كيفية الوضوء الصحيح

مفهوم الوضوء


قال رسول الله _ صلّى الله عليه وسلّم _ : " لا تقبل صلاة من أحدث حتى يتوضّأ " .
الوضوء في الإسلام هو علامة الطّهارة، وهو من أوّل شروط الصلاة، وتحدّثت أحاديثٌ نبويّة كثيرة عن الوضوء، وذُكر الوضوء أيضاً بالقرآن الكريم، وسنذكر لكم اليوم أهميّة الوضوء، وثمّ سنذكر كيفيّة الوضوء الصحيح.


أهميّة الوضوء :


إضافةً إلى أنّ الوضوء هو علامةٌ للطّهارة، وبأن الصلاة لا تقبل دونه، قام العلم باكتشاف فوائد كثيرةً للوضوء؛ بحيث إنّ إتقان الوضوء يعطي الإنسان طاقةً إيجابيّةً كبيرةً جداً، وذلك من خلال الماء الذي يحمل في ذرّاته الطّاقة، فيعيد التوازن الحيويّ، ويصلح أيّ خلل بمسارات الطاقة .


ومن أهميّة الوضوء أيضاً أنّه يقلّل من تأثير الأشعّة فوق البنفسجية المنبعثة من الشمس، والتي تسبّب سرطان الجلد؛ وذلك لأنّ ماء الوضوء يرطّب الجلد. من خلال ما سبق تتبيّن لنا الحكمة من الوضوء؛ لأنــه يحمي أجسادنا من الآثار السلبيّة للتقدّم التكنولوجيّ، والتلوّث البيئيّ، والمجالات الكهربائيّة والمغناطيسيّة جميعها .


كيفيّة الوضوء الصحيح


قال الله تعالى بسورة المائدة  : ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فاغْسِلُواْ وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُواْ بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَينِ وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُواْ وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ مَا يُرِيدُ اللّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَـكِن يُرِيدُ لِيُطَهَّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ(6﴾ ) .


لكي يكون الوضوء صحيحاً، على الشخص المتوضّئ اتّباع الخطوات التالية:


1. عندما يريد المسلم أن يتوضّأ عليه أن ينوي بقلبه للوضوء ، ثم يقول : " بسم الله " .
2.يقوم بغسل كفّيه ثلاث مرات .
3. يتمضمض ثلاث مرات، من خلال وضع الماء في فمه ثم إخراجه.
4. يستنشق ثلاث مرات، وهو يجذب الماء عن طريق النّفس إلى الانف ثم يستنثر الماء ، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " وبالغ في الاستنشاق الّا أن تكون صائماً " .
5. يغسل الوجه كاملاً ثلاث مرات، وحدود الوجه هي: منابت شعر الرّأس إلى آخر الذّقن، ومن الأذن إلى الأذن الأخرى، وإن كان بالوجه شعرٌ أو لحية خفيفة، فيجب غسله وما تحته من البشرة ، وإن كان كثيفاً وجب غسل ظاهره .
6. يغسل اليدين إلى المرافق ثلاث مرات .
7. يمسح رأسه مرة واحدة .
8. يمسح أذنيه مرة واحدة .
9. يغسل الرجلين إلى الكعبين، مع تخليل المياه بين الأصابع .
10. وبعد أن ينتهي من الوضوء يقول ( أشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له وأن محمداً عبده ورسوله ، اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين)
11. ويجب غسل أعضاء الجسم التي ذكرناها بالترتيب، والعضو الأيمن قبل الأيسر .


وتقبّل الله منّا ومنكم صالحالأعمال