اللهم اشفي مرضانا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢١ ، ٩ أكتوبر ٢٠١٤
اللهم اشفي مرضانا

يوجد العديد من الأدعية من القرآن و السنة و التي نستطيع أن نقولها أثناء مرضنا و منها :

  • قوله صلى الله عليه وسلم: أذهب البأس رب الناس، واشف أنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك شفاءً لا يغادر سقماً. رواه البخاري ومسلم.

ومنها: قوله صلى الله عليه وسلم لعثمان بن أبي العاص لما اشتكى إليه وجعاً يجده في جسده فقال له صلى الله عليه وسلم: ضع يدك على الذي تألم من جسدك وقل: بسم الله ثلاثاً ... وقل سبع مرات: أعوذ بالله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر. ومنها: ما رواه أبو داود عن أبي الدرداء قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: من اشتكى منكم شيئاً أو اشتكاه أخ له فليقل: ربنا الله الذي في السماء تقدس اسمك، أمرك في السماء والأرض كما رحمتك في السماء، اجعل رحمتك في الأرض، اغفر لنا حوبنا وخطايانا أنت رب الطيبين أنزل رحمة من رحمتك وشفاء من شفائك على هذا الوجع فيبرأ. ويمكن الأخ السائل أن يرجع إلى بعض الكتب المعتمدة من كتب الأذكار والأدعية مثل: صحيح الكلم الطيب للشيخ الألباني ، وحصن المسلم للقحطاني ففيهما شيء كثير من الأدعية الصحيحة. والله أعلم.

بسم الله الشّافي الكافي المبين

۱. سبحانك اللّهمّ يا إلهي ومحبوبي، أسألك باسمك الّذي به سبقت رحمتك كلّ الأشياء وأشرقت شمس جمال اسمك المكنون عن أفق البداء وبه تمّت نعمتك على من في الأرض والسّماء بأن تـنزل من سحاب رحمتك على هذا المريض ما يطهّره عن كلّ داء وسقم وبلاء، ثمّ أغمسه في بحر شفائك يا من بيدك ملكوت القضاء وجبروت الإمضاء، إنّك أنت الفعّال لما تـشاء وإنّك أنت الغفور الرّحيم.

۲. أللّهمّ يا إلهي وسيّدي وسندي عليك اعتمادي واتّكالي وبحبل فضلك تـشبّـثي وبباب احديّـتك توسّلي وبنفحات قدسك حيات قلبي وبجذبات جمال وحدانيّـتك وله فؤادي وبالأنوار المشرقة من افق فردانيّـتك فرح روحي وبنسائم مهبّ عنايتك اهتزاز كينونتي وبتجلّيات ملكوت رحمانيّـتك انبعاث ذاتي وبتأييدات ملئك الأعلی نصرتي وعلو كلمتي وبتوفيقات ملكوتك الأبهی ظفري وسمو همّـتي وبحبّك نجاتي وبعرفانك حياتي وبعونك ثباتي وبفيض غمام جودك رواء غلّتي وبزلال عين فضلك برد لوعتي وبدرياق حكمتك شفاء علَّتي إلهي إلهي لا تخيّب آمالي ولا تـنظر الی اعمالي وسوء حالي وفرط هواني وشدّة حرماني وكثرة عصياني عاملني يا إلهي بما يليق لعلوّ كبريائك ولا تعاملني بما يليق لدنو ذلّي وفقري وخذلاني إلهي إلهي الأعين مترصّدة لنزول مواهبك إلهي إلهي القلوب منتظرة لظهور انوار عواطفك فاشدد أزري بقوّتك القاهرة علی الموجودات وقو ظهري بقدرتك الغالبة علی الممكنات ونوّر بصري بانوارك السّاطعة من مشرق الكلمات واشرح صدري بآياتك الباهرةِ من مطالع الظّهورات وقو جندي براياتك المرتفعة علی اتلال افئدة حقائق المقدّسة النّاطقة في الأرضين والسّموات إنّك أنت المقتدر علی ما تـشاء وإنّك أنت القويّ العزيز القدير.

3. يا إلهي اسمك شفائي وذكرك دوائي وقربك رجائي وحبّك مؤنسي ورحمتك طبيبي ومعيني في الدّنيا والآخرة وإنّك أنت المعطي العليم الحكيم.

