كيفية الوضوء الصحيح

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٣:٢٢ ، ٢٥ يناير ٢٠١٥
كيفية الوضوء الصحيح

مفهوم الوضوء

يعرّف الوضوء في الإسلام بأنّه الطّهارة عن طريق غسل ومسح الأعضاء، وهو من أوّل شروط الصّلاة، وسُمّي بذلك لأنّه يُضفي على الأعضاء وضاءةً وطهوراً، وتحدّث القرآن الكريم عنه، وتطرّقت إليه السنّة النبويّة في عدّة أحاديثٍ شريفة.


قال رسول الله _ صلّى الله عليه وسلّم _: (لا تقبل صلاةٌ من أحدث حتّى يتوضّأ).


أهميّة الوضوء

  • يعدّ الوضوء علامةً للطهارة، ولا تقبل الصّلاة من دونه.
  • اكتشف العلم الحديث عدّة فوائدٍ للوضوء؛ حيث تبيّن أنّ إتقانه يعطي الإنسان طاقةً إيجابيّةً كبيرةً جدّاً، وذلك من خلال الماء الّذي يحمل في ذرّاته الطّاقة، فيعيد التّوازن الحيويّ، ويصلح أيّ خللٍ موجود في الإنسان.
  • يقلّل الوضوء من تأثير الأشعّة فوق البنفسجيّة المنبعثة من الشّمس، والتي تسبّب سرطان الجلد؛ وذلك لأنّ ماء الوضوء يرطّب الجلد؛ ومن ذلك يتبيّن لنا أنّ الله تعالى فرض الوضوء لما فيه من فوائد؛ حيث إنّه يحمي أجسادنا من الآثار السلبيّة للتقدّم التكنولوجيّ، والتلوّث البيئيّ، والمجالات الكهربائيّة والمغناطيسيّة جميعها.


كيفيّة الوضوء الصّحيح

قال الله تعالى في سورة المائدة: ﴿يا أيّها الّذين آمنوا إذا قمتم إلى الصّلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم إلى المرافق وامسحوا برؤوسكم وأرجلكم إلى الكعبين وإن كنتم جنباً فاطّهروا وإن كنتم مرضى أو على سفرٍ أو جاء أحدٌ منكم من الغائط أو لامستم النّساء فلم تجدوا ماءً فتيمّموا صعيداً طيّباً فامسحوا بوجوهكم وأيديكم منه ما يريد اللّه ليجعل عليكم من حرجٍ ولـكن يريد ليطهّركم وليتمّ نعمته عليكم لعلّكم تشكرون).


من هذه الآية الكريمة يتبيّن لنا أنّ هناك عدّة خطوات يجب على المسلم أن يقوم بها عند الوضوء، وهي مرتّبة كالآتي:

  • عندما يريد أن يتوضّأ عليه أن ينوي بقلبه الوضوء، ثمّ يقول: " بسم الله".
  • يقوم بغسل كفّيه ثلاث مرّات.
  • يتمضمض ثلاث مرّاتٍ أيضاً، وذلك عن طريق وضع الماء في فمه ثمّ إخراجه.
  • يستنشق ثلاث مرّات، وهو يجذب الماء عن طريق النّفس إلى الأنف ثمّ يستنثر الماء، وقال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (وبالغ في الاستنشاق إلّا أن تكون صائماً).
  • يغسل الوجه كاملاً ثلاث مرّات، وحدود الوجه هي: منابت شعر الرّأس إلى آخر الذّقن، ومن الأذن إلى الأذن الأخرى، وإن كان بالوجه شعرٌ أو لحيةٌ خفيفة وجب غسلها وما تحتها من البشرة، وإن كان الشّعر كثيفاً وجب غسل ظاهره.
  • يغسل اليدين إلى المرافق ثلاث مرّات ويبدأ باليمين أوّلاً.
  • يمسح رأسه مرّةً واحدة.
  • يمسح أذنيه مرّةً واحدة.
  • يغسل الرّجلين إلى الكعبين، مع تخليل المياه بين الأصابع .
  • بعد أن ينتهي من الوضوء عليه أن يقول: ( أشهد أنّ لا إله إلّا الله وحده لا شريك له وأنّ محمّداً عبده ورسوله، اللهمّ اجعلني من التوّابين واجعلني من المتطهّرين).
اقرأ:
111972 مشاهدة