كيفية معرفة الدجاج الفاسد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٤ ، ٢٦ فبراير ٢٠١٥
كيفية معرفة الدجاج الفاسد

مقدمة

في حياتنا العديد من الأمور التي تفسد بدون أن نعلم أنها أصبحت فاسدة، ومن أهمها هي الأطعمة، ففساد أي شيء آخر قد لا يعود على صحتنا بالضرر، ولكن فساد الأطعمة من أكثر الأشياء التي تؤذي الجسم، وقد تسبب إلى الموت، وفساد الأطعمة يعني أنها تكونت عليها طبقات كلسية أدت إلى فسادها وأصبحت غير صالحة للأكل.


كيفية معرفة الدجاج الفاسد

واللحوم الفاسدة هي من أكثر الأطعمة التي انتشرت في الآونة الأخيرة، حتى أننا وجدنا أن وزارة الصحة في كل مكان من حول العالم تميل إلى عمل تفتيش مباغت على محلات اللحوم من أجل الكشف المبكر عن بعض التجاوزات التي تشمل بيع اللحم الفاسد، وغير ذلك من الممكن أن يقع المواطن البسيط في مثل هذه الحفرة، وقد يتناول طعاماً فاسداً بدون أن يعلم، فخبرتنا التي تتعلق بالأطعمة ليست كبيرة، ولكن من الممكن أن نستفيد من خلال هذا المقال في كيفية معرفة حقيقة الدجاج إن كان فاسداً أو لا، ومن أهم الطرق لمعرفة ذلك ما يلي:

اللون الأزرق على الجلد

والمعروف أن لون الدجاج مائلاً إلى الحمرة الزهرية، وليس أزرقاً على الإطلاق، ففي حال قمت بشراء الدجاج وتفاجأت عند عودتك إلى المنزل بأن اللحم الذي قمت بشراؤه أزرق اللون، فهذا يعني أن هناك مشكلة يجب تداركها على الفور، فهذا يعني أن اللحم الذي حصلت عليه هو في الحقيقة لحم فاسد، ويجب التخلص منه، ومن حقك أن تقوم بإرجاعه لصاحبه، وأخذ المال مرة أخرى، ولكن في حال لم تقم بشرائه فيجب أن تقوم بتنبيه البائع أن هذا اللحم المباع فاسد، وأنك تعلم بذلك حتى يعي جيداً أن هناك فئة متعلمة تعلم جيداً بأمر اللحم الفاسد ومواصفاته حتى لا يغش به أحد آخر.

الرائحة الغريبة غير المعتادة

والمعروف أن اللحوم تمتلك رائحة مميزة، حتى أن لحم البقر يختلف عن لحم الدجاج يختلف عن لحم العجل وغيرها، وهذا ما يجعلنا نعلم أي نوع من اللحوم نتناول، والحديث عن لحم الدجاج فيجب أن يحتوي على رائحة مميزة، وهي تمثل الزفر الموجودة في أي نوع من اللحم، ولكن إن كانت الرائحة نفاثة على غير المعتاد، أو كان الأمر يتعلق برائحة نتنة تخرج من الدجاج، فهذا يعني أن هذه الدجاجة فاسدة لعدة أسباب فقد تكون قد ماتت وذبحت بعد ذلك أو تكون مريضة، وبعد أن اكتشف صاحبها بأمر المرض قام بذبحها حتى لا يخسر فيها، والحقيقة أنه لا يجوز التهاون في مثل هذا الأمر، ويجب أن تقوم بالتصرف الفوري، وتتخلص من الدجاجة حتى قبل أن تقوم بفتحها، حتى لا ينتشر المرض الملاصق لها في جميع أنحاء المطبخ، خاصة في ظل انتشار وباء انفلونزا الطيور الذي أصبح من الأوبئة الخطيرة التي هددت أمن الإنسان وسلامته.

اللزوجة في لحم الدجاج وجلد أملس للغاية

وهي أن يكون اللحم لزجاً، وتظهر عليه أعراض اللزوجة، واللزوجة تعني أن يكون اللحم أملسا بصورة غير معتادة، وهذا يعد من أكثر الأمور التي تكشف من خلالها فساد الدجاج، وبذلك تقوم بالتخلص منه قبل أن تستخدمه في الطعام، وقد تبدو اللزوجة أمراً اعتيادياً، ولكن إن شككت في الأمر فإن فساد اللحم سيظهر بشكلٍ جلي عند البدء في طهوه؛ لأنه سيكون غير طبيعي، وبذلك يتم التأكد أنه فاسد.

