شعر حامد زيد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٦ ، ١ أبريل ٢٠١٤
شعر حامد زيد

شعر حامد زيد


هو حامد زيد سعدون فارس العازمي من مواليد 4 فبراير 1977 متزوج ولديه ثلاث بنات (( اسماء – ساره _ ريم )) حصل على شهادة دبلوم ادارة من كلية الدراسات التجارية وكان موظف في وزارة الشؤون الاجتماعية في الكويت وحصل على العضوية في ديوانية شعراء النبط.


وله الكثير من قصائد الشعر من أهمها : " المباني "

جابك الله من غياب ٍ ضيّق صدور المباني

قبل لا الوحشه تزعزع بيتك الصلب وتبيده

بيتك اللي من رحلت وكل جدرانه تعاني

ماتحمل ينتظر شهرين وعيونك بعيده

الله العالم لو إنك جيت متأخر ثواني

ماتشوف إلا بقايا من حصاه ومن حديده

من عرفتك وأنت تايه من مواني لي مواني

وتارك ٍ قلبي مولّع من وقيده في وقيده

ضاعت سنيني أحد بهاليالي وتحداني

وأنت ماتشبع غياب ولاتخاف من النقيده

ودي أتحمد لك الله بالسلامه , مامداني

كل ماتوصل برحله ترجع برحله جديده

دام تدري كل وجه ٍ غير وجه الله فاني

ياخي أكسبلك ثواب وخاف ربك في عبيده

كان فيني عيب قلي:فيني العيب الفلاني

كان هرجي مزعلك في شي قلي:لاتعيده

عيب تصغر في عيوني وأنت برقاب الغواني

كيف تستسهل طعوني وأنت خابرني وليده ؟

لعنبوك أن مت بيدك من يفكك من أخواني ؟

لحزنوا ربعي على فرقاي شاللي تستفيده ؟

أنت منت اللي عشقته أنت أكيد انسان ثاني

ليه صرت بهالبرود وبهالاحاسيس البليده ؟

وين حبك للزعل .وين العناد الأولاني ؟

وين حنّية زمان وفرحة العمر الرغيده ؟

وين ذاك اللي اليا أقبل مايبات إلا بمأني ؟

وين راح اللي اليا أقفى مايروح ألا فقيده ؟

واحد ٍ من جابه الله بس يامر ويعصاني

الوحيد اللي أخافه غصب وأمشي معه سيده

(مابغيت أطيح بيده) لين ماربي بلاني

ولا أنا لو هي بكيفي (مابغيت أطيح بيده)

ذاك بس اللي يامن جيته يلخبط كياني

اللي بنظره ينشف دم قلبي في وريده

قبل أشوفه أجمع اله أحلى القصايد والمعاني

وأن لقيته ماعرفت أقول لي جمله مفيده

الف مره قبله أعد القصيده من لساني

ولعنبوه أن جيت عنده قمت أخربط بالقصيده

أمدحه وأنا أدري أنه لو تباطاني نساني

أنطحه وانا أعرفه مجنون وأفكاره عنيده

من يسوي بي سواتك يالرهيف الاسمراني ؟

منهو من الناس غيرك غلطته ترفع رصيده ؟

من يقص(جناح طيرك)وأنت أعز أنسان جاني ؟

ليه أخاف(رماح غيرك)وأنت ضرباتك سديده ؟

ان تبعتك .أتبعك من طيبي وواسع بطاني

ولا أنا لاجيت أكيد انسان عزالله بكيده

أقدر أنزع لك ثيابي وألبس ثياب الأناني

وأقدر أطلع من عذابي والعب بدورك وأجيده

ومستعد أكسب رهاني لو بغيت أكسب رهاني

وأخدعك بحساس كاذب وأتحدى من يصيده


أبك أنا لي شفت خلّي حط غيري في مكاني

والله إني لتركه وأن صد لعشق سيد سيده

جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني

جيت أبي فزعة ظلوعك من مشاعرك البليده

خلني داخل (حدودك) وأجبر بخاطر زماني

أكذب بباقي (وعودك) وأصدق بلحظه سعيده

أنتشلني من (برودك) لو تولّع بالمحاني

عطني أحساس (بوجودك) وأخذ كل اللي تريد

تكفى واليا قلت :تكفى بيع خلق الله عشاني

لاتضيّع من يديني فرصة العمر الوحيده

يعلم الله شفت منك ومن غيابك ماكفاني

كان ماتقدر تخفف هم قلبي !! لاتزيده

شف غيابك وش يسوي بالصدور وبالمباني

وأنت تدري كيف كانت صدمت غيابك شديده

والله أنك لو وصلت البيت متأخر ثواني

مالقيت إلا بقايا .


" الحلم "

بـوقـت مــن الـبطا،وبليل تـترقص شـياطينه"

"بـعد شـفت الـضيا يـنزع مـن ثياب المسا ثلثين

تـحـايلت الـمـنام الـلي مـثل بـيتك تـمرينه "

"وانـا الـلي مـن تـفارقنا وأنـا ماغمضت لي عين

غـريـبة!!كل حـلـم يـمـر بـرقادي تـزورينه"

"والاغـرب..كيف أحـلم الحلم،وارجع واحلمه بعدين؟

قـبـل يـومين،شفتك بـالمنام..وقمت مـن حـينه!"

