ما فائدة الثوم للشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٠ ، ١٣ أغسطس ٢٠١٧
ما فائدة الثوم للشعر

الثوم

الثوم (الاسم العلمي: Allium sativum)، هو عشب يستخدم على نطاقٍ واسع في طبخ الأطعمة، بالإضافة إلى استخدامه كدواء منذ العصور القديمة وصولاً لعصرنا هذا، فقد استخدمه المصريون القدامى في أغراض الطبخ ومجالات الصحة والعلاج، فهو يقي ويعالج مجموعة واسعة من الأمراض والحالات، وينتمي الثوم إلى عائلة البصل والتي تشمل أيضاً الكراث، والثوم المعمر، والبصل الصيني، وتتعدد الفوائد التي يعود بها الثوم على الجسم والبشرة والشعر، وسيتم الحديث عن فوائده للشعر في هذا المقال. [١][٢]


القيمة الغذائية للثوم

إنّ حبة الثوم تكون مغطاةً بعدة طبقات من القشر غير الصالح للأكل، وعند تقشيره يتم الكشف عما يصل إلى 20 فص من الثوم نستخدمه في حياتنا اليومية، والتي تحتوي على عددٍ لا يُحصى من العناصر الغذائيّة الحيوية، فالفصّ الواحد من الثوم يحتوي على 4 سعرات حراريّة فقط، ويحتوي الثوم على الفلافونيدات، والسكريات المعدودة، والأحماض الأمينية، والأليسين ومستوياتٍ عاليةٍ من الكبريت، والكربوهيدرات ونسبٍ ضئيلةٍ من البروتينات والألياف، كما يحتوي الثوم على الفيتامينات مثل فيتامين C، أمّا المعادن فتشمل: الكالسيوم، والمنغنيز، والسيلينيوم. [٣]


فوائد الثوم

تتنوع فوائد الثوم التي تعود على الجسم بشكلٍ عام والشعر بشكلٍ خاص، ومن أبرزها:


فوائد الثوم للشعر

هذه أبرز فوائد الثوم الشعر:

  • تحفيز نمو الشعر وذلك يعود إلى: [٤]
    • احتواء الثوم على نسبةٍ عاليةٍ من المعادن مثل الكالسيوم والزنك والكبريت، وكلها عناصر ضرورية لنمو الشعر.
    • يعمل كمضادٍ للميكروبات، بالإضافة إلى قتل الجراثيم والبكتيريا التي يمكن أن تسبب أضراراً لفروة الرأس وتمنع نمو الشعر.
    • احتواء الثوم على السيلينيوم الذي يساعد على تحفيز الدورة الدموية، وبالتالي تغذية الشعر بشكلٍ كبير.
    • تنقية بصيلات الشعر وتقويتها، بالإضافة إلى منع انسدادها، وبالتالي الحد من تساقط الشعر.
    • تهدئة فروة الرأس المتفاقمة حالتها.
    • احتواء الثوم على نسبةٍ عاليةٍ من فيتامين C المفيد لصحة الشعر، حيث إنّه يعزز إنتاج الكولاجين الذي يساعد على تحفيز نمو الشعر.
  • التخلص من قشرة الرأس، فيوصي أخصائيو الأعشاب باستخدام الثوم لعلاج القشرة، فهو يحتوي على تركيزٍ عالٍ من الأليسين بالإضافة إلى أنّه مضادٌ طبيعي للفطريات المسببة للقشرة. [٥]
  • تقوية الشعر وجعله أقل عرضةً للتكسّر، والتخفيف من جفاف الشعر والحكة في فروة الرأس. [٦]
  • علاج داء الثعلبة، فحسب نتائج دراستين في إيران والفلبين، على مجموعة من الناس المصابين بالثعلبة؛ قد أدخلو الثوم كعلاج للثعلبة، والمجموعة الأخرى لم تدخل الثوم في العلاج، وتبينّ أن المجموعة التي اعتمدت الثوم قد بدا عليها تحسّناً ملحوظاً مقارنة بالمجموعة الأخرى. [٦]


فوائد الثوم للجسم

من أهم فوائد الثوم التي تعود على الجسم هي:

