طريقة عمل البيض المسلوق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٢٠ ، ١٢ أبريل ٢٠١٥
طريقة عمل البيض المسلوق

مقدّمة

تُفضّل الأمّ تقديم البيض لأطفالها كوجبةٍ غنيةٍ من الإفطار بأشكاله المتعدّدة كالأومليت ،أو المقليّ، أو العجّة أو البيض المسلوق لما يحمله البيض من فوائدٍ عديدةٍ، فهو يُعدّ وجبةً غنيةً يمد الجسم بالبروتينات، والفيتامينات، والكالسيوم، والأملاح المعدنية، كما أنّ البيض يحتوي على نسبةٍ من الحديد، والكبريت، ويحتوي على فيتامين (أ)، وفيتامين (د) ودهونٍ غير مشبعة.


البيض وفوائده

والبيض بدوره من المصادر الغذائيّة المفيدة لصحّة أطفالنا ولصحّة الأسنان والعظام، ولا تقتصر فوائد البيض للأطفال فقط إنّما تتعدّاها لتشمل كبار السّن والنسّاء فيحتوي البيض على مركّبات تشبه مضادات الأكسدة بمحتوياتها تحمي البشرة وتحافظ على نضارتها ويحافظ على نظرٍ سليمٍ وصحيّ، فضلاً على ذلك فهو يُعتبر من الأطعمة المفيدة للنّساء والتي تعمل على رفع نسبة هرمون الإستروجين وزيادة الخصوبة وفرص الإنجاب، كما إنّ تناول البيض باعتدال ودون إفراط ودون المبالغة في إضافة الملح إليه يمدّ الجسم بالنّشاط اللازم ليومٍ كاملٍ، ويُعطي شعوراً بالشّبع والإمتلاء، كما أنّ البيض ( المسلوق خاصةً ) سهل الهضم أكثر من غيره من أنواع البيض الأخرى.


وسنتناول بهذا المقال على وجه التّحديد البيض المسلوق، والذي بدوره يعد من طرق إعداد البيض الصحيّة مقارنة بالبيض المقليّ حيثُ يتم إعداده دون إضافة إيّ نوعٍ من أنواع الدّهون الأخرى، تالياً سنتطرّق للحديث عن طريقة سلقه، وطرق تقديمه.


طريقة سلق البيض

بدايةً يُفضّل تنظيف قشرة البيض قبل وضعه بالبرّاد وبالصّندوق المخصّص له، وذلك للتّخلص من الشّوائب العالقه به والبكتيريا التي تندرج تحت قائمة البكتيريا العنقوديّة والتي قد تسبّب أنواعاً من التّسمّم، كما ويفضّل عدم غسله بالماء لأنّ الماء يساعد على فتح مسامات القشرة الخارجيّة ودخول البكتيريا للدّاخل، حيث يجب الاكتفاء بفرشاة خاصةٍ يمكنكِ تخصيصها لتنظيف قشرة البيض من الخارج فقط دون إضافة سوائل، كما وبإمكانك غسل قشرة البيض قبل سلقها مباشرة، ولا يُنصح أبداً بغسل البيض ووضعه بالبرّاد حيثُ يعمل الماء الدّاخل إلى مسامات القشرة من دخول البكتيريا وزيادة نسبة فساد البيض، وزيادة فرص التّسمم الغذائيّ.


ولسلق البيض نحتاج إلى قدرٍ صغير ويفضّل تخصيص قدرٍ خاص لسلق البيض، يُملأ القدر بماءٍ ويفضّل وضع ملعقة من الملح في الماء، حيثُ يساعد الملح على قتل البكتيريا ويساعد في عمليّة الاستواء، وسهولة تقشير البيض والمحافظة على شكلها، يُترك القدر على النّار حتّى تبدأ مرحلة الغليان، ويُتم حساب مدّة خمسة دقائق منذ بدء الغليان، ويجب عدم زيادة كميّة الغلي والمبالغة فيها، إذ إنّ المبالغة في هذا الأمر تُقلّل من نسبة البروتين المتواجد في البيض، وتزيد من فرصة تأكسد الحديد والكبريت معاً مشكّلا طبقةً مائلةًّ للون الأخضر تحيط بالمحّ ( صفار البيض ) وهي تشكّل مادةً خطرةً ترفع نسبة الإصابة بالكوليسترول السّيء، لذا يفضّل الاكتفاء من خمس إلى عشر دقائق كحدِّ أقصى لمن يرغب بأنّ يكون المحّ كامل الاستواء.


