ما هو طعام الثريد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٢١ ، ١٤ سبتمبر ٢٠١٤
ما هو طعام الثريد

تشتهر البلاد في كل أنحاء العالم بما يخص الغذاء، بأكلات وأطعمة وعادات غذائية معيّنة تتميز بها عن بعضها، وفي كل ثقافة هناك أكلة تراثية معينة تنبض بروح المكان الذي تعد به ، وحول العالم هناك دوماً تعاررف ثقافي بين الدول على هذه الأطعمة، وفي تصنيفات سابقة مثلاً، تم تصنيف المطبخ الشامي أي أطعمة بلاد الشام من أفضل الأطعمة في العالم، وهناك مطابخ تعد الأسوء ، حتى أن غالبية سكان العالم في ما دون أصحاب هذه الأكلة يتقززون من تناولها ، فمثلاً تشتهر مصر في أكلات مثل الكشري ، والفلافل، والفول ، والملوخية ، بينما تشتهر كل من سوريا ولبنان بالكبة بأنواعها المقلية منها والمشوية والنية ، وتشتهر الأردن وفلسطين بالمقلوبة والمنسف ، وعادةً ما تكون الأطعمة تعبر عن طابع المكان بقدمها وعراقتها حتى لو طوّرت مع الزمن أو تم وضع بعض الاضافات لها ، بينما البلاد التي ينقصها التاريخ الطويل من الوجود ليس لديها حس ذوقي تجاه الطعام يشكل طابع للمكان، كالأطعمة في أمريكا مثلاً ، فهي تعتبر دولة حديثة قامت على انقاض اغتصاب ثقافة أخرى، وبذلك نجد أطعمتها إمّا عبارة عن تنوع هائل من ثقافات أخرى أو أطعمة سريعة ليس لها روح مكانية حتى لو كانت لذيذة كطعم وهذا يجعلها تفتقد للتميز وتلجأ لغيرها بإعداد وجبات مطابخها . يعتبر فن الطهي من أكثر الأمور المنتشرة على مستوى العالم فهو فن يدخل في كل منزل ، عدا عن أهميته القصوى في تغذية الإنسان وحاجة البشر له ، وحينما كان البشر متنوعون وذوي تفكير ورغبات ، فإنهم يهتمون بأمر الطعام وأنواعه وتنوعه للضرورة الغذائية ، بل والنفسية من حيث