  • التقليل من اضطرابات الأمعاء، فهو يعمل على طرد الغازات، ويعالج مشكلة انتفاخ البطن والتشنجات المعوية، ويقلل من الغثيان. [٧]
  • تقليل خطر الإصابة بأنواع عديدة من السرطان، مثل سرطان المعدة، وسرطان القولون والمستقيم، وذلك عند تناول الثوم بكمياتٍ كبيرةٍ، بالإضافة إلى المساعدة على التخفيف من أمراض البروستات، حيث إن الثوم يعمل على تقليل حجم الغدة البروستاتية، والمساعدة على علاج سرطان البروستات مع الحرص على عدم اعتماده كبديل للعلاج الدوائي. [٧]
  • الحد من تخثّر الدم ويعمل كمميع للدم، بالإضافة إلى تقليل خطر الإصابة بالجلطات، ويرجع الفضل إلى ذلك لاحتواء الثوم على مواد تمنع تراكم الصفائح الدموية. [٧]
  • علاج النوع الثاني من مرض السكري، حيث يزيد البنكرياس من إفرازه للأنسولين بالتالي تقل مقاومة الجسم له، بالإضافة إلى أن العديد من الدراسات أكّدت على أن تناول الثوم إلى جانب العلاجات والأدوية يؤدي إلى الحصول على نتائج أفضل. [٧]
  • العمل كمضادٍ للأكسدة، بالإضافة إلى التقليل من القلق، كما أثبتت الدراسات أن فعالية الثوم تزيد عند المدخنين، والجدير بالذكر أن فوائد الثوم تستمر عند تناوله بانتظام وتتوقف عند التوقف عن تناوله. [٧]
  • التخلص من البكتيريا والفطريات والحد من الإصابة بالالتهابات الناتجة عنها، حيث يعمل الثوم كمضادٍ فعالٍّ للالتهابات. [٧]
  • التقليل من مستويات الكوليسترول الضار (LDL) والدهون الثلاثية، وزيادة الكوليسترول الجيد بالدم (HDL)، الأمر الذي يؤدي إلى الحد من خطر الإصابة بتصلّب الشرايين، بالإضافة إلى دوره بعلاج الاضطرابات الدهنيّة. [٧]
  • المساعدة على خفض ضغط الدم المرتفع بكفاءةٍ عاليةٍ، ويظهر ذلك جليّاً عند ارتفاع الضغط بشكلٍ كبير حيث تزيد كفاءة وفعالية الثوم بخفضه. [٧]
  • علاج التهابات العينين وتورمهما، فالثوم يعد مصدراً غنيّاً بالمواد الضرورية لصحة العين مثل: السيلينيوم، والكيرسيتين، وفيتامين C.[٨]
  • علاج آلام الأذن، وذلك لاحتواء الثوم على خصائص مضادة للفيروسات والفطريات والمضادات الحيوية. [٨]
  • علاج نزلات البرد والسعال، وينصح بأكل فصّين من الثوم المهروس فيخفف ذلك من حدة نزلات البرد. [٨]
  • علاج الجروح والإصابات المختلفة، فيمكن خلط الثوم مع ثلاث قطرات من الماء على الجرح، حيث إن وضع الثوم غير المخفف بالماء قد يسبب التهيّج للجلد. [٨]
  • علاج حب الشباب ومنع تطوره، وتهدئة الطفح الجلدي وذلك لخصائص الثوم المطهرة واحتواءه على مضادات حيوية، ويتم ذلك عن طريق إدخال الثوم بالوصفات الطبيعية مع مواد مثل العسل والكركم وغيرها. [٨]
  • علاج فعّال للربو، فينصح بغلي ثلاثة فصوص من الثوم مع كوب من الحليب وشربه قبل النوم فذلك يخفف من الربو، أو من خلال تناول فصوص الثوم المهروسة مع خل الشعير. [٨]


وصفات منزلية من الثوم للشعر

هذه أهم الوصفات والخلطات الطبيعية من الثوم للشعر والتي يمكن تحضيرها وتطبيقها في المنزل بكل سهولة:


خلطة الثوم والعسل لنمو الشعر

إلى جانب خصائص الثوم التي تعمل على تحفيز نمو الشعر، فإنّ العسل يقوي بصيلات الشعر ويرطب الشعر بكفاءةٍ عاليةٍ، بالإضافة إلى تشجيع الشعر على النمو، وينصح بتكرار هذه الوصفة مرتين أو ثلاث مرات بالأسبوع للحصول على نتائج أفضل. [٤]


المكونات: ثمانية فصوص من الثوم، ملعقة كبيرة من العسل.


