كيف تكون مبرمجاً محترفاً

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٢ ، ١٨ يناير ٢٠١٨
كيف تكون مبرمجاً محترفاً

أساسيات للمبرمج

أخذ دورات

يُمكن للشّخص التحضير ليُصبح مبرمج كمبيوتر عن طريق أخذ دوراتٍ في علم الجبر، أو الهندسة، أو الكيمياء، أو الفيزياء، أو علم المثلثات، كما يُمكنه الالتِحاق بأيّ برامج أو دورات في علوم الكمبيوتر، وأخذ دورات في المواد الأخرى مثل اللغة الإنجليزية، والدراسات الاجتماعية للاستِعداد لمتطلّبات التعليم العام في الكلية.[١]


الحصول على درجة البكالوريوس

يمتلك مُعظم مُبرمجي الكمبيوتر درجة البكالوريوس التي تُمكّنهم من استخدام لغات البرمجة المختلفة، مثل جافا "Java"، وفيجول بيسك "Visual Basic"، و"C++"، عن طريق إنشاء خوارزميات، كما يُمكنهم الالتحاق بدوراتٍ في كتابة الأعمال، والهندسة، والتطبيقات العلميّة لتقوية المَهارات والمعارف، وهناك العَديد من الجامعات التي توفّر هذه المواد كتخصّصاتٍ فرعيّة، وقد تشمل الدورات أيضاً إدارة قواعد البيانات وشبكات الحاسوب وأنظمة التشغيل، وتتداخل البرامج في نظم المعلومات الحاسوبيّة تداخلاً كبيراً مع برامج علوم الحاسوب، ولكنّ برامج نظم المعلومات الحاسوبيّة تكون موجّهةً أكثر نحو تبنّي وتطبيق المعلومات للاحتياجات التشغيلية للشركات والمنظّمات الأخرى.[١]


اختيار التخصص

يُمكن أن يُفكّر الشخص في التخصّص أكثر في مجالٍ مُعيّن من البرمجة، مثل تطوير قاعدة البيانات، الذي يتضمّن كتابة البرامج التي تقوم بتخزين واسترجاع ومعالجة البيانات في قواعد المعلومات، أو تطوير الويب، الذي يستهدف تطبيقات البناء التي يتمّ تَشغيلها عبر الإنترنت أو الشبكة الداخليّة للمُنظّمة.[١]


الحصول على شهادة في التخصصات

تُعتبر الشهادة أداة مهمّة لإظهار مدى تمكّن الشخص من لغة الكمبيوتر لأرباب العمل، ويُقدّم العديد من بائعي المنتجات، وشركات البرمجيات، وجمعيات الحوسبة المُحترفة دوراتٍ تدريبيّة واختباراتٍ للحصول على شهادة في لغات البرمجة، أو البرامج الفردية.[٢]


نصائح للمبرمج المحترف

تطوير مهارات حل المشاكل

يُعتبر حلّ المشكلات مهارة مهمة إلى جانب فهم لغة البرمجة، والتي يفتقد إليها الكثير من المطوّرين، ومع ذلك، تُعتبر مهارة حل المشاكل أمراً صعباً لتعلّمه، ولإتقان هذه المهارة ينُصح بالاستمرار في التدرُّب عليها، فيُمكن البدء بمُحاولاتٍ صغيرة، مثل تطوير مهارة أخد الملاحظات، والحساب، أو أيّ شيء يهتم به الشخص، وعند القيام بذلك ينبغي التركيز على المنطق وراء التعليمات البرمجية، وتعلّم طريقة التفكير مثل جهاز كمبيوتر بدلاً من مُجرّد فهم اللغة.[٣]


تعلم عملية ضبط الإصدارات

يُنصح بالبدء في التدُّرب على البرمجيّات بالعمل مع فرقٍ برمجية مختلفة لتطوير المشاريع الجامعية، ويعتبر كل من "WindowsSVN "، و "GitHub" مثالين على الأدوات المهمة التي يُمكن أن تستخدمها الفرق في إنشاء وتحديث التطبيقات ذات المصادر المفتوحة، لكن الشركات تستخدم أدوات مختلفة مثل:"Apache SVN"، و"Subversion"، لذا يجب على الشخص إتقان استخدام هذه الأنظمة للتمكّن من النجاح في العمل، ويستغرق التعلّم بعض الوقت والممارسة؛ لذا يُمكن أن يشعر الشخص أنه متخلّف عن البقيّة إذا ذهب لوظيفة مُعيّنة دون أن تكون لديه فكرة حول كيفيّة استِخدام هذه الأدوات والأنظمة.[٣]


تطوير موهبة التعلّم

تتطوّر التكنولوجيا بشكلٍ مستمر؛ لذلك يَنبغي أن تتطوّر قاعدة معلومات المُبرمج أيضاً؛ فإذا أراد الشخص أن يَبقى مُتابعاً للتطوّرات في مجال عمله فمن المهم مواكبة لغات البرمجة ، والبرمجيات، والأجهزة الجديدة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "How to Become a Computer Programmer in 5 Steps", www.learn.org, Retrieved 21-12-2017. Edited.
  2. "How to Become a Computer Programmer", www.money.howstuffworks.com, Retrieved 21-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب ت Tori Reid (23-12-2014), "What It Really Takes to Be a Professional Programmer"، www.lifehacker.com, Retrieved 21-12-2017. Edited.