عمليات تكميم المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ١١ أبريل ٢٠١٧
عمليات تكميم المعدة

إذا كنت شخصًا بدينًا ترغب في الحصول على جسم أنحف، وأقل سمنة، وأكثر صحية، ولجأت إلى كل الطرق الطبيعية، كالتمارين الرياضة، والركض، وغيرها، وقمت بجميع أنواع الحمية الطبيعية، وأيضًا لم يتحقق لك مرادك، فإذاً لم يتبقى لك سوى خيار العمليات الجراحية لإنقاص وزنك، ومن أهم وأشهر هذه العمليات، عملية تكميم المعدة، وهي عملية يقوم فيها الطبيب باستئصال 85% من المعدة، وتحويل شكلها الجيبي إلى شكل كم، مما يعمل على تقليل الوزن، والشعور بالشبع السريع بعد تناول كميات قليلة من الطعام.

جراحة تكميم المعدة

تعد عملية تكميم المعدة من أهم الطرق الجراحية في إنقاص الوزن، ولكن هناك أضرار جانبية قد تسببها عملية التحول هذه، وقد تصل إلى حصول قرحة في المعدة.

أضرار عملية التكميم

من المعروف أنه وبعد كل عملية جراحية، لابد من حصول أعراض أو مضاعفات جانبية، وقد تكون متوقعة، وأحيانًا لا تكون متوقعة، وإذا كنت تفكر في إجراء عملية تكميم المعدة، فهاك هذه المضاعفات التي قليلًا ما تحدث، ولكن لتكون عالمًا بجميع الاحتمالات.

مضاعفات ما بعد الجراحة التي يمكن أن تحدث.

  1. الخاصة بالعملية الجراحية:

- انقاب المعدة أو التسريب.

- نزيف داخلي يحتاج إلى نقل دم.

- الفتق الجراحي، وفتح الجرح.

- انسداد الأمعاء أو المعدة.

  1. المضاعفات الرئوية:

- التهاب رئوي صدري، وحدوث البلغم في الصدر.

- التقليل من كفاءة الجهاز التنفسي، وتشبع الرئتين بالسوائل.

- جلطات وانسداد في الرئتين والساقين.

  1. مضاعفات القلب والأوعية الدموية:

- حدوث قصور في القلب وعضلته، مثل: النوبات القلبية.

- عدم انتظام ضربات القلب.

- حدوث السكتة الدماغية، والدماغية الوعائية.

  1. مضاعفات الكلى والكبد:

- حدوث الفشل الكلوي، في إحدى الكليتين، أو كلتاهما.

- إمكانية حدوث فشل الكبد، أو على الأقل التهابه.

  1. المضاعفات النفسية:

- حدوث فقدان الشهية، أو على العكس تمامًا حدوث الشره.

- حدوث تقلبات مزاجية والاكتئاب، والمشاكل العاطفية والاجتماعية.

مضاعفات أخرى (قد تصبح خطيرة)

- من الممكن أن يتلوث الجرح، وأن يتشوه الجلد ويصاب بالتوسع.

- الإصابة بأمراض المسالك البولية.

- تسبب الإصابة بحساسة الأدوية.

- التقيؤ والغثيان، وفقدان القدرة على الأكل.

- مشاكل في المريء، وفم المعدة، وحرقتها.

- الإصابة بفقر الدم، والثلاسيميا، وضعف الشعر.

- اضطرابات في الجهاز الهضمي، والتقلب بين الاسهال، والامساك.

- الإصابة بحصى المرارة، وإصابة المرارة بالمرض.

- المعدة أو قرحة منفذ (القرحة الهضمية).

علاج التسريب بعد تكميم المعدة

من أكثر الأعراض الجانبية، والأضرار الناتجة عن عملية تكميم المعدة هي التسريب، وهناك نوعين من التسريب:

  1. تسريب محلي، في المعدة فقط.
  2. تسريب ينتشر بالرئة إلى تجويف البطن.

ومن أهم الأعراض الناتجة عن التسرب، ارتفاع الحرارة، والتنفس السريع، زيادة البروتين.

بعد التعرف على هذه الأضرار، هل ما زلت تصر على القيام بعملية تكميم المعدة، أم أنّك ستستمر بالمحاولة بالطرق الطبيعية، فهي أقل ضررًا، ولا تحتوي على آثار جانبية خطرة مثل العمليات الجراحية.


فيديو عن عملية تكميم المعدة

للتعرف على المزيد من المعلومات عن تكميم المعدة شاهد الفيديو.