سبب ظهور حب الشباب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٥ ، ١٨ أبريل ٢٠١٨
سبب ظهور حب الشباب

أسباب ظهور حب الشّباب

تُعدّ الهرمونات السبب الأوّل والرئيسي لظهور حب الشّباب خاصةً عند ارتفاع هرمون الذّكورة (الأندروجين) في مرحلة المراهقة، والذي يتحول فيما بعد إلى هرمون الإستروجين لدى الإناث؛ ففي مرحلة المُراهقة يرتفع مستوى هذه الهرمونات، مما يؤدي إلى زياد تكوّن الغدد الدهنية تحت الجلد،[١] وعند زيادة تكوّن هذه الغدد يزيد إفراز الزيوت منها مما يؤدي إلى تراكمها جنباً إلى جنب مع البكتيريا تحت الجلد والمسامات المُغلقة لتكوين انتفاخات حب الشّباب، وفي حال تعرّض هذه التراكمات للهواء فإنّها قد تتحوّل إلى اللون البنّي، وفي حالات أخرى فإنها قد تتعرض للإصابة بالبكتيريا والالتهاب ممّا يجعلها حمراء ذات رأس أبيض، كما أنها قد تظهر كرؤوس سوداء في بعض الأحيان.[٢]


أسباب أخرى لحب الشباب

توجد عدّة أسباب أخرى تتسبب في ظهور حب الشّباب، ومنها ما يأتي:[٣]

  • اضطراب مستويات الهرمونات عند النساء في فترة الحيض.
  • العبث ببثور حب الشّباب الموجودة على البشرة، مما يؤدي إلى انتشارها.
  • قد تتسبّب بعض الملابس والقطع التي يتم ارتداؤها في ظهور حب الشباب كالقبعات وأغطية الرّأس.
  • يعود ظهور حب الشباب لأسباب وراثية أحياناً.[١]


عوامل تزيد من مشكلة حب الشباب

قد تتسبّب بعض العوامل في تفاقم مشكلة حب الشباب الموجودة، ومنها ما يأتي:[٢]

  • يؤدي استخدام بعض العلاجات الدوائيّة إلى تفاقم وضع البثور خاصّة الأدوية التي تشتمل في تركيبها على الكورتيكوستيرويدات (بالإنجليزيّة: Corticosteroids)، أو التستوستيرون (بالإنجليزيّة: Testosterone)، أو الليثيوم.
  • التعرّض للضّغط العصبي والاجهاد النّفسي المُستمر.
  • تؤثر بعض العوامل الغذائيّة المُشتملة على عناصر غذائية معينة كالكربوهيدرات والحليب خالي الدّسم سلبيّاً على حبوب الشّباب، مما يزيد المشكلة سوءاً، كما أنّ تناول الكثير من الشكولاتة قد يؤدي إلى نفس الضرر.
  • استخدام مُستحضرات التجميل ذات التراكيب الدهنيّة كمحاليل الغسول أو كريمات الجسم.[٤]
  • تعرّض البشرة للتعرّق الشديد والرطوبة.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب Christian Nordqvist (27-11-2017), "What you need to know about acne"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 4-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Acne", www.mayoclinic.org,31-10-2017، Retrieved 4-4-2018. Edited.
  3. Stephanie S. Gardner (18-9-2016), "Skin Conditions and Acne"، www.webmd.com, Retrieved 4-4-2018. Edited.
  4. ^ أ ب Markus MacGill (4-12-2017), "Everything you need to know about cystic acne"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 4-4-2018. Edited.