كيف أخرج من الاكتئاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٠ ، ٢٩ يونيو ٢٠١٧
كيف أخرج من الاكتئاب

الاكتئاب

يعدّ الاكتئاب اضطراباً شائعاً يُصيب العديد من الأشخاص، ويشعر فيه الإنسان بأنّه عاجز عن القيام بالعديد من الأمور حتّى عن طلب المساعدة؛ حيث تقلّ الطاقة لديه، وتتدهور ثقته بنفسه، ويزول حماسه وشغفه بالأشياء من حوله، وتوجد العديد من الطرق للتخلّص من الاكتئاب، سنذكرها في هذا المقال، مع الإشارة إلى أنّ الإصابة بالاكتئاب المرضيّ بحاجة إلى استشارة طبيب، وكذلك الحالات الأخرى التي لم تنجح النصائح أدناه في علاجها.


كيف أخرج من الاكتئاب

  • ضع برنامجاً ثابتاً، وحدّد فيه الأمور التي يجب عليك الالتزام بها وإتمامها يومياً.
  • حدّد أهدافاً تساعدك على التخلّص من الاكتئاب؛ فالاكتئاب قد يُشعرك بعدم قدرتك على إنجاز أي عمل؛ مما يزيد حالتك سوءاً، لذلك حدّد أهدافاً بسيطة وسهلة بدايةً، وعند تحقيقها حدّد أهدافاً أصعب.
  • مارس التمرينات الرياضية بشكلٍ منتظم؛ فهي تعزز إفراز مادّة الإندروفين في الجسم، وهي مادّة كيميائية تحسّن المزاج، وبالإمكان ممارسة رياضة المشي لعدّة دقائق يومياً.
  • تناول طعاماً صحّياً، ورغم عدم وجود غذاء يُنهي الاكتئاب نهائياً، إلّا أنّ هناك بعض الأطعمة التي تحسّن الحالة المزاجية مثل تلك المحتوية على الأحماض الدهنية وأوميغا3، مثل: السلمون والتونة، والأغذية المحتوية على حمض الفوليك، مثل: السبانخ والأفوكادو.
  • امنح جسمك قدراً من الراحة عن طريق النوم لساعات كافية يومياً، وتحديد مموعد معيّن للنوم والاستيقاظ يومياً، وتجنّب النوم خلال منتصف اليوم، وأبعد التلفاز والحاسوب عن غرفة نومك.
  • تحمّل المسؤولية الملقاة على عاتقك، ولا تتهرّب منها، واستمرّ في التواصل مع الآخرين، وممارسة نشاطاتك اليومية؛ فهذا يساهم في خروجك من الاكتئاب، وبإمكانك ممارسة العمل بدوام كامل أو جزئي أو ممارسة أي أعمال تطوعية، المهمّ هو تجنّب الانعزال.
  • ابتعد عن الأفكار السلبية قدر الإمكان، واستعمل المنطق بدلاً منها؛ فإذا شعرت مثلاً أنّك غير محبوب، فالجأ للبحث عن الأسباب والأدلة المادية لذلك وحاول علاجها، وتندرج تحت ذات الفكرة عدم لوم النفس ومعاقبتها؛ وإنّما تقويم السلوكيات الخاطئة بالشكل السليم.
  • شاهد مسلسلات أو أفلام مضحكة، وبهذا تُقنع عقلك أنّك سعيد، لتحصل على السعادة فعلاً.
  • تناول الأدوية المضادّة للاكتئاب أو بعض المكملات الغذائية، مع الإشارة إلى ضرورة عدم تناولها دون استشارة الطبيب.
  • مارس أعمالاً جديدة دائماً، فبإمكانك تعلّم لغات جديدة أو أشياء لما تجرّبها من قبل؛ فهذه الأشياء تعزّز إفراز الدوبامين في الجسم؛ والذي يعدّ مسؤولاً عن تحسين المزاج وتعزيز الشعور بالسعادة.
  • استمتع في أوقاتك دائماً، وذلك بإيجاد أمور ممتعة بإمكانك القيام بها؛ كزيارة صديق تحبّه أو ممارسة هواية.