعة في المرتبة الثالثة عشر في قائمة الدُّول الأكثر سلميَّة، وفي قائمة الدُّول الأكثر عولمة تحتل البرتغال المرتبة الثَّامنة.

تبلغ مساحة البرتغال 92090 كيلومتراً مربَّعاً، وتصل كثافتها السُّكانيَّة إلى 114 نسمةٍ/كيلومترٍ مربعٍ، وتقع الدَّولة تحت الحكم الجمهوريِّ البرلمانيِّ، وتعدُّ لشبونة عاصمة هذه الدَّولة.


السياحة في البرتغال

يقصد الكثير من النَّاس دولة البرتغال للسِّياحة، فهي تعتبر من أكثر الدُّول الأوروبية زيارة، ولعلَّ السَّبب في ذلك هو مناخها الجميل المثاليّ، وكذلك تكاليف السَّفر إليها، فتكاليف السَّفر إلى البرتغال معقولةٌ مقارنةٌ مع غيرها من الدُّول، وتضمُّ البرتغال العديد من المعالم الجغرافيَّة الخلَّابة مثل الجبال الخضراء، وكروم العنب، وتحتوي على مناطق كثيرة تسحر أعين النَّاظرين إليها، مثل: أيفورا، وسنترا، والغارف، ومن المعالم الأخرى التي تحتويها البرتغال ما يلي:

  • أفييرو: أو كما يطلق عليها "بندقيَّة البرتغال"، هي مقصدٌ سياحيٌّ شهير، وهي عبارة عن مدينة تملؤها الحركة، وسميت ببندقيَّة البرتغال بسبب المناظر الخلَّابة الموجودة فيها، مثل القنوات السَّاحرة المتصلة مع بعضها عن طريق الجسور، ويمكن أن يجد السَّائح في مدينة أفييرو العديد من المواقع التَّاريخيَّة، والمأكولات الشَّهيَّة، والشَّواطئ الخلَّابة، وهذا ما يجعلها مقصد الكثير من السُّياح.
  • جزر الأزور: تبعد عن غرب لشبونه بمقدار 1500 كيلومترٍ، وهي عبارة عن تسع جزر بركانيَّة توجد في المحيط الأطلسيّ، وأكبر هذه الجزر هي جزيرة ساو ميغيل والتي تعرف باسم الجزيرة الخضراء.
  • كويمبرا: تقع في وسط البرتغال، بالتحديد على ضفاف نهر موندبجو (Mondego)، وهي مدينة صغيرة تحتوي على العديد من الحدائق والمعالم الأثريَّة.
  • أوبيدوس: تقع في منطقة سنترو في غرب البرتغال على قمة تل، ويحيط بها جدارٌ محصَّنٌ قديم.
  • لشبونه: هي عاصمة البرتغال كما ذُكر سابقاً، تمتد على طول نهر التاجة قريباً من المحيط الأطلسيّ، تشكّل منطقة جذب للسيَّاح بسبب طقسها الحار والأزقَّة السَّاحرة التي توجد فيها، بالإضافة إلى احتوائها على الجسور الخلّابة، والأحياء الملوّنة، والكاتدرائيَّات القوطيَّة، والمحلات الغربيَّة.
  • ماديرا: تكثر فيها الكنائس، والقلاع، والمنتجعات السياحيَّة والتاريخيَّة، والمطاعم.
  • بورتو: تمتد على طول التلال التي تطلُّ على نهر دورو الواقع في شمال البرتغال، وبورتو هي مدينة مزدحمة، يجد السَّائح في وسطها منطقة جميلة جداً للمشاة، وريبيرا، بالإضافة إلى وجود المقاهي والمطاعم، والباعة المتجوّلين.