ما هو تضخم الطحال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٩ ، ٤ يناير ٢٠١٨

الطحال

يوجد الطحال (بالإنجليزية: Spleen) في الجزء العلوي من الجهة اليسرى للبطن إلى يسار المعدة، وللطحال دورٌ في عمل جهاز المناعة وذلك عن طريق فلترة الدم وتنقيته، ويُساعد على مهاجمة البكتيريا المسببة لبعض الأمراض مثل الالتهاب الرئويّ (بالإنجليزية: Pneumonia) والتهاب السحايا (بالإنجليزية: Meningitis)، بالإضافة إلى دوره في إعادة تدوير خلايا الدم الحمراء القديمة، وكذلك يعمل على تخزين خلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية. وفي الحقيقة يختلف حجم الطحال من شخصٍ إلى آخر، ولكنّه غالباً ما يكون بحجم قبضة اليد بما يُقارب 10سم، وغالباً ما يكون بنفسجيّ اللون. ومن الجدير بالذكر أنّ الطحال يُغطّى بالقفص الصدري فلا يستطيع الشخص الشعور به إلا في حال تضخمه بشكل كبير وملحوظ.[١]


تضخم الطحال

يبلغ وزن الطحال في الوضع الطبيعيّ ما يُقارب 150غرام ويبلغ طول الطحال من أعلى نقاطه إلى أسفلها ما يُقارب 11سم، وإنّ زيادة حجم الطحال عن الوضع الطبيعيّ يُعرف بتضخم الطحال (بالإنجليزية: Splenomegaly)، وقد عرّف بعض العلماء تضخم الطحال على أنّه بلوغ وزنه ما يُقارب 400-500غرام، وأنّ وصول وزنه إلى 1000غرام يُعدّ تضخماً شديداً، وعرّف علماء آخرون أنّ تضخم الطحال يكون متوسطاً إذا كان طول أكبر أقطاره يبلغ 11-20سم، في حين يُعدّ التضخم شديداً إذا تجاوز طول أكبر أقطاره أكثر من 20سم. ومن الجدير بالذكر أنّ تشخيص تضخم الطحال كان يتم قديماً بالفحص السريريّ، ولكن في ظل التطور الذي بلغناه غدا تشخيص تضخم الطحال ممكناً بالتصوير في الحالات البسيطة. وتجدر الإشارة إلى أنّ تضخم الطحال يُعدّ من الأمراض النادرة؛ فقد بلغ عدد المصابين به في الولايات المتحدة الأمريكية ما يُقارب 2% من إجمالي سكانها.[٢][٣]


أسباب تضخم الطحال

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بتضخم الطحال، ومن هذه الأسباب ما يأتي:[٤][٥]

