تقوية الوايرلس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ٣ أغسطس ٢٠١٧
تقوية الوايرلس

الوايرلس

الوايرلس أو كما يعرف باسم الشبكات اللاسلكية عبارة عن نوع من أنواع الشبكات الحاسوبية التي تستخدم في نقل المعلومات دون الحاجة إلى توصيلات، أو أسلاك، ويكون ذلك عبر أمواج كهرومغناطيسية، مثل أمواج الراديو، وهو جهاز يرسل الإنترنت لاسلكياً سواء أكان عبر الراوتر، أو Access point، وغالباً ما يشترك مجموعة من الأشخاص في خدمة الإنترنت وخاصةً عندما يكونون من نفس العائلة، أو في نفس المبنى، وذلك نظراً لارتفاع أسعار الإنترنت، حيث يقتسمون قيمة الاشتراك فيما بينهم، إلا أنّ استخدام الشبكة من قبل مجموعة كبيرة من الأفراد يؤدي إلى ضعف إشارة الوايرلس، ويمكن التغلب على هذه المشكلة عن طريق بعض الخطوات.


كيفية تقوية الوايرلس

تحديث نظام تشغيل الراوتر

العمل على تحديث نظام التشغيل الخاصة بالراوتر، فهذه الأنظمة دائمة التطوير، والتحديث، ككل أنواع البرمجيات، والتكنولوجيا المختلفة، وذلك من أجل زيادة كفاءتها، والاستفادة من خواصها الجديدة، فنجد العديد من المبرمجون يصدرون ترقيات، وبرمجيات جديدة من أجل تحسين أداء الراوتر، وتقوية الإشارة الصادرة عنه، ولذلك ينصح بمتابعة التحديثات باستمرار، كما يمكن الإستعانة بالخبراء في هذا المجال.


استخدم المقوي للإشارة

لتحسين إشارة الراوتر في المنزل يجب صناعة مقوٍ للإشارة وليس من الصعب الحصول على هذا المقوي في ظل التطور التقني، حيث يوجد على الإنترنت الكثير من المواقع التي تذكر بعض الخطوات، والتعليمات لصناعة رقائق معدنية والتي تستطيع تقوية إشارة الإنترنت، ويرجع ذلك حسب جودة المواد المستعملة في صناعة مقوي الإشارة.


استخدم مكرر للإشارة

تركيب مكرر إشارة اللاسلكي Repeater والذي يتميز بسهولة تركيبه، وعدم حاجته إلى وصلات، أو أسلاك، ولا بد من الإشارة إلى أن طريقة عمله تشبه إلى حد كبير طريقة عمل الراوتر، ولكنه يكرر الإشارة الصادرة عن الراوتر بدلاً من خلقها، وبهذه الطريقة يقيم شبكة إنترنت تعمل بكفاءة عالية.


استبدل هوائي الراوتر

تغيير الهوائي الخاص بالراوتر، وهو المسؤول عن إرسال الإشارة في جميع الاتجاهات، ولكن في بعض الأحيان يكون ذا مجال محدود لذا يجب تغييره بواحد آخر مداه أوسع وأبعد، كما يمكن توجيهه، وتركبيه في جميع الاتجاهات لتفادي العوائق.


تغيير موضع الراوتر

تغيير مكان الراوتر من فترة لأخرى حيث إنّ الإشارات اللاسلكية ليست ذات مدى واسع، ومن الممكن أن يحدث تداخل بينها، ولا بد من الإشارة إلى ضرورة التأكد من أنّ الموجة الخاصة بك تختلف عن موجة جيرانك، ولهذا يجب وضع الراوتر على منطقة مرتفعة عن الأرض، وبعيدة عن أي حواجز.