كيف أعرف أني حامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٧ ، ٣١ يوليو ٢٠١٧
كيف أعرف أني حامل

كيف أعرف أنني حامل

لا يعتبر تأخر الحيض دائماً حدوث حمل، فالكثير من السيدات قد يتأخر موعد الدورة الشهرية لديهن لأسباب معروفة وأخرى غير معروفة ولا تعني بالضرورة حصول الحمل، لهذا يجب على السيدة البحث عن أعراض أخرى لمعرفة حدوث الحمل من عدمه، فالتغيرات الهرمونية التي يحدثها الحمل في جسم المرأة تمكنها من الاستدلال على حدوث الحمل.


أعراض الحمل المبكرة

وخز حلمات الثدي

يؤدي تدفق هرمون الحمل خلال الأسبوع الأول من الحمل إلى زيادة جريان الدم في الثدي، الأمر الذي يسبب وخزاً حول الحلمات، ومع زيادة هرمونات الحمل يعتاد الجسم على هذا الوخز حتى يخف تلقائياً.


انتفاخ الثدي والشعور بالألم

مع بداية الأسبوع السادس من الحمل يتضخم حجم الثدي بطريقة ملحوظة، ويصبح أكبر مما هو عليه، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بالألم الذي يشابه الأوجاع المصاحبة لقرب موعد الدورة الشهرية، إلا أن هذا الوجع أكبر وأشد، وخاصةً عند لمس الثدي أو الاقتراب منه.


زيادة حجم الحلمات وتغير لونهما

تنمو الحلمات ويتغير لونها بشكل ملحوظ عند بداية الحمل وهي من أهم الأعراض التي تشير إلى حدوث الحمل، حيث يصبح لونهما داكناً إلى حد كبير، وملاحظ جداً.


الغثيان والدوار

يعتبر الشعور بالغثيان والدوار من أكثر أعراض الحمل شيوعاً، والتي عادةً ما تحدث في الصباح، وتستمر خلال الثلاثة الشهور الأولى من الحمل، فتشعر الحامل برغبة في التقيؤ، وعدم رغبتها بتناول الطعام، بالإضافة إلى النفور من تناول بعض أنواع الأطعمة والمشروبات التي قد تكون سابقاً من المفضلة لديها.


الإرهاق والتعب

تشعر المرأة الحامل خلال الثلاثة الشهور الأولى من الحمل بالإرهاق والتعب، وعدم الرغبة بالقيام بالكثير من الأمور، بالإضافة إلى الشعور بالإعياء والرغبة الشديدة في النوم بشكل أكبر مما كان عليه الوضع قبل الحمل.


تغيرات في الحالة المزاجية

تتأثر الحامل بتغيرات هرمونية كبيرة، تؤثر على جسمها وعلى الحالة النفسية والمزاجية لها، فتعاني الكثير من السيدات الحوامل بالرغبة بالبكاء دون سبب، والانتقال بسرعة من الشعور بالسعادة والفرح إلى الشعور بالتعاسة والحزن، كما تصبح الحامل حساسة جداً تجاه الكثير من الأمور، فتجرحها الكلمات البسيطة وقد تتأثر بأي موقف يحدث أمامها، وتكون هذه المشاعر مشابهة لما يحدث خلال فترة الدورة الشهرية إلا أنها أكبر ومستمرة لفترات أطول لدى الحامل.


كثرة التبول

يحدث مع بداية الحمل ارتفاع نسبة الماء في الدم بسبب حاجة الجسم للسوائل، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور برغبة في التبول بشكل مستمر، ولهذا يجب على الحامل تجنب تناول العقاقير الكيميائية التي تزيد إدرار البول، ومراقبة عدد مرات التبول لتجنب الإصابة بالجفاف.


الإصابة بالإمساك

تعاني بعض السيدات في بداية الحمل من الإصابة باضطرابات الجهاز الهضمي ومشاكل في عملية الإخراج، وبالتالي الإصابة بالإمساك.