صلاة المسافر خلف المقيم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٨ ، ٥ سبتمبر ٢٠١٤
صلاة المسافر خلف المقيم

لا شكّ أنّ الترحال سنّة كونية معهودة منذ القدم ، ومنذ بدء خلق بني أدم ، حيث يتنقل من مكان إلى آخر بحثا عن الطعام والشراب ، حتى تطورت الحياة أصبح هناك ما يقضي حاجات المقيم من الطعام والشراب ، وإحترافه لمهنة الزراعة وتربية المواشي لقضاء حاجته الأساسية ، أصبح لا داعي للسفر والتنقل في أرض ، وازدادت الكثافة السكانية في الأرض ، تـواجد تقسيم الدول و الأماكن وحدود المناطق ، أصبح الإنسان يحتاج لترحال والسفر من أجل التجارة العامة والذهاب من أجل العلم والتعلم ، ومن أجل التنزه والإستجمام في بعض المناطق والأجواء البحرية ، وغيرها من المناطق السياحية ، أيضاً أصبح من دواعي السفر خروج الشخص من أجل العلاج وإجراء العمليات من أجل صحة جيدة وقوية .

رغم هذه الظروف كلها وقسوتها فالعبادة لابد منها والصلاة أساس العبادة ، فهي عماد الدين ، تعد الصلاة أساس الذي يقوم عليه الدين ، فهي مطلوبة يومياً لا تهرب منها ولا مناص إلا بأدائها كل يوم ، وهي خمس مرات يومياً بأوقات محددة ومختلفة ، أنزلت مع سيد الخلق - محمد صلى الله عليه وسلم – لتكون الأساس الذي يميز المسلم عن غيره في هذه الأوقات ، فماذا يفعل المسافر في هذه الحالة عندما يسافر ويستغرق وقته في طائرة أو مركبة حتى يصل مكان سفره ، مع العلم الفارق الزمني للوقت يختلف في كل منطقة من مناطق العالم كله ، ونعلم أن لكل صلاة محددة الأوقات والزمن من ( صبح وظهر وعصر ومغرب وعشاء ) تقسيم الوقت على حسب الصلوات ، في هذه الحالة ماذا يفعل المسافر بالصلاة ، وضح لنا الرسول - صلى الله عليه وسلم - ذلك بصلاة الجمع والقصر الخاصة بالمسافر ، وإليك برنامج صلاة المسافر بناء على ما تواجد في السنة النبوية والشريعة الاسلامية  على النحو الآتي :-

صلاة القصر : وهي الصلاة الرباعية الركعات تصلّى قصراً بمعنى تصلى ركعتان.

صلاة الجمع : وهي الجمع بين صلاة مقصورتين مثل الظهر والعصر ركعتين ظهر وركعتين عصر تسمى جمع قصر تأخير أي صلاة الظهر مع العصر متأخرا مع في وقت العصر أو جمع قصر تقدماً أي صلاة العصر مع صلاة الظهر في وقت الظهر.

تقسيم الصلوات لدى المسافر :

- صلاة الفجر : لا جمع فيها ولا قصر لأنها ثنائية الركعة .

- صلاة الظهر والعصر : يجوز بها القصر والجمع سواء تقدماً أو تأخراً .

- صلاة المغرب والعشاء :  لا قصر في صلاة المغرب ,يحل الجمع بينهما سواء جمع تقديم أو تأخير .

- لا جمع بين صلاة العصر والمغرب .

أما بالنسبة لحكم صلاة المسافر جماعة خلف المقيم :-

الركعات المطلوبة من المسافر مثلاً في صلاة الظهر ركعتين قصراً ، ومن المقيم أربع ركعات كاملة دون قصر وجمع ، في حال صلاة المسافر خلف إمام مقيم غير مسافر ، فيجب عليه إتمام الصلاة لأربع ركعات . أما إذا صلّى خلف إمام مسافر متله فيجب عليه إتّباعه في صلاته ، سواء قصر أم جمع أم الإتمام  وإكمال الصلاة .