تخفيف الم الدورة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:١٠ ، ٤ نوفمبر ٢٠١٤
تخفيف الم الدورة

تخفيف ألم الدورة


من أكثر المشكلات الصحية التي تصيب النساء وتعيقهن عن ممارسة حياتهن اليومية بشكل طبيعي في بعض الأحيان هي الدورة الشهرية ، والسبب ليس حدوث الدورة الشهرية بحد ذاتها ، إنما الألم الذي يصاحبها قبل أو أثناء نزولها.


وهناك أنواع من الألم الذي يصاحب الدورة الشهرية وهو يقسم إلى 3 أنواع :


1- الألم الذي يسبق حدوث أو نزول الحيض ، وهو ينتج عن خروج البويضة من المبيض ، قبل الحيض بعدة أيام ، ويسبب ذلك ألم في أسفل منطقة البطن وهو المكان الذي يوجد فيه المبيض.


2- ألم الحيض نفسه ، وهو يحدث بسبب نزول الدم نتيجة تسلخ بطانة الرحم ونزول البويضة الغير مخصبة ، ويحدث ذلك من خلال حدوث إنقباضات عضلية في المنطقة المحيطة بالرحم.


3- الألم أثناء الحيض نتيجة وجود (الإلتهابات الحوضية) ، وهي إلتهابات تحدث من خلال إلتقاط العدوى لهذا المرض ، وهذه الإلتهابات تصيب الأعضاء التناسلية نفسها ، أو أنها تصيب الرحم من الداخل أو المناطق التي تحيط به.


دائماً ما تسعى النساء للتخلص من آلام الدورة الشهرية وهذا الأمر ليس بمستحيل ، فكما خلق الله (سبحانه وتعالى) الداء فقد خلق معه الدواء ، ومن العلاجات الشائعة لهذا الألم هو إما بأكل أو شرب أطعمة معينة ، أو بالإمتناع عن أنواع معينة من الطعام ، وهذه الأطعمة تتمثل بما يلي:


1- تناول الحبوب بأنواعها قد يفيد أثناء هذه الآلام ، والسبب هو أنه قد يحدث توعك في الجهاز الهضمي وينتج عنه (الإسهال أو الإمساك) فالحبوب تعمل كملينات طبيعية للأطعمة والسبب هو كثرة تواجد الألياف الطبيعية فيها.


2- تناول الكبد ، والكلاوي ، اللحوم البيضاء والحمراء ، إضافةً إلى الأسماك ، فهي تحتوي على فيتامين (ب2) ، كما أن هذه الأطعمة تزيد من قوة الدم في خير علاج لتعويض الدم المفقود من الجسم جراء نزول دم الحيض من جسم المرأة ، فلا بد لها من تعويض هذه الخسارة.


3- إن التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على السكر يكون كفيلاً بتخفيف ألم الحيض


4- التقليل من أكل الأطعمة التي تحتوي على الملح كالمخللات وغيرها


5- التقليل من شرب القهوة والشاي والمشروبات الغازية ، وبالأحرى التقليل من شرب المشروبات التي تحتوي عل الكافيين


6- الإبتعاد عن أي شيء يوتر الأعصاب لكي لا تتأثر إنقباضات عضلات الرحم سلباً وتعيق نزول الدورة بشكل طبيعي وكلي ، وبوقتٍ طبيعيٍ أيضاً


7- ينصح بعض الخبراء بممارسة رياضة المشي أثناء نزول الحيض ، فعند تحريك عضلات الحوض تجعل من أسباب الألم الداخلية ألماً لا يكاد يُشعر به.


8- تناول بعض الكبسولات التي تساعد في تخفيف الألم وهي فيتامينات تعوض النقص الذي حدث في الدم ، (وهي متوفرة في الصيدليات) ، وهذه الكبسولات هي (كبسولة زيت السمك ، وزهرة الربيع ، وفوسفات المغنيسيوم).


9- عمل تدليك لعضلات البطن أثناء أو قبل الدورة (حسب وقت الشعور بالألم)


10- التمدد على الظهر ووضع كمادة من الماء الدافئ على البطن والأفضل أن تكون الكمادة مائلة للسخونة ، فالحرارة تسكن الألم ، وإن توفر كيس خاص لوضع الماء الدافئ فيها فهو أفضل


11- أخذ حمام دافئ مرتين في اليوم ، وهذا يساعد على تخفيف الألم.


12- الإبتعاد عن الهواء البارد والحرص على تدفئة الجسم جيداً خاصة البطن.


13- رفع الساقين ووضعهما فوق مخدة.

709 مشاهدة