طريقة التحضير والاستعمال: يتم استخلاص العصير من فصوص الثوم كاملة، بحيث تكوّن ملعقة كبيرة من عصير الثوم، ثم تضاف ملعقة العسل، وتخلط المكونات مع بعضها البعض بشكلٍ جيدٍ، ثم يوضع الخليط على الشعر وفروة الرأس ويترك لمدة 20 دقيقة، بعد ذلك يغسل الشعر بشامبو خفيف.


خلطة الثوم وعصير الليمون لإزالة القشرة

إضافةً إلى فعالية الثوم بالتخلص من القشرة، فيعمل عصير الليمون على التخلص من رائحة الثوم الحادة، بالإضافة إلى التخفيف من دهنية فروة الرأس واستعادة درجة الحموضة الطبيعية لها، كما يجنّب الليمون تطور ونمو الفطريات بالشعر. [٩]


المكونات: ملعقة صغيرة من عصير الثوم، ملعقة كبيرة من عصير الليمون.


طريقة التحضير والاستعمال: تخلط المكونات مع بعضها البعض بشكلٍ جيدٍ، ثم يوضع الخليط على الشعر وفروة الرأس ويترك لمدة 15-20 دقيقة، بعد ذلك يغسل الشعر جيداً.


خلطة الثوم وزيت الزيتون لتساقط الشعر

يعمل هذا الخليط على التقليل من تساقط الشعر، ويظهر ذلك جليّاً عند استخدامه مرة واحدة بالأسبوع فستُلاحظ قلة تساقط الشعر بعدها. [٢]


المكونات: زيت الزيتون، عدة فصوص من الثوم.


طريقة التحضير والاستعمال: تنقع فصوص الثوم بزيت الزيتون لمدة أسبوعٍ كامل، بعد ذلك يستخدم هذا الزيت لعمل مساج لفروة الرأس ويترك ليلة كاملة على الشعر، ثم يغسل الشعر كالمعتاد.


خلطة الثوم وزيت جوز الهند لإزالة الشيب

تعمل هذه الخلطة على التخلص من الشعر الرمادي أو الشيب، ويكرر وضعها على الشعر لعدة أيام إلى أن يتم الشعور بالفرق واختفاء الشيب. [٢]


المكونات: زيت جوز الهند، فلفل أسود، ثلاثة فصوص من الثوم.


طريقة التحضير والاستعمال: يسخّن زيت جوز الهند ثم يضاف إليه القليل من الفلفل الأسود وفصوص الثوم، وعندما يبرد الخليط يوضع على الشعر ويغسل كالمعتاد.


المراجع

  1. Christian Nordqvist (15-09-2015), "Garlic: Health Benefits, Therapeutic Benefits"، medicalnewstoday, Retrieved 21-06-2017.
  2. ^ أ ب ت Aparajita Chattopadhyay (01-05-2017), "12 Amazing Benefits Of Garlic (Lahsun) – Why You Should Never Run Away From It"، style craze, Retrieved 21-06-2017.
  3. Dr. Josh Axe (02-08-2014), "7 Raw Garlic Benefits for Reversing Disease"، dr axe, Retrieved 21-06-2017.
  4. ^ أ ب Meenal Rajapet (02-06-2017), "How To Use Garlic For Hair Growth"، style craze, Retrieved 20-06-2017.
  5. healwithfood (06-03-2014), "Use of Garlic as a Dandruff Treatment"، healwithfood, Retrieved 20-06-2017.
  6. ^ أ ب RYN GARGULINSKI (28-01-2015), "Garlic & Hair Care"، Live strong, Retrieved 20-06-2017.
  7. ^ أ ب ت ث ج ح خ د د. زينب الصبح (2015-02-06)، "الثوم: فوائد صحية وعلاج لأمراض عديدة"، الطبي، اطّلع عليه بتاريخ 20-06-2017.
  8. ^ أ ب ت ث ج ح organicfacts (2008-07-05), "13 Interesting Benefits Of Garlic"، organicfacts, Retrieved 20-06-2017.
  9. searchhomeremedy (2015-12-28), "5 Simple Ways To Control Dandruff With Garlic"، searchhomeremedy, Retrieved 20-06-2017.