طريقة تنظيف الوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٥ ، ٢٨ يناير ٢٠١٥
طريقة تنظيف الوجه

تمثل بشرة المرأة النافذة التي تطل بها على الآخرين، كما أنّها رمز الجمال، وتفضل معظم النساء أن تمتلك بشرة رقيقة ونظيفة، وجميلة من دون أية شوائب، أو بثور، وبما أن مشاكل البشرة كثيرة، ظهرت الحاجة إلى الاهتمام بالبشرة، وأصبحت جميع السيدات تقصد مراكز التحميل من أجل العناية بالبشرة، ومن أجل الحصول على بشرة صافية وجذابة.


أهم المشاكل التي تواجه البشرة

من أكثر المشاكل التي تتعرض لها البشرة:

  • الجفاف: وهي حالة من جفاف الوجه، فتظهر الشقوق في الوجه على شكل تشققات أو ما يعرف بالقشف، وخصوصاً في فترة الشتاء، ويكون السبب وراء جفاف البشرة هو استعمال الصابون على الوجه، الأمر الذي يسبب جفاف الدهون من الوجه، وكما نعلم بأن الدهون لازمة من أجل ترطيب الوجه، ويكون علاج هذه الحالة باستعمال مرطب للوجه.
  • حب الشباب: ويتكون حب الشباب نتيجة لتجمع الدهون في المسامات، الأمر الذي يسبب حالة من حب الشباب، كما أنّ حب الشباب مرتبط بالعديد من الأسباب، والتي من أهمها مرحلة المراهقة، أو المشاكل النفسية التي يمر بها الفرد، كما أنّ حب الشباب مرتبط بنوعية الأطعمة التي يتناولها الإنسان، حيث إنّ الأطعمة الدهنية تسبب زيادة إمكانية الإصابة بحب الشباب، ويعتبر حب الشباب واحد من أكثر المشاكل التي يتعرض لها الإنسان صعوبةً، كما أنّها تحتاج إلى مزيد من الصبر، وتحتاج إلى المراجعة عند طبيب جلدية، ويجب ألا يقوم الإنسان بمعالجة حبوب الشباب بنفسه لأن ذلك يعرض الإنسان لزيادة كمية حب الشباب.
  • التجاعيد: وتكون التجاعيد أكثر ما يكون حول العينين والفم، وتظهر هذه التجاعيد بعد التقدم في السن، كما أنّ التجاعيد تظهر بصورة أكبر عند السيدات اللواتي يمتلكن بشرة جافة، ولكن الاهتمام بالبشرة منذ الصغر يؤخر ظهور هذه التجاعيد في الوجه مع التقدم في العمر.
  • الرؤوس السوداء: ومن المشاكل التي تظهر في الوجه، والتي تعتبر الأكثر إزعاجاً للسيدات مشكلة الرؤوس السوداء أو الزيوان، وهي ظهور رؤوس صغيرة سوداء اللون، وتتجمع حول الأنف، وعلى الجبين أيضاً، ويمكن تنظيف الرؤوس السوداء من خلال عمل تنظيف للبشرة بحمامات البخار المنزلية أو في صالونات التجميل، والتي سيتم الحديث عنها لاحقاً.


طرق تنظيف البشرة

  • أولاً: نقوم بغسل الوجه جيداً بالماء الفاتر، من ثم نقوم بمسح الوجه بقطنة مبللة بالخل الطبيعي، ونقوم بالتركيز على المناطق التي يكثر تجمع الدهون بها، وهي منطقة الجبين والأنف، ولكن يجب الحذر من أن نضع الخل على المناطق القريبة من العينين لأنه حارق.
  • ثانياً: تنظيف الوجه بالعسل، حيث إنّ العسل مفيد جداً من أجل البشرة، نقوم بوضع العسل على الوجه على شكل ماسك، ويترك على الوجه لمدة ما بين ال 20 إلى 40 دقيقة على الوجه.
  • ثالثاً: بخار الماء، نقوم بوضع القليل من الماء، وبعض الأعشاب مثل البقدونس، والبابونج، وبعد أن يسخن الماء ويتصاعد البخار من الماء، نقوم بتعريض الوجه للبخار الصادر من الماء، ونعرض الوجه لمدة لا تقل عن 20 دقيقة.
  • تصبح المسامات مفتوحة وبالتالي يمكن إزالة الدهون العالقة في الوجه، من خلال تنظيفها بواسطة اليدين المعقمة، من خلال الضغط على الرؤوس السوداء من أجل إزالة الدهون الموجودة بالوجه.
  • رابعاً: القناع المفضل للوجه، نقوم بوضع أي قناع محبب للوجه، على أن يكون مناسباً لنوعية البشرة، ومن ثم نتركه على البشرة لفترة 5 دقائق، على أن نقوم بتدليك الوجه فيما بعد باستخدام فرشاة تدليكاً خفيفاً من أجل تنظيف البشرة جيداً.
  • خامساً: شطف الوجه بماء الورد، حيث إنّ ماء الورد له فوائد عديدة للوجه، فيعمل كمرطب ومعقم للوجه.