ومن بعد ذلك يُوضع البيض بالماء البارد ويُقشّر ويُقدّم، وللحصول على أكبر فائدةٍ من البيض المسلوق يُفضّل تناوله دون إضافة الملح أو التقليل منه وخاصةً لكبار السّن، ولمن يتّبعون حميةً غذائيةً.


طرق تقديم البيض المسلوق

البيض المسلوق مع البطاطا البوريه

المكوّنات :

  • بيض مسلوق حسب عدد الأفراد.
  • حبّة كبيرة من البطاطا.
  • ملعقتان من زيت الزّيتون.
  • ملح وفلفل أسود حسب الرّغبة.
  • بقدونس مفرم فرماً ناعماً.


طريقة الإعداد:

  • قومي بسلق البيض كما ذكرنا سابقاً وضعيه جانباً.
  • قومي بغسل حبّة البطاطا جيداً وسلقها من خلال وضعها بماءٍ مغليّ دون تقشيرها لتحافظ على الفيتامينات والمعادن بداخلها.
  • بعد نضوج البطاطا تُقشّر وتقطّع وتوضع في وعاءٍ وتُهرس بالأداة المخصّصة للهرس، وتتبّل بزيت الزّيتون والملح والفلفل الأسود للحصول على بوريه البطاطا.
  • يمكنكِ تقديم البيض المسلوق مع البطاطا المهروسة بأكثر من طريقةٍ، حيث يمكنكِ شقّ البيضة إلى نصفيين ويُفرغ البياض من الصّفار ويوضع الصّفار في وعاءٍ وتُضاف له كميةً من البطاطا البوريه مع هرسهم معاً للحصول على مزيجٍ واحدٍ، ومن ثمّ يُعبّأ البياض بالخليط ويزيّن بالبقدونس المفروم ويُقدّم في طبقٍ مسطّح مع بعض شرائح الخبز العربي ّوبعض شرائح الطّماطم والخيار والقليل من حبّات الزّيتون الأخضر والأسود.
  • إذا كنتِ ترغبين بتقديم البيض للأطفال وخاصةً الأطفال الذين لا يرغبون بتناول البيض، أو الأطفال بعد عمر السّنة تُوضع كميةً مناسبةً من البطاطا البوريه في طبقٍ وتوضع البيضة كاملةً وتُهرس ناعماً للحصول على مزيجٍ ناعمٍ سلس ٍوتُقدّم في صحونٍ صغيرةٍ وتُزيّن بالبقدونس، كما يمكنكِ إضافة أيّ نوعٍ من الجبن الكريميّ لتعزيز الطّعم وتقديمها كشطائرٍ مع خبز التّوست.
  • يمكنكِ تقديم البيض المسلوق كطبقٍ جانبيّ على الغداء مع البطاطا البوريه بإبقاء البيض المسلوق كما هو وتغليفه بطبقةٍ من البطاطا البوريه ورصّها جيداً وتغلّف بالدّقيق والبقسماط وتُقلى بزيتٍ غزيرٍ وتُقدّم، فنحصل على بيضٍ أشبه بالكبّة.


سلطة البيض المسلوق

المكونات :

  • خمس بيضات.
  • كوب من شرائح الطّماطم الطّوليّة الرّفيعة.
  • كوب من شرائح الفلفل الرّومي الملوّن.
  • فلفل حار أخضر مفروم ناعماً ( حسب الرّغبة ).
  • ملح وفلفل أسود حسب الرّغبة.
  • ملعقة من زيت الزّيتون.
  • بقدونس مفروم فرماً ناعماً.


