شعر عن السفر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٢٠ ، ١٨ أغسطس ٢٠١٥
شعر عن السفر

شعر عن السفر

الكثير من الناس تجبرهم ظروف الحياة من السفر للخارج مخلفين ورائهم الأحبة، والأهل، والأصدقاء، يتألمون على فراقهم وينتظرون عودتهم بفارغ الصبر ممّا دفع العديد من الشعراء أصحاب الكلمات المعبرة للكتابة عن السفر.


تغرب عن الأوطان

  • تغرب عن الأوطان للشافعي:

تغرب عن الأوطان في طلب العلا

وسافر ففي الأسفار خمس فوائد


تفرج هم واكتساب معيشة

وعلم وآداب وصحبة ماجد


فإن قيل في الأسفار هم وكربة

وتشتيت شمل وارتكاب الشدائد


فموت الفتى خير له من حياته

بدار هوان بين واش وحاسد


قصيدة غريب الدار

وكيف يذوق النوم من عدم الكرى

ويسهر ليلاً والأنام رقود


وقد كان ذا مال وأهل وعزة

فأضحى غريب الدار وهو وحيد


له جمرة بين الضلوع وأنّةٌ

وشوق شديد ما عليه مزيد


تولى عليه الوجد والوجد حاكم

يبوح بما يلقاه وهو جليد


وحالته في الحب تخبر أنه

حزين كئيب والدموع شهود


أستأذنك بسافر أيام

  • أستأذنك بسافر أيام لحمدان المري:

استأذنك..بسافر أيام..وآجيك

وإن طالت أيّام السفر..لا تحاتي


حتى ولو طوّلت..ماني بناسيك

ياللي بدونك..ويش تسوا حياتي


تامر على حاجة؟..بودّعك وإليك

عسى عوّض الأيام..في المقبلاتي


حتى يدي..ما ودّها تفارق يديك

ساكت..وأنا اشوف البلا في سكاتي


ما شفتني لا رحت منك..التفت فيك

بلاي والله (روحتي والتفاتي)


لكن قبل ماروح..ودّي أوصيك

وإنت الوحيد اللي يقدّر وصاتي


لأحدٍ سألك..وقالك: وين مغليك؟

قله: لوازم لا قضاها بياتي


وإن طروا النسيان..ماني بناسيك

يا رأس مالي في الحياة..وغناتي


وإن طروا السلوان..ماني بساليك

طيفك معي حتى وأنا في صلاتي


قلبي..وهو قلبي إذا مرّ طاريك

لولا ضلوعي..كان عزوا مماتي


لو جض صدري..كان يمديه ياتيك

ويبات عندك..ويهنى بالمباتي


أنا..وقلبي..والغلا..ساكنٍ فيك

وإنت..وقلبك..والغلا..وسط ذاتي


غلاك..مثل الحكم عند المماليك

أكبر طموحي..لا..كل أمنياتي


شف في غيابي أيّ حاجه تسليك

لأني بعدك..أسلى مع (ذكرياتي)


أحاول اذكر..أي شيٍ يطريك

وأقول هو سوا..وأنا ذي سواتي


كني موادع..كل شيٍ حواليك

وكني حسبت حساب (حزة وفاتي)


أحب ... لأني مقدر انساك ... وأبيك

ولا أقدر أخليك..ياللي تحاتي


معنى أحب..وما قدر أنسى وأخليك

يعني بدونك ويش تسوا حياتي؟


تعال من السفر

  • تعال من السفر لكريم العراقي:

تعال من السفر كافي من الفراق

ما هزك حنين ولا يوم تشتاق


قلت يومين لكن صارن سنين

لا قلبك يسألك صاحبك وين


كثر حزني بغيابك ليش الفراق؟

أريد اتباهى بيك ويا المحبين


أنا روحي غريبة وبين عشاق ...

بكت يمه وقلت باكر تفرحين


وأصبرها وأقول ... تجيبه الأشواق ...

وأشوف بعيني جيات المبعدين


أنا لجيتك حبيبي هواي مشتاق

ولك في القلب شايل حب مجانين


أريد أشفق حبيبي بروحك شفاق

وأريد انقلب كل لشوفتك عين


ذكرتك والسما مغيمه

وعليك الروح محتارة


وينك ما الك عنوان؟

واسمك ضاعت أخباره


دلني وآجيك اليوم

ودمع العين يا الجاره


البحر لو يبعدك عني

اسوي القلب عبارة


فوق الغيم جو الغيم

أطير بغير طيارة


ليت السفر بين المحبين ممنوع

ليت السفر بين المحبين ممنوع

تحجز جوازات المحبين بالذات


حتيش لو أن السفر حق مشروع

المشكلة لأهل الهوى حزن وآهات


لا غاب خلّك والرجاء فيه مقطوع

لا به رسايل توصلك وأتصالات


الخط مغلق كنّه الكرت منزوع

من ضيقتك تلعن جميع أشتراكات


تضرب على الكفّين والقلب مفجوع

تضيق بك عقبه جميع المساحات


في ليل دامس ضايعٍ مابه شموع

الفكر تايه في دروب المتاهات


العين تذرف بالدقايق له أدموع

والقلب عايش بين حسره وونات


ولوّك تجر الصوت ماهوب مسموع

يا طول ما بينك وبينه مسافات


يمكن ظروفه مامشت له على طوع

ويمكن سلا فكره بروحه وجيّات


سايح بدار المغرب والأجر مدفوع

يسرح ويمرح بين سجّه ولذات


الجو صافي بين خضره وينبوع

وأنت بسموم القيض مابه أجازات


الهم مدهالك من أسبوع لأسبوع

لاحل ذكرى الترف هلّيت عبرات


صار السفر كنّه مثل حبّة الكوع

جمع الحبايب سابع المستحيلات


بس الأكيد أن الغلا فيك مزروع

الحب يبقى بالضماير ولا مات


الصدق قلته والزعل دوم مرفوع

وقت السفر تبدي كثير المعانات