ماذا يسمى جهاز قياس الضغط الجوي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٩ ، ١٤ يونيو ٢٠١٧
ماذا يسمى جهاز قياس الضغط الجوي

الضغط الجوي

يعرّف الضغط الجوي على أنّه وزن عمود من الهواء الواقع على وحدة المساحة، ويعادل الضغط الجوي وزن عمود من الزئبق يبلع ارتفاعه 76 سنتيمتراً عند مستوى سطح البحر، وتبلغ كتلة عمود الهواء على المتر المربع الواحد عشرة أطنان، في حين يبلغ الضغط الجوي عند سطح البحر ما يعادل 1.01 مليبار، وسنتعرف في هذا المقال على الجهاز المخترع لقياس الضغط الجوي وأنواعه.


أهمية الضغط الجوي

  • يحدد اتجاه الرياح، وسرعتها، وشدتها.
  • يحدد الحركة العمودية، والحركة الأفقية للرياح.
  • يساعد في عمليات الطيران، والإقلاع، والهبوط.


العوامل المؤثرة على الضغط الجوي

  • درجة غليان الماء.
  • درجة الحرارة.
  • الارتفاع عن مستوى سطح البحر.
  • نقطة غليان الماء.


جهاز قياس الضغط الجوي

يقاس الضغط الجوي بجهاز يدعى الباروميتر، والذي اخترعه العالم الايطالي إيفانجليستا تورشلي، وقد اخترعه في عام 1643م، حيث يستخدم الجهاز لمعرفة التغيرات الحادثة في ضغط الهواء، وتستخدمه محطات الأرصاد الجوية في كل الدول، حيث يتغير الضغط الجوي باستمرار؛ اعتماداً على الحالة الجوية، ويتم قياس الضغط الجوي بعدة وحدات منها: نيوتن لكل متر مربع، والباسكال، و داين لكل سم²، ويتم قياس الضغط الجوي لوحدة البار أو الملليمتر زئبق.


أنواع جهاز الباروميتر

  • البارومتر الزئبقي: هو الجهاز المبدأي لقياس الضغط الجوي، ويتكون البارومتر الزئبقي الحديث في العادة من أنبوب زجاجي يصل ارتفاعه إلى ثلاثة أقدام، أحد طرفيه مفتوج، والآخر مسدود، ويكون الأنبوب مملوءاً بالزئبق، ويستقر هذا الأنبوب رأساً على عقب في وعاء يطلق عليه اسم الخزان، وهو يحتوي على الزئبق أيضاً، فإذا ما انخفض الزئبق في الأنبوب فإنّه يخلق فراغاً في الأعلى، فيساعد ذلك على التنبؤ بالتغيرات الحادثة على المدى القصير في الطقس، ويستخدك كلا الجهازين في وقتنا الحاضر في جميع محطات الأرصاد الجوية في العالم.
  • الباروميتر المعدني: الباروميتر المعدني أو الباروجراف، يمتاز هذا الجهاز بأنّه أكثر حساسية في قياسه لتغيّرات ضغط الهواء، مقارنة بجهاز البارومتر الزئبقي، ويكثر استخدام هذه الأجهزة في السفن والطائرات لتسجيل معدل التغير بالضغط الجوي.


دور اختراع البارومتر في تحسين حياة البشر

  • يساعد على التنبؤ بحالة الطقس، الأمر الذي يفيد المزارعين، والصيادين، والجيولوجيين، والعمال والناس بشكل إجمالي.
  • يفيد في قياس الارتفاع فوق سطح الأرض، كمعرفة ارتفاع الجبل مثلاً؛ كونه يقيس ضغط الهواء، لذا فإنّه كثيراً ما يستخدم لقياس الارتفاعات على متن منطاد الهواء الساخن.
  • يساعد عمال المناجم في الكهوف حتى يتمكنوا من تحديد عمق المنجم.