طريقة الإعداد:

  • بدايةً قومي بسلق البيض، في هذه الوصفة يُستخدم بياض البيض فقط، يمكنكِ إضافة الصّفار على وجه الطّبق للتّزيين، أو تقديمه في طبقٍ آخر.
  • يُقطّع بياض البيض إلى شرائحٍ طوليةٍ رفيعةٍ جداً، ويوضع في طبق.
  • تُضاف شرائح الطّماطم، وشرائح الفلفل الرّومي الملوّن، والفلفل الحار وتتبّل بالزّيت والملح والفلفل وتقدّم في طبق كوجبة إفطارٍ أو عشاء ٍوتزيّن بالبقدونس.


شرائح البيض مع الكافيار الأسود

المكونات:

  • خمس بيضات، يمكنكِ زيادة الكميّة أو تقليلها.
  • شرائح من الخبز الخاص بالتّغميس على شكل رقائق مثلّثات يُباع جاهزاً ويمكنكِ صنعه بالمنزل.
  • عبوة صغيرة من الكافيار، الأسود أو الأحمر أيّ نوعٍ ترغبين به.


طريقة الإعداد:

  • يقشرّ البيض ويقطّع لشرائحٍ دائريةٍ رفيعة.
  • تُصّف شرائح البيض مع رقائق خبز التّغميس بالتّناوب في طبق التّقديم.
  • يُضاف على كلّ شريحةٍ من شرائح البيض نصف ملعقةٍ صغيرةٍ من الكافيار، وكذلك تُضاف نصف ملعقة من الكافيار على رقائق التّغميس ويقدّم الطّبق كوجبةٍ فاخرةٍ من الإفطار أو العشاء.


بيض مسلوق بالملح والخل مع شرائح التّوست

المكوّنات :

  • شرائح توست حسب عدد الأفراد.
  • بيض حسب عدد الأفراد.
  • ربع كوب من زيت الزيّتون.
  • أوريغانو مجفّف مطحون.
  • ملعقة صغيرة من الثّوم المهروس، يمكنكِ إستخدام الثّوم البودرة إنّ أردّتِ نكهةً أخف.
  • ربع كوب من الخل.
  • ملعقة من الملح والفلفل الأسود.
  • شرائح من جبن الشّيدر.


طريقة الإعداد:

  • بدايةً يحمّص التّوست بالفرن، يُوضع زيت الزّيتون، والأوريغانو، والثّوم وقليلٌ من الملح والفلفل وتقلّب جميع المكوّنات بملعقةٍ وتدهن قطع التّوست، بواسطة فرشاةٍ خاصةٍ وتحمّص بالفرن لمدّة عشر دقائق على درجة حرارة 180 درجة مئويّة.
  • يوضع بقدرٍ على النّار ماء ويُترك على نار هادئة حتّى يبدأ بالغليان، يتم إضافة الملح والخل ويحرّك الماء ويتم كسر البيض كطريقة قلي البيض بالزّيت، تُستخدم هذه الطّريقة لمن لا يرغب بقلي البيض بالزّيت حيثُ يعمل الخل على تخثّر البيضة وتجمّعها، وتترك لمدّة دقيقتين ويقدّم ويكون شكله كالبيض المقليّ، يُترك البيض حتّى ينضج تماماً، ويتم انتشاله من الماء وتوضع كل بيضةٍ على شريحةٍ من شرائح التّوست المحمّص وتتبّل بقليلٍ من الملح والفلفل وتُضاف فوقها شريحةً من جبن الشّيدر وتقدّم ساخنةً.
  • يمكنكِ تقديمه كطبقٍ غنيّ من الإفطار مع أعواد الجّزر، وشرائح الخيار والطّماطم الكرزيّة، وبعض حبّات من الزّيتون، وبذلك ستشكّل البيض وجبةً غنيةً وقيّمةً وشهيةً لعائلتك ِ.