أنواع البشرة وكيفية الاهتمام بها

تختلف نوعية البشرة من سيدة لأخرى، كما أنّ نوعية البشرة هي أمر غير قابل للتغيير، حيث إنّ كل سيدة تخلق ببشرة معينة، ولكل بشرة مجموعة من الفوائد كما أنّ لها مجموعة من المساوئ، ولكن يمكن التقليل من حدة مساوئ البشرة، وسنتحدث فيما يلي عن كل بشرة على حدة مع الحديث عن مميزات كل بشرة، ومساوئها، وكيفية التعامل مع كل بشرة.


البشرة الدهنية

وهذا النوع من البشرة من أكثر أنواع البشرة سوءً، كما أنّ أصحاب هذه البشرة يعانون معاناة مستمرة من ظهور البثور والرؤوس السوداء، كما أنّ مشاكل البشرة الدهنية كثيرة وعنيدة، لا يمكن التغلب عليها بسهولة، كما أنّ البشرة الدهنية تتطلب من صاحبها الكثير من الاهتمام، ومن أهم الأمور التي يجب مراعاتها في الاهتمام بالبشرة الدهنية.

  • أولاً: تنظيف الوجه، يعود السبب الرئيسي وراء ظهور البثور هو أن البثور عبارة عن مجموعة من الدهون العنيدة الموجودة في البشرة، والتي تظهر على شكل بثور، ويكون تنظيف الوجه من خلال غسل الوجه باستمرار من أجل تخليص الوجه من الدهون الموجودة فيه، ويحب غسل الوجه عدة مرات في اليوم، بالماء الفاتر والصابون، كما أنّ البشرة الدهنية تحتاج إلى نوعية معينة من الصابون والذي يختلف عن صابون البشرة العادية او الجافة، حيث إنّ البشرة الدهنية تحتاج إلى صابون شديد من أجل التخلص من الدهون المتراكمة على الوجه.
  • ثانياً: الامتناع عن تناول الأطعمة الغنية بالدهون، والتي تزيد نسبة الدهون الموجودة في الجلد، حيث إنّ زيادة نسبة الدهون في الجلد تعيق الاهتمام بالبشرة، كما أنّ تعيق عملية شفاء الوجه من البثور، وبالتالي يجب أن يمتنع أصحاب البشرة الدهنية من الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون، كما يجب أن يكون المريض على دراية تامة بنوعية الأطعمة التي تضره، كما أنّ الأطعمة المليئة بالتوابل والبهارات تسبب ظهور البثور.
  • ثالثاً: المساج، ينصح أصحاب البشرة الدهنية بعمل مساج يومي للبشرة، حيث إنّ عمل تدليك بواسطة اليدين للوجه يعمل على تنشيط الأوعية الدموية في الوجه، الأمر الذي يعمل على تخليص الوجه من الأوساخ والدهون العالقة، كما أنّ المساج يكسب الوجه النضارة، ويمكن استعمال كريم مرطب أثناء التدليك، أو من الممكن استعمال غسول للوجه من خلال التدليك.
  • رابعاً: حمام بخار الماء، حيث إنّ بخار الماء يساعد على تفتيح مسامات الوجه، وبالتالي يصبح من السهل تنظيف الوجه من الدهون والأوساخ العالقة والتي تسبب سد المسامات الموجودة في الوجه، كما أنّ بخار الماء يعمل على ترطيب الوجه.


البشرة العادية

يعتبر أصحاب هذه البشرة هم الاكثر حظاً، حيث إنّ البشرة العادية تكون ليست بالجافة، ولا الدهنية، كما أنّنا يجب ألا نفرط في غسل الوجه بالماء الفاتر والصابون لئلا تتحول إلى بشرة جافة، كما أنّ الإفراط في تناول الأطعمة الدهنية قد يجعلها تتحول إلى بشرة دهنية وتظهر بها نفس مشاكل البشرة الدهنية، كما أنّ هناك كريمات تباع في الصيدلية من أجل العناية بالبشرة العادية، وتكون هذه الكريمات لطيفة على البشرة.


البشرة الجافة

وهذا النوع من البشرة يكون جافاً جداً من الدهون، ولذلك نادراً ما نجد أن أصحاب البشرة الجافة لا يعانون من حب الشباب أو من الرؤوس السوداء، بل إن أثر مشاكل البشرة الجافة هي الجفاف الذي يعاني منه الوجه. وينصح الخبراء أصحاب البشرة الجافة من غسل الوجه لأكثر من مرة في اليوم، لأن الماء الفاتر والصابون يسبب جفاف البشرة، كما أنّ البشرة الجافة بحاجة إلى أن يستعمل صاحبها كريم مرطب باستمرار على الوجه. كما أنّ هناك العديد من الماسكات الطبيعية التي تستعمل للبشرة من أجل ترطيبها والحصول على النضارة واللمعان، كما أنّ أصحاب البشرة الجافة أكثر عرضة لأن يصابوا بتجاعيد الوجه مع التقدم في العمر.


البشرة المخلطة

وهذا النوع من البشرة أيضاً مرهقاً، حيث إنّ هذه البشرة تكون على شكل مناطق جافة، ومناطق دهنية في نفس الوجه، لذلك فهي تحتاج إلى اهتمام أكبر، كما أنّ المناطق الدهنية لابد أن تعامل معاملة البشرة الدهنية من حيث كثرة التنظيف، ولكن المناطق الجافة تحتاج إلى الترطيب الدائم.