كسور في عظام الدجاج يدل على فسادها

وهناك من يشتري الدجاج ويخرج، ولا يهتم إن كان الدجاج مذبوحاً حديثاً أو أنه مذبوح منذ وقتٍ طويل، ولكن ما يحدد حقاً إن كان الدجاج فاسداً أو لا أن العظم في الدجاج لا يكون سميكاً، أو تجد أنه طري ويكسر بسهولة، وذلك يعني على الفور أن الدجاجة تعاني من مشكلة حقيقية تتعلق بنوعية اللحم من حيث الفساد أو الصلاحية، وهناك من يعتقد أن اللحوم التي تشترى من السوق وهي مثلجة آمنة بشكلٍ كامل، والأولى أن تقوم بقراءة تاريخ الإنتاج، وتاريخ الانتهاء حتى لا تقع في فخ تظن أنه ليس موجوداً على الإطلاق.


لتجنب الدجاج الفاسد

وأنت أيها العميل لكي تتجنب شراء اللحم الفاسد، أو الدجاج الفاسد فيجب عليك أن تكون على وعي بالنقاط التي تم تداولها سابقا، ويجب أن تكون على حذر، فتناول هذه الأطعمة الفاسدة قد يودي بحياتك، ويؤدي لهلاكك وأنت لا تشعر ومن أهم الأمور التي من الممكن الانتباه إليها أثناء شراء الدجاج ما يلي:

شراء الدجاج من الأماكن الموثوقة

وهناك بعض الأشخاص الذين لا يشعرون بالثقة للشراء من أي شخص، ويعتمدون شخصاً بعينه، وتكون له من السمعة الطيبة التي لا يمكن أن يغش خلالها، وعليه فإنه من الممكن الشراء من هذه المصادر الموثوقة لتجنب الوقوع في فخ الفساد.

شراء الدجاج الحي وتطلب من الجزار أن يقوم بذبحها أمامك

وهذا الأمر الذي يجب على الجميع الالتزام به، فشراء الدجاج يجب أن يكون قد ذبح منذ فترة قصيرة، ومن الممكن أن تطلب من الجزار أن يذبح الدجاجة أمامك، وهذا حق كامل لك، وهذا ما يجعلك تطمئن أن اللحم الذي قمت بشرائه حياً، وليس به أي مشكلة صحية.

فحص الدجاجة الحية قبل الشراء

والفحص يعني أن تقوم بإحضار دجاجة حية، والنظر إليها والبحث في مواصفاتها، والتأكد أن حركتها طبيعية ولا تعاني من أي هزال، كما أن لون الريش وشكله وطريقه نفشه، ولون الجلد والمنقار هذه كلها من العلامات التي يجب أن ينظر إليها الشاري قبل الشراء، لكي يطمئن أنه ليس به أي أذى أو أي أمر آخر.

التأكد أنها لا تعاني من أي أمراض

وهناك بعض الأعراض التي تظهر على الدجاج، ويعني أنه مصابة بأي أمر، كأن تكون ملقاة في القفص بدون حركة أو أنها ليست نشيطة، فهذا ما يدل على أنها تعاني من مشكلة حقيقية يجب ألا تشتريها حتى تتجنب الوقوع في أي مشكلة صحية فيما بعد، وحاول أن تختار الدجاجة التي تبدو على حركتها أنها طبيعية وخالية من أي مشكلة.

طهي الدجاج بشكلٍ مباشر بعد الشراء ولا يترك مدة طويلة في الثلاجة

فالكثير من الأشخاص يظن أن وضع الدجاج في الثلاجة لا يعرضه للفساد، وهذه معلومة غير صحيحة، حيث إن الكثير من اللحوم التي تفسد نتيجة تركها مدة طويلة في الثلاجة أو أنك لا تستعملها أو تقوم بتخزينها، والأولى أن تقوم بشراء الدجاج حسب الكمية التي تريد استخدامها أثناء اليوم الواحد، ولا داعي لتخزين اللحوم أو الدجاج على حد سواء لأن الدجاج في متناول اليد، ومن الممكن الشراء في أي وقت ممكن.


وختاماً فإن اللحم الفاسد أو الدجاج الفاسد هو الآفة التي بلى بها العالم كله، وأصبح من الضروري استخدام الفحوصات اللازمة قبل عملية الشراء أو البيع، فالتعرض لحادثة شراء اللحم الفاسد قد يجنبك استخدامه في المستقبل، ويجعلك تنفر من اللحوم بشكلٍ عام، وهذه هي نصيحتي لك أيها العميل ألا تترك هذه الأمور بدون أن يكون لك بها دراية كاملة، ويجب أن تتعامل مع الطعام بحذرٍ شديد، خاصة في ظل الفساد الذي انتشر وطال الأطعمة.