تاريخ المملكة العربية السعودية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٠١ ، ١٠ مايو ٢٠١٨
تاريخ المملكة العربية السعودية

الحركة الوهابية

ظهرت الحركة الوهابية في القرن الثامن عشر على يد محمد عبد الوهاب، والتي دعت نحو الإصلاح الديني القائم على أسس أخلاقية محافظة، وتبنّى هذه الحركة حاكم العيينة آنذاك عثمان بن معمر، إلا أنّها لاقت رفضاً حاداً من حاكم منطقة الإحساء الذي هدّد بشن الحرب ضد العيينة، ممّا اضطر عبد الوهاب إلى الانتقال إلى منطقة الدرعية، حيث تمكّن من الاتحاد مع أمير المنطقة ممّا ساعده على نشر الحركة الوهابية في مناطق واسعة، الأمر الذي دفع العثمانيين إلى شنّ الحرب على الحركة الوهابية.[١]


الصراع العثماني الوهابي

اشتعلت الحرب بين العثمانيين والوهابيين، وفي عام 1804م تمكّن الوهابيون من السيطرة على المدينة المنورة، وبذلك توسّع نطاق الوهابيين ليشتمل على الجزيرة العربية واليمن وعُمان، وبقيت كذلك حتى غزا العثمانون المدينة ومكة بقيادة محمد علي نائب ملك مصر واحتلوهما في عام 1812م، وكانت تلك بداية انهيار الوهابية التي سقطت في عام 1818م.[١]


الحكم الفيصلي

اضطر محمد علي إلى الانسحاب من المنطقة في عام 1840م نتيجةً للضغوط الدولية التي فرضت عليه، وساعد ذلك آل السعود على إعادة فرض سيطرتهم هناك تحت قيادة الملك فيصل، وتم الإعلان عن الرياض كعاصمة جديدة لهم، إلا أن موت الملك فيصل تسبّب في إضعاف العائلة الحاكمة، ممّا دفع عائلة ابن رشيد وهي أحد العائلات التابعة للسعوديين إلى اغتنام الفرصة والاستيلاء على الحكم، الأمر الذي اضطر عائلة آل السعود إلى الهروب إلى الكويت في عام 1891م.[٢]


إعلان قيام المملكة العربية السعودية

في عام 1916م تمكن آل السعود من إعادة فرض سيطرتهم على المنطقة وطرد العثمانيين منها بدعم من بريطانيا، وفي عام 1932م تمكنوا من توحيد كل من منطقتي الحجاز ونجد مع بعضهما البعض، معلنين بذلك عن تأسيس المملكة العربية السعودية، وبعد ذلك تم اكتشاف النفط في المملكة؛ الأمر الذي حوّلها إلى دولة غنية.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Saudi Arabia", www.britannica.com, Retrieved 6-5-2018. Edited.
  2. "Saudi Arabia", www.encyclopedia.com, Retrieved 6-5-2018. Edited.
  3. "Saudi Arabia Map", www.mapsofworld.com, Retrieved 6-5-2018. Edited.