ما هو الكاري

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٩ ، ١ مايو ٢٠١٧
ما هو الكاري

الكاري

الكاري هو نوعٌ من التوابل التي تشتهر بها الهند، وطعمه يكون لاذعاً، ويُضفي على الطّعام نكهةً مُميّزةً ولذيذةً ورائحةً شهيَّة. إنّ أصل كلمة كاري من لغة تاميل وهي تعني الصلصة، ويتمّ خلط الكاري عادةً مع مجموعة من التوابل الأخرى لإضفاء نكهة إضافيَّة لها، وعند الغرب تُخلط مجموعة من التوابل معاً وهي: الكركم، وجوزة الطيب، والزعفران، وبذور السمسم، والقرنفل، والكزبرة، والكمون، وغيرها لتُعطي نكهةً مثل نكهة الكاري وتُسمّى هذه الخلطة بالماسالا.


فوائد الكاري

للكاري فوائد مُتعدّدة وخاصّةً عند استخدامه كورق، وقد عُرف استخدامه في الطب الشعبي الهندي، فالأوراق كانت تُستخدم في علاج الالتهابات والعدوى، وكان يُعتقد أنّ له قدرة على شفاء السكّري وغيرها من الأمراض المُزمنة، أمَّا اللحاء فقد كان يُستخدم لعلاج لدغة الثُعبان، والجذور تُستخدم لعلاج الألم، وعدا عن ذلك فإنَّ أوراق الكاري تحتوي على مواد مُضادة للأكسدة وهذا يُساعد على الوقايَة من السرطان، ومشاكل الجهاز الهضمي كالإسهال، وقرحة المعدة، وغيرها.


القيمة الغذائية للكاري

تحتوي أوراق الكاري على العديد من العناصر الغذائيَّة سواءً من المعادن أو الفيتامينات وغيرها كالكالسيوم، والمغنيسيوم، والفسفور، والنحاس، والحديد، وفيتامين A، وفيتامين E، وفيتامين C، وفيتامين B، وبالتالي فإنَّ فوائد الكاري تتعدّى كونها مُنكِّهة للطّعام؛ فهي كما ذكرنا كانت تُستخدم في العلاج سواءً في حالات الإسهال أو قُرحة المعدة، أو الالتهابات الفطريَّة والبكتيريَّة، والوقاية من أمراض الكبد، وأمراض السكري، وكذلك يُستخدم من ناحية طبيَّة تجميليَّة أيضاً فهو يقوّي الشعر ويُحسّن نُموه وكذلك هو مفيد للبشرة؛ فهو يعتني بها ويساعد على شفاء الجروح والقروح والحروق والكدمات، ويعالج لدغات الحشرات المختلفة.


استخدامات الكاري

يُستخدم الكاري في الطهي كمُنكّه للطعام، فمن منَّا لا يَعرف طبق الدجاج بالكاري الشهير الذي يتميّز بنكهة رائعة وطعم مميّز ورائحة شهيَّة والذي تتم إضافته للخضار مثل: البطاطا، والجزر، والبازيلاء، ويمكن تقديمه مع الأرز الساخن.


يُستخدم الكاري مع بعض الصلصات التي تُقدّم بشكلٍ جانبيّ مع أطباق أخرى، ومن هذه الصلصات تلك التي تحتوي على المانجو ومنها ما تحتوي على جوز الهند وغيرها، ويُمكن إضافتها إلى المرق وأطباق الحساء كتلك التي تحتوي على الخضار ولحوم البقر وأيّ نوعٍ من اللحوم، وحساء اليقطين، وتلك التي تحتوي على البندورة كذلك، ولكن لا بُدّ من وضع كمية مناسبة فاستهلاك كميَّة كبيرة منها في الطعام قد يُعطي نكهةً قويّةً جداً من الصعب احتمالها.


كاري لحم الغنم

المكوّنات

  • خمسمئة غرام من لحم الغنم، مُقطّع إلى مكعّبات يُفضّل خالية العظم.
  • بصلة، متوسطة الحجم، ومفرومة فرماً ناعماً.
  • فصّان من الثوم مفرومان فرماً ناعماً.
  • نصف ملعقة صغيرة من القرفة المطحونة.
  • كوب من مرق اللحم.
  • كوب من صلصة الطماطم.
  • ملعقة صغيرة من بهار الكاري.
  • ملعقة كبيرة من عصير الليمون.
  • نصف ملعقة صغيرة من الملح.
  • نصف ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود.


طريقة التحضير

  • نسخّن الزيت في قدر كبير، ونُقلّب فيه البصل حتى يذبل، ثمّ نُضيف الثوم، ونقلّب بواسطة ملعقة خشبية حتى تفوح رائحته.
  • نضع مكعبات اللحم ونقلبها حتى تتداخل مع الثوم والبصل، وتَنضج.
  • ننكّه المزيج بالملح، والفلفل الأسود، والقرفة، وبهار الكاري ونترك المزيج حتى يُطهى اللحم تماماً.
  • نسكب مرق اللحم، وصلصة الطماطم وعصير الليمون، ونُحرّك اللحم ثمّ نغطّي القدر، ونترك المزيج على النار لحوالي عشرين دقيقة حتى ينضج اللحم.
  • نسكب اللحم في أطباق، ونقدمه مع أرز بسمتي مفلفل.