لماذا الطماطم من الفواكه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٢ ، ١٣ فبراير ٢٠١٨
لماذا الطماطم من الفواكه

الطماطم من الفواكه علمياً

يوجد التباس فيما إذا كانت الطماطم من الفواكه أم من الخضراوات وذلك بسبب اختلاف الاستخدام بين العلماء، والطهاة؛ حيث تُعدّ الطماطم فاكهةً من الناحية العلمية،[١] كما أنّها من الفواكه من الناحية النباتية، فالفواكه هي عبارة عن بنية تحمل البذور التي تتطور من مبيض الزهرة، في حين أنّ الخضراوات هي جميع أجزاء النبات، مثل، الجذور، والأوراق، والسيقان، ومن خلال هذه المعايير فإنّ الثمار النباتية مثل: الطماطم، والتفاح هي من الفواكه، أما البطاطا، والسبانخ مثلاً فهي تعدّ من الخضار.[٢]


الطماطم من الخضراوات عند الطهاة

بالنسبة للطهاة فإنّهم قد يُصنّفون بعض أنواع الفواكه مثل الطماطم مثلاً بأنّها من الخضراوات؛[١] فمن منظورهم إن الخضراوات لها طعم خفيف، أو لذيذ، وعادةً ما تؤكل كجزء من طبق جانبي أو طبق رئيسي، أما الفواكه فلها نكهة حلوة يُمكن استخدامها للحلويات، والوجبات الخفيفة، أو العصائر.[٣]


معلومات عن الطماطم

تُعدّ الطماطم (البندورة) مصدراً غنياً بفيتامين ج، والليكوبين النباتي (بالإنجليزية: lycopene)، وعادةً ما تؤكل نيئة في السلطات، كما تُستخدم في الطهي أيضاً، ويمكن استعمالها لإنتاج أنواع مختلفة من الأطعمة، مثل: منتجات الطماطم المعلبة، وعصير الطماطم، والصلصة، والكاتشب، ومعجون رب الطماطم،[٤] ويذكر أنّ الطماطم تتكون من 93% من الماء، بالإضافة إلى أنّ استهلاك مائة غرام من الطماطم يُوفر سبعة عشر غراماً من الكربوهيدرات، وثلاثة غرامات من البروتين، وثلاثةً وعشرين غراماً من فيتامين ج، أي ما يقارب 40% من نسبة فيتامين ج الموصى تناوله للأشخاص البالغين يومياً،[٥] وعادةً ما تكون الطماطم الناضجة حمراء اللون، ولكنها قد تأتي أحياناً بجموعة متنوّعة من الألوان منها الأصفر، والبرتقالي، والأخضر، والأرجواني، كما توجد العديد من الأنواع للطماطم بأشكال ونكهات مختلفة.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب "Is a tomato a fruit or a vegetable?", www.en.oxforddictionaries.com, Retrieved 15-1-2018. Edited.
  2. "What's the Difference Between a Fruit and a Vegetable?", www.livescience.com,12-6-2012، Retrieved 15-1-2018. Edited.
  3. Rachael Link (5-4-2017), "What's the Difference Between Fruits and Vegetables?"، www.healthline.com, Retrieved 12-2-2018. Edited.
  4. "Tomato", www.britannica.com,4-1-2018، Retrieved 15-1-2018. Edited.
  5. "Tomato", www.encyclopedia.com, Retrieved 15-1-2018. Edited.
  6. Adda Bjarnadottir (6-2-2015), "Tomatoes 101: Nutrition Facts and Health Benefits"، www.healthline.com, Retrieved 15-1-2018. Edited.