كيف يصبح خطي جميل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٢ ، ٢٣ نوفمبر ٢٠١٤
كيف يصبح خطي جميل

الخط الجميل ، و بالرغم ما يقال عنه بأنه موهبة ربانية ، و أن أصحاب الخط الجميل هم أشخاصاً تظهر عليهم هذه الموهبة في صفوفهم الدراسية الأولى ، إلا أنه و وفقاً للكثير من التجارب التي أُجريت على الأشخاص ابتداءاً بالصفوف الإبتدائية و مروراً بالمراحل المتوسطة و انتهاءاً بالمراحل الثانوية و الجامعية ، فإن الأشخاص الذين لا يمارسون الكتابة على الورق بإستمرار هم أصحاب الخط الغير مفهوم ، او الغير مكتوب بإحتراف ، و هذا ما يفسر تراجع مستوى الخط للأشخاص الذين يغتربون لفترة طويلة بعيداً عن وطنهم ، و يتوقفون لفترة طويلة عن ممارسة لغتهم الأم كتابةً و قراءة بشكل يومي أو شبه يومي ، إذن فالسبب الرئيسي الذي يجعل الخط غير جميل عند الأشخاص هو قلة الممارسة ، وعلى ذلك فإن الحل سيكون مبنياً على هذا الأساس .


كيف يصبح خطي جميل !!


بدايةً يجب لفت انتباه الآباء إلى ضرورة التركيز على ابنائهم منذ المرحلة الإبتدائية على كيفية كتابة الأحرف و الكلمات ، حيث أنها الفترة الأكثر فاعلية و تأثيراً لإكساب الطفل مهارة الخط الجميل ،لذلك فعلى الاّباء إيجاد الطريقة المناسبة التي قد تجعل أبنائهم يقضون فترات مناسبة بشكل يومي لممارسة الكتابة ، و لتشجيع الأطفال في هذه المرحلة لقضاء الوقت في الكتابة يُنصح بدايةً بتعليم الأطفال كتابة الأحرف كل حرفٍ على حدة ، و تكرار رسم الحروف ، حتى يصل الطفل إلى المرحلة التي يستطيع فيها أن يعرف حدود كل حرف و إمكانية إتصاله مع الحروف التي تليه ، بعد ذلك على الاّباء شراء قصص الأطفال الملونة و تشجيع الأطفال على نسخها و تلوينها لإضفاء المتعة على مهمة الكتابة و أيضاً تشجيعهم بالهدايا بعد إنهاء كل قصة ، بعد فترة من تكرار هذه العملية ، ستكون مهارة الأطفال في الكتابة بخط جميل متقدمة بشكل ملحوظ ، وسوف يرى الاّباء نتائج اكتساب أطفالهم لهذه المهارة على جميع نواحي حياتهم العلمية و العملية .


أما بالنسبة للأشخاص الذين تعدوا المرحلة الدراسية و يشعرون بأن مستوى الخط لديهم أقل من الأشخاص الاّخرين ، فالحل أيضاً سيكون بالممارسة ، إذ يجب عليهم أن يخصصوا ساعات معينة يومياً لقضائها في نسخ النصوص من الصحف و الكتب و غيرها ، و مع الممارسة المتكررة للكتابة سوف يعتاد الشخص على كيفية كتابة الأحرف و الكلمات بطريقة جميلة و مرتبة ، أيضاً يمكن للأشخاص الذين يطمحون لتطوير مهارة الخط لديهم بمحاولة النقل أو النسخ من أنواع الخطوط المعروفة و الإحترافية ، حتى لو بدا الأمر صعباً أو شبه مستحيلاً في البداية إلا أنه سيكون سهلاً و ممتعاً فيما بعد .


نهايةً أود أن أؤكد أهمية إكتساب الأشخاص لمهارة الخط الجميل و السعي جاهداً للتدرب عليها ، حتى لو بدا الأمر في هذا العصر الذي يعتمد على التقنيات الحديثة و الحاسوبية غير مهماً ، و الذي جعل الكثير من الأشخاص يستبدلون الكتابات اليدوية بالإدخال الحاسوبي الرقمي ، إلا أنه لا بد أن يقع الشخص في موقفٍ ما يحتاج بشدة للكتابة اليدوية بخط مفهوم و واضح ، لذلك فلا بد من تعلم و ممارسة الكتابة بشكل دوري للحفاظ على نوعية خط ممتازة .