التخرج من الجامعة هو فرحة لاتساويها أي فرحة في حياة الطالب وعائلته ، حيثُ ينتظر

الأهل يوم التخرج بفارغ الصبر ، لأنهم سيقطفون ثمرة التعب والجهد والعناء وسهر الليالي خلال مسيرة دراسة إبنهم أو إبنتهم.


ينتاب الأهل والأبن المتخرج في ذلك اليوم مشاعر عديدة حيث الفرح والفخر

والشعور بالأرتياح لديهم ولديه بنجاحه ، وإكمال دراسته والإنطلاق إلى حياة جديدة و بدأ البحث عن العمل ليصبح مستقل ماديا وأكثر استقرارافي حياته .

في هذا اليوم ترى زغاريد الأمهات وإبتسامتهن ممزوجة بدموع الفرح والسرور ، ترى في

أعينهن بريق السعادة والأمل بغدٍ مشرق لإبنهن فتسمع أهازيج الفرح والغناء .


عندما يتخرج الإبن أو الإبنة من الجامعة تنام عيون الأمهات قريرة هادئة لشعورها

بالراحة والطمأنينة ، فقد زالت الهموم وتخرج أخيرا ابنها بنجاح.


من اجمل المشاعر التي تدخل البهجة والسرور على القلب هي فرحة التخرج لذلك اخترنا لكم مجموعة من القصائد عن التخرج التي نرجو ان تنال اعجابكم


اذن بصوتك بالأفراح مداحــــــا


وكن بذاك جهور الصوت صداحا


تجاوزت بكثير الجهد أصعبهــــا


توسطت بتوافيق الهدى الساحا


قد حصلت درجات العلم أكملها


وشرفت بشهادات لها الباحــــــا


أيا( اسم الخريجة) أيا من كان مكسبهــــا


كسب لكل محب كـان لماحــــــــا


فرائح تتوالى حيثما وجـــــــدت


سعد يعم ونور شع أو لاحــــــــا


وهكذا سلكت طرقا فما وقفـــــت


فأسعدت بدنا تبدو وأرواحــــــــا


حازت على درجات للنجاح فلـــم


ترضى سوى بامتياز شرف الواحا


الحمد لله حيث الحمد أجمعــــــه


على عطاء لنا يجنيه من راحــــــا


والشكر بعد لمن أولى لها هممــــا


للوالدين ومن يفسح لها الساحـــا


هناك والدها لم يأل يدعمهــــــا


ضحى بكل عزيز الجهد ما ارتاحــا


وأمها لم تزل بالخير تدفعهـــــــا


فحققت بسني الحب أنجاحــــــــــا


واختم القول باللهم صل علــــى


نبينا من أتى بالطيب فواحــــــا



شعر اخر عن التخرج :


صدحتْ زغاريد النجاح ورفرفتْ


في الأفْق أفراح الدنا بتخرجـي 


وتلألأتْ كل العيـون سعيـدة ً


شوقاً إلى يوم الهناءِ المبهـج ِ


وشفاه كل الناس تهمس فرحة ً


مزدانة َ البسمات في يوم شج ِ


عانقتُ كـل أحبتـي كفراشـةٍ


بين الزهور لكل حـب أرتجـي


أمي .. أعانقها .. أقبـل كفهـا


والدمع خط ّ دروبه بتدحـرج ِ


أستاذتي .. شكراً وألف تحيـةٍ


فلأنتِ بحر قد زهـى بتمـوج ِ


بوابة ُ الدنيا أتيتُ وفـي يـدي


مفتاح أفْق ٍ مستفيض ٍ أبلـج ِ


وأتيتُ في شغف ٍ أدافع قاربـي


كلُّ العلوم ببحر شوقي فامزجي


أدعو الإله بأن يوفق مقصـدي


ويزيلُ عني كـل أمـر لجلـج


يا إخوتي هيا اطلقوا زغرودة ً


لتبشروا الدنيا بيـوم تخرجـي




شعر اخر عن التخرج :