"ونـمت أمـس،ورجع نـفس الـمنام اللي قبل يومين

أنـا الـلي قـبل اسـافر شـلت قـلبي من شرايينه"

"تـركـته فــي يــدك الأمـانه،واحفظيها زيـن

تــرى حـفـظ الأمـانه ديـن..مجبورة تـردينه"

" أجـل ، مـافيه أحـد قال لك((حفظ الأمانة دين))؟!

مــرد الـمـقفي بـيـلفي..ويستوفي ،وتـوفـينه"

"بـعـدلـيـلـه،ثـلاثـه،أربعه،عشره،شهر،شهرين

إذا انـتـي ،مـاانتي بـقد الـكلام الـلي تـقولينه"

"حـرام...استامنك حـاجة،وإذا جـيت اطلبك تنسين

تـخونين،وتبين أرضـى!..واحد يـرضى تخونينه!"

"أنـا لاجـيت أخـونك،مع حبيبة ثانيه،((ترضين))!

مـن أول مـارجعت مـن الـسفر ماشفت لك بينه؟"

"وأنا اللي كنت أحسبك قبل ادوس ارض المطار..تجين

تـكونين أنـتي أول شـخص عـيني تحتضن عينه"

"وكـنت أتـخيلك مـن زود فـرحة رجـعتي..تبكين

وأشـوف بـدمعتك حـكيك..وأعرفه قـبل تـحكينه"

"واجـيب أحـلى مـن الـلي بتحكينه،وأتركك تحكين

تـقـولـيـن:الوطن نـور..وأقـول:بـنورمضوينه"

"تـقولي لـي:غديت أحـلى،وأقول:عيونك الـحلوين

كـــلام نــام بـشـفاهك..وخفتي لاتـصـحينه"

"ذخـرتـيه لـغـرام لـلي يـنام...ويترك تـصحين

تـغـانمتي غـيـابي..لين رجـحـتي مـوازيـنه"

"تـعلم مـن يـدك لـمس الـكفوف وعـلمك تجفين

ولـيـتك لاقـيـه بــه شـي...فيني مـاتلاقينه!"

"مـهو بـغرور...لكن خـابرك مـالك أمـل تـلقين

تـغـافلك بـغلا.والإ الـحلا مـهو بـمن زيـنه!!"

"تزينه الصور .بس الصحيح ابن الحلال((زوين))!

وأنــا مـاني بـنقاص عـنه يـوم أنـك تـبدينه"

"نـصيبي..هو نـصيبي لـو يـسددها من الصوبين

قـنـوع بـمـظهري،والسم مـايـذبح ثـعـابينه "

"عـلى قـول الـمثل((ماني حلو..لكني ماني شين))!

إذا أهــداك الـزهر مـره،فأنا اهـديتك بـساتينه"

" وإذا ألـهاك بـفرح لـيله، فـانا تـهت لبكاك سنين

وإذا اسـتـضعفتك أمـلاكـه...وشتتك مـلايـينه "

" أنـا حـتى فـتات الـخبزة أقـسمها مـعك نصين

طـموحي ،بـس أجـي وأظـفر بـشي تـستحقينه"

"تـديـنـتـه،تـسلفته،سرقته،مومهم مــنــيـن؟

كـأني مـن كـثر مـاارضى بـكل الـلي تـمنينه "

" لـو انـك تـطلبين الله ..يـعنيني، بـقول آمـين

أنـا مـاالعب عـلى الـحبلين،وقت الطيش وسنينه"

"تـبين الـحين يـوم أني كبرت العب على الحبلين؟!

تـرى عـند الـبدو بـالذات((عيب اللي تسوينه))!"

"حـلاتـك لاعـشـقتي..تعشقيني لـيـوم الـديـن

غـرامٍ نـسكن ضـلوعه...حشيمه مـن مـجانينه "

"جـفـا،يجمع مـعـزتنا...ولاعشق يــذل أثـنين

كـثـار الـلـي تـحـدوني وقـالـولي :تـحبينه"

"امـانـه..لاتخليني صـغـير بـعينهم ((تـكفين ))

لانـــي كــل مـاقـالوا((تخون))..اقول:مسكينه"

"عـلـيك الله وأمـانـه..علميهم مـنـهو الـمسكين

أنــا خـايف((لياطاح الـجمل تـكثر سـكاكينه))"

"وأنـا مـاعاد بـضلوعي مـكان لـطعنة الـسكين

مـثل مـاقالوا(المكتوب واضـح مـن عـناوينه(("

"لـو ارحـل مـنك للغربه..بسافر من ظلامك وين؟!

كـفـايه..كل حـلـم يـمـر بـرقـادي تـزورينه"

"كـفاية...من تـفارقنا..وأنا مـاغمضت لـي عـين

قـبل يـومين شـفتك بـالمنام وقـمت مـن حـينه"

"ونـمت أمـس،ورجع نـفس الـمنام اللي قبليومين