4.فسبحانك اللّهمّ يا إلهي أسئلك باسمك الّذي به أرفعت أعلام هدايتك وأشرقت أنوار عنايتك وأظهرت سلطان ربوبيّـتك، وبه ظهر مصباح أسمائك في مشكاة صفاتك، وبه طلع هيكل التّوحيد ومظهر التّجريد، وبه رفع مناهج الهداية وظهر سبل الإرادة، وبه تزلزلت أركان الضّلالة وانهدمت آثار الشّقاوة، وبه تفجّرت ينابيع الحكمة وتـنزّلت مائدة السّماويّة، وبه حفظت عبادك ونزّلت شفائك، وبه ظهرت مرحمتك علی عبادك ومغفرتك بين خلقك، بأن تحفظ الّذي توسّل إليك ورجع عليك وتمسّك برحمتك وتـشبّث بذيل عطوفتك، ثمّ أنزل عليه شفآء من عندك وسلامة من لدنك وصبرا من جانبك وسكونا من حضرتك، إذ إنّك أنت الشّافي الحافظ النّاصر القادر المقتدر العزيز العليم.

5. إلهي إلهي أسئلك ببحر شفائك وإشراقات أنوار نيّر فضلك وبالاسم الّذي سخّرت به عبادك وبنفوذ كلمتك العليا واقتدار قلمك الأعلی وبرحمتك الّتي سبقت من في الأرض والسّمآء، أن تطهّرني بماء العطآء من كلّ بلآء وسقم وضعف وعجز، أي ربّ تری السّائل قائما لدی باب جودك والآمل متمسّكا بحبل كرمك، أسئلك أن لا تخيّـبه عمّا أراد من بحر فضلك وشمس عنايتك. إنّك أنت المقتدر علی ما تـشآء لا إله إلا أنت الغفور الكريم.

6.سبحانك اللّهمّ يا إلهي أسئلك باسمك الأعظم الّذي به أحييت العباد وعمّرت البلاد بأسمائك الحسنی وصفاتك العليا بأن تؤيّد عبادك علی الإقبال إلی شطر مواهبك والتّوجّه إلی كعبة عرفانك، أي ربّ فاشف الأمراض الّتي أحاطت النّفوس ومنعتهم عن التّوجّه إلی الفردوس في ظلّ اسمك الّذي جعلته سلطان الأسمآء لمن في الأرض والسّمآء وإنّك أنت المقتدر علی ما تـشآء وبيدك ملكوت الأسمآء لا إله إلا أنت العزيز الحكيم، أي ربّ أنا الفقير قد تـشبّثت بذيل غنائك والمريض قد تمسّكت بعروة شفائك، خلّصني من دآء الّذي أحاطني وغسّلني في بحر رحمتك وإحسانك، ثمّ ألبسني ثوب العافية بعفوك وألطافك ثمّ اجعلني ناظرا إليك ومنقطعا عن دونك، أي ربّ وفّقني علی ما أنت تحبّ وترضی إنّك أنت ربّ الآخرة والأولی إنّك أنت الغفور الرّحيم.

7. سبحانك اللّهمّ يا إلهي أنا عبدك الّذي تمسّكت بحبل ألطافك وتـشبّثت بذيل إفضالك، أسئلك باسمك الّذي سخّرت به الوجود من الغيب والشّهود، وبه مرّت نفحة الحيوان علی من في الإمكان بأن تجعلني قويّا بقوّتك الّتي أحاطت الأرض والسّماء، وتحفظني عن كلّ سقم وبلآء، أشهد أنّك أنت مالك الأسمآء والحاكم علی ما تـشآء لا إله إلا أنت المقتدر العليم الحكيم، أي ربّ قدّر لي ما ينفعني في كلّ عالم من عوالمك ثمّ ارزقني ما كتبته لأصفياء خلقك الّذين ما منعتهم في اللّه لومة لائم ولا شماتة مشرك ولا إعراض معرض إنّك أنت المهيمن بسلطانك لا إله إلا أنت المقتدر القدير.

8. إلهي إلهي انّي ابتهل الی ملكوت رحمتك واتذلّل الی جبروت سلطنتك وادعوك بقلب خاضع وخاشع الی مركز الجلال واقول ربّ قدّر الشّفاء لعبدك المبتهل الی ملكوتك الأعلی واجعله آية رحمتك بين الوری وقدّر له البرء من كلّ سقم وداء حتّی يشكرك علی كشف الغمّة وسعة الرّحمة وسبوغ النّعمة وظهور الرّأفة والشّفاء من كلّ علّة ربّ قدّر له كلّ خير في حيّز الامكان وأدخله في حديقة الرّضوان وانشله من غمرات العلل والامراض وايّده علی خدمتك يا ربّي الفيّاض انّك انت الكريم انّك انت العظيم انّك انت الرّحمن الرّحيم.

اقرأ:
618 مشاهدة