مبروك لك يا نبض قلبي والاحساس يا ملهمة شاعـر هـداك القصيـده


حقٍ لِبوك اليوم يرفع بـك الـراس ويضحك حجاجه بابتسامـه فريـده


حلمه تحقق واصبح الحلم نبـراس يجني حصيده ما غَرَسْ طيْب بِيْـده


لبّسْك من طيبه وم الحكمه ألمـاس عقدٍ عليـه تْبـات عينـه سهيـده


العِلْم يا بنت العَرَبْ يطـرد اليـاس ومن جَدّ مثلِكْ صار عالي رصيـده


هذا الوطن مِعْطَاءْ من دون مقياس دار الشيوخ أهل العقـول الرشيـده


في حبهم يا بنت نشعـر بنومـاس هم نورنا في المظلمـات الشديـده


لْهم نسوم الروح من شِدّة البـاس فدوى لهم في وجه أهـل المكيـده


واليوم يومِكْ مِيْدي بعـود مَيـاسْ وابدي مَعَ الأيّـام صفحـه جديـده


عيشي سنين العمر في زحمة الناس مرفوعة الهامـه بـروحٍ سعيـده


مبروك لِكْ مليار من نبض الانفاس وعسى مقامك بالصروح المجيـده


لعيونك اللى م الخجل صابها انعاس أقول لك مبـروك باجمـل قصيـده









قصيدة عن التخرج –للشاعر ناصر الفراعنة


احـــمد الله مخرج الـــــــنور بـــــــعد الظلام


احمــــده انه رزقني حـــــسن المســــــــــير


احمـــــــده زود عـن مــــــــــن صلى وصام


احمـــــــده يـوم بالتخرج تبشرت تبشـــــــــير


درست في المدرسة عامين ونصف عـــــــام


درست وعرفت فيها الكير من العبــــــــــــير


درست وعرفت فيها من المدرسين العظــــام


كل عســــر بإذن ربــي أصبح بهم يســـــــير


درست وقسمت الطلاب فيها ثلاث أقســــــام


قسمتهم أقسام مع الزمن يحدث لهـا تغـــــــير


القسم الأول أهل الطيب والخلق والاهتمــــام


إن بغيتهم ما تلاقيهم في الصف الأخـــــــــير


تلقاهم دائما في الصف الأول أمــــــــــــــــــام


نفوسهم طيبه مابها خداع وغش وتزويـــــــــــر


والقسم الثاني أهل الحب والعشق والغـــــــرام


وقالوا إذا ما تحب ما عندك أي ضمـــــــــير


تلاقى الواحد ببلاك بيري مـــع أحـــــــــــلام


التيس فرحان مادرا إن أحلام أصلا سمــــير


والقسم الثالث أهل شماغ على الكتف واللطــام


مدري شايف نفسه شمشون ولا سالم الزيـــر


مـــــــا درا إنه ضعيف شخصيه وإنه من اللئام


ولا اللئـامه تتبرءا مــــن فعله الحقــــــــــــير


هذه ثــلاث أقســـــام قسمتــها بالتمـــــــــــام


عارضني عليها القليل وأيدني الكثــــــــــــير


هذا واحمـد ربـي وأشكره على التمـــــــــــام


والصلاة والسلام على النبي البشير النذيـــــر



نجحنا

زرعنا خير .. وفي الآخر حصدنا خير

نجحنا وألله وفقنا.. وآخر صبرنا نلنا

فرحنا من قبل لكن..أكيد الفرحة هذي غير

سهرنا نطلب العالي

متل كل يوم والتالي

وبعد ما الكل هنانا

دموع الفرحة هي تعبير

طوينا الصعب وأوقاته

تخطيناها عثراته

قضيناها ليالينا .. ما بين الجد والتفكير

تواعدنا مع الأحلام .. نسابق لأجلها الأيام

وعاندنا التعب فينا .. ونلنا الحب والتقدير

عزمنا بكل ما فينا

نحققها أمانيا

نعلي راية بلادي .. ونرفع شأنها بالخير

أمانينا رسمناها

بعون الله وصلناها

بذلنا بالعطا حبنا

حصدناها بلاتقصير