اللهم تقبل صيامنا وقيامنا

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٩ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٦
اللهم تقبل صيامنا وقيامنا

اللهم تقبل صيامنا وقيامنا

شهر رمضان هو من أحب الشهور للمسلم ؛ فهو يكثر من أداء العبادات طمعاً في نيل أجر الله عز وجل ، ومن الأمور التي لا يتم لصيام إلا بمراعاتها هي :

1. أولاً : تطهير القلوب من المعصية والذنوب وذلك بعقد النية للصيام قبل البدء في الصيام... فقد قيل عن رسول الله أن قال : " إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه". (متفق عليه)


2. ثانياً : النية بترك الذنوب (لمن أذنب) وتطهير النفس استعداداً للصيام.

3. ثالثاً : أن تكون نية الصيام خالصة لله تعال لنيل غفرانه ورضوانه.

4. رابعاً : خشوع القلب عند الصيام أثناء توجهه للعبادة وإخلاء القلب من كل ضغينة أو كبر أو رياء.

5. خامساً : أن تحب لأخيك ما تحب لنفسك.. فإحساس المرء بالجوع في رمضان يشعره بأن هناك أناس لا يجدون لقمة العيش فتبدأ النفس بالتحرك نحو مساعدة الفقراء والمساكين نتيجة لذلك الإحساس.


وهذه من الأدعية التي يدعوها المرء في رمضان حباً منه لله في أن يرى عنه ويتقبل صيامه:

1- اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامي فيهِ صِيامَ الصّائِمينَ وَ قِيامي فيِهِ قِيامَ القائِمينَ ، وَ نَبِّهْني فيهِ عَن نَوْمَةِ الغافِلينَ ، وَهَبْ لي جُرمي فيهِ يا اِلهَ العالمينَ ، وَاعْفُ عَنّي يا عافِياً عَنِ المُجرِمينَ .


2 - اَللّهُمَّ قَرِّبْني فيهِ اِلى مَرضاتِكَ ، وَجَنِّبْني فيهِ مِن سَخَطِكَ وَنَقِماتِكَ ، وَ وَفِّقني فيهِ لِقِراءةِ اياتِِكَ ، بِرَحمَتِكَ يا أرحَمَ الرّاحمينَ .


3- اَللّهُمَّ ارْزُقني فيهِ الذِّهنَ وَالتَّنْبيهِ ، وَ باعِدْني فيهِ مِنَ السَّفاهَةِ وَالتَّمْويهِ ، وَ اجْعَل لي نَصيباً مِن كُلِّ خَيْرٍ تُنْزِلُ فيهِ ، بِجودِكَ يا اَجوَدَ الأجْوَدينَ .!!


4- اَللّهُمَّ قَوِّني فيهِ عَلى اِقامَةِ اَمرِكَ ، وَ اَذِقني فيهِ حَلاوَةِ ذِكْرِكَ ، وَ اَوْزِعْني فيهِ لِأداءِ شُكْرِكَ بِكَرَمِكَ ، وَ احْفَظْني فيهِ بِحِفظِكَ و َسَتْرِكَ يا اَبصَرَ النّاظِرينَ .


5- اَللّهُمَّ اجعَلني فيهِ مِنَ المُستَغْفِرينَ ، وَ اجعَلني فيهِ مِن عِبادِكَ الصّالحينَ القانِتينَ ، وَ اجعَلني فيهِ مِن اَوْليائِكَ المُقَرَّبينَ ، بِرَأفَتِكَ يا اَرحَمَ الرّاحمينَ .


6- اَللّهُمَّ لا تَخْذُلني فيهِ لِتَعَرُّضِ مَعصِيَتِكَ ، وَ لاتَضرِبني بِسِياطِ نَقِمَتِكَ ، وَ زَحْزِحني فيهِ مِن موُجِبات سَخَطِكَ بِمَنِّكَ وَ اَياديكَ يا مُنتَهى رَغْبَةِ الرّاغِبينَ .


7- اَللّهُمَّ اَعِنّي فيهِ عَلى صِيامِهِ وَ قِيامِهِ ، وَ جَنِّبني فيهِ مِن هَفَواتِهِ وَاثامِهِ ، وَ ارْزُقني فيهِ ذِكْرَكَ بِدَوامِهِ ، بِتَوْفيقِكَ يا هادِيَ المُضِّلينَ .!!


8- اَللّهُمَّ ارْزُقْني فيهِ رَحمَةَ الأَيْتامِ وَ اِطعامَ الطَّعامِ وَاِفْشاءَ وَصُحْبَةَ الكِرامِ بِطَوْلِكَ يا مَلْجَاَ الأمِلينَ .


9- أسأل الله تعالى أن يتقبل صيامنا وأن يجعلنا من الذين يشكرونه ومن الذين يختمون أعمالهم بالخير, اللهم إنا نسألك التقى والعفاف والغنى, اللهم إنا نسألك أن تقبل منا ولا تجعل منّا شقيًا ولا محرومًا, اللهم تقبل صيامنا وقيامنا, اللهم لا تردنا خائبين, اللهم لا تدع لنا ذنبًا إلا غفرته, ولا همًا إلا فرّجته, ولا دينًا إلا قضيته, ولا ميتًا إلا رحمته, اللهم تقبل منّا إنك أنت السميع العليم وتُب علينا إنك أنت التواب الرحيم, اللهم اغفر لنا ما قدمنا وما أخرنا وما أسررنا وما أعلنا, اللهم بلغنا ليلة القدر, اللهم بلغنا ليلة القدر, واجعلنا فيها من المقبولين إنك على كل شيء قدير.