  • اضطرابات الدم: إنّ زيادة المهام الموكلة للطحال من حيث فلترة خلايا الدم أو إعادة تصنيعها قد تتسبب بتضخم الطحال، وعليه فإنّ الإصابة بأيّ من الأمراض أو الظروف التي تُحطم خلايا الدم الحمراء تتسبّب بإجهاد الطحال لفلترة الخلايا المتكسرة وإزالتها، ومثال ذلك ما يحدث في حالات تشوّه شكل خلايا الدم الحمراء كما هو الأمر في الثلاسيميا المعروفة أيضاً بفقر دم حوض البحر الأبيض المتوسط (بالإنجليزية: Thalassaemia)، وفقر الدم المنجلي (بالإنجليزية: Sickle-cell disease)، وكثرة الكريات الحمر الكروية (بالإنجليزية: Spherocytosis)، ففي هذه الحالات قد تتكسر خلايا الدم الحمراء عند مرورها بالأوعية الدموية الصغيرة مثل الشعيرات الدموية (بالإنجليزية: Capillaries) مما يزيد العبء على الطحال للتخلص منها، ومن الحالات التي تتسبب بتضخم الطحال أيضاً فقر الدم الانحلالي (بالإنجليزية: Hemolytic anemia) الذي تتكسر فيه خلايا الدم الحمراء.
  • ضعف التروية الدموية: إنّ ضعف التروية الدموية في الطحال بسبب انخفاض كمية الدم المتدفقة عبر الوريد الطحالي (بالإنجليزية: Splenic vein) قد يتسبّب بتضخم الطحال وزيادة حجمه، وغالباً ما تحدث هذه الحالة في المرضى الذين يُعانون من أمراض الكبد (بالإنجليزية: Liver Diseases)، أو فرط ضغط الدم البابي (بالإنجليزية: Portal hypertension)، وكذلك قد تظهر هذه المشكلة في المصابين بفشل القلب الاحتقاني (بالإنجليزية: Congestive heart failure).
  • السرطان: قد تنتشر بعض السرطانات لتصل إلى الطحال مسبّبةً تضخمه، ومن جهة أخرى تتسبب بعض أنواع السرطانات مثل سرطان الدم والمعروف باللوكيميا (بالإنجليزية: Leukemia) بإنتاج خلايا بيضاء غير طبيعية تجتاح الطحال مُسبّبة زيادة في حجمه.
  • اضطرابات الأيض: إنّ الإصابة بأحد الأمراض الناتجة عن اختلال عمليات الأيض قد تتسبب بتضخم الطحال، ومن هذه الأمراض داء غوشيه (بالإنجليزية: Gaucher's disease)، ومتلازمة هيرلر (بالإنجليزية: Hurler syndrome)، ومرض نيمان-بيك (بالإنجليزية: Niemann-Pick Disease)، والداء النشواني (بالإنجليزية: Amyloidosis)، والغرناوية أو داء الساركويد (بالإنجليزية: Sarcoidosis).
  • الإصابة بالعدوى: تتسبّب بعض أنواع العدوى بحدوث تضخم الطحال ومنها السل الرئويّ (بالإنجليزية: Tuberculosis)، والملاريا (بالإنجليزية: Malaria)، والتهاب الكبد الفيروسيّ (بالإنجليزية: Viral hepatitis)، وفيروس العوز المناعي البشري (بالإنجليزية: Human Immunodeficiency Virus)، والإيدز (بالإنجليزية: AIDS)، والفيروس المضخم للخلايا (بالإنجليزية: Cytomegalovirus)، والعدوى المعروفة بكثرة الوحيدات العدائية أو كثرة الوحيدات الخمجية (بالإنجليزية: Infectious Mononucleosis) والتي تنتج بسبب التعرّض لفيروس إبشتاين-بار (بالإنجليزية: Epstein–Barr virus)، والحصبة الألمانية المعروفة بالحميراء (بالإنجليزية: Rubella)، وفيروس الهربس البسيط (بالإنجليزية: Herpes simplex virus)، ومرض الزهري (بالإنجليزية: Syphilis)، وحمى التيفوئيد (بالإنجليزية: Typhoid fever) وغيرها الكثير.
  • التعرّض للضربات: كحوادث السير، فمثل هذه الضربات قد تؤدي إلى تدمير الطحال وتلفه.


أعراض تضخم الطحال

قد لا تظهر أية أعراض على المصابين بتضخم الطحال في بعض الأحيان، وقد تظهر بعض الأعراض في حالات أخرى، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[٦]

  • الشعور بالألم في الجزء الأيسر من الجهة العلوية للبطن، وقد يمتد الألم ليصل إلى الكتف الأيسر.
  • الشعور بالامتلاء بعد تناول كمية قليلة من الطعام أو عند عدم تناوله أساساً، وذلك بسبب ضغط الطحال المتضخم على المعدة.
  • فقر الدم (بالإنجليزية: Anemia).
  • تكرار الإصابة بالعدوى.
  • الشعور بالتعب والإعياء العام.
  • النزف بسهولة.


علاج تضخم الطحال

يعتمد علاج تضخم الطحال بشكلٍ أساسيّ على علاج المسبب، ويهدف العلاج بالدرجة الأولى إلى منع تفاقم المشكلة وحدوث المضاعفات مثل انفجار الطحال وتأذّي البطن، ويمكن القول إنّ استئصال الطحال (بالإنجليزية: Splenectomy) أحد الطرق المتبعة في علاج تضخم الطحال، ويُعدّ الاستئصال عملية جراحية تحمل العديد من المضاعفات، منها زيادة احتمالية الإصابة ببعض أنواع العدوى، ولذلك قد ينصح الطبيب المصاب بأخذ مطاعيم ضد أنواع هذه العدوى، ويجدر بالمصاب مراجعة الطبيب فور التعرّض للحمى بعد إجراء هذه العملية لأنّ مثل هذه الحالات تتطلب علاجاً بالمضادات الحيوية القوية.[٣]


المراجع

  1. Matthew Hoffman, "Picture of the Spleen"، www.webmd.com, Retrieved December 24, 2017. Edited.
  2. Neetu Radhakrishnan ( Apr 29, 2016 ), "Splenomegaly"، emedicine.medscape.com, Retrieved December 24, 2017. Edited.
  3. ^ أ ب Jennifer Chapman; Alexandre M. Azevedo ( October 5, 2017), "Splenomegaly"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved December 24, 2017. Edited.
  4. "Enlarged Spleen (Splenomegaly)", www.medicinenet.com, Retrieved December 24, 2017. Edited.
  5. "Splenomegaly", www.radiopaedia.org, Retrieved December 24, 2017. Edited.
  6. "Enlarged spleen (splenomegaly)", www.mayoclinic.org, Retrieved December 24, 2017. Edited.