كيف اجعل ابي يحبني

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٩ ، ١٧ نوفمبر ٢٠١٤
كيف اجعل ابي يحبني

في كثير من الأحيان نشعر أن أقرب الناس حولنا يكرهوننا، ولا يريدون وجودنا في الحياة، ويكون مثل هذا الشعور في الغالب أمرا وهميا، لأن من نحبهم ويحبوننا، لا يمكنهم أن يكرهوننا أو يتخلو عن وجودنا بحياتهم مهما يكن، ومن أهم هذه الشخصيات التي نشعر بهذا الشعور منهم، الأب ،

فهو الشخص الذي يمتلك وجها خشبيا في غالب الأمر، لا يضحك، ولا يكون سعيداً، مهما حققت من انجازات، فهو يراك فاشلاً، أو يريدك أن تصل لأعلى المراتب، ولا يعجبه مجرد نجاح قد تصل إليه في حياتك العادية .

وفي الأصل أن الأب هو الشخص الأكثر حبا لأولاده، فهو الذي يخرج من الصباح حتى المساء، لكي تعيش أنت وأخوتك على أفضل المستويات، ويحاول أن يحقق لك ما تريد دوما، ولا يريد منك شكرا ،فقط يريد أن يرى نتيجة جهده من خلالك، فحاول أن تتفهمه، لأنك عندما تكبر، ستعي كل الوعي، أن الأب لم يكن قاسياً عليك من فراغ، ولكنك فعلت المستحيل لكي تفقده الأمل، في وصولك الى مرتبة يتمنى أن يراك قد وصلت اليها .

كيف أجعل أبي يحبني :

حب الأب غاية يسهل الوصول إليها، فهناك العديد من الطرق التي من خلالها يسعد الأب بأبنائه، وهي كالتالي :

أولاً : كن مجتهداً :

فأكثر ما يستفز الأب، ويربكه، رؤيته لأولاده غير مهتمين بالتعليم، الذي يعلم جيدا أنه الطريق الأقصر والأهم للوصول للطموح الذي تحلم به، فعليك عزيزي الإبن أن تري والدك أنك الأجدر بحبه، والأقدر على رفع رأسه، وإثبات قدرتك على الوصول لأفضل النتائج .

ثانياً : إختر أصدقائك :

فالصديق هو الذي يحدد مصيرك، فعليك أن تنتقي أصدقائك بعناية، و أن تحاول أن تبتعد عن رفقاء السوء، أو الصديق الذي قد يسير بك في طريق الهاوية، وحاول أن تعلم جيداً ، أنك أن خالفت أمره، فلن يضره شيئا بقدر الضرر الذي سيلحق بك مستقبلا .

ثالثاً : لا ترفع صوتك أمامه :

فالابن البار، هو الذي يستمع للحديث الذي يخرج من فم والده، ويعتبره كالدرر النفسية التي لا يمكن أن تستغني عنها، فاياك عزيزي أن تعلي صوتك عليه، لأن ذلك سيحزن قلبه، وسيجرح قلبك، وإن قمت بفعلة تستحق الاعتذار، فلا تتردد بالاعتذار له، لأن الأب ليس طفلاً لكي تستخسر به كلمة أسف على خطأ ارتكبته .

وفي الختام، ان أردت أن يحبك والدك، عليك أن تثبت له، أن كل ما فعله من أجلك لم يضع هدرا، وأنك لولاه لما وصلت لقمة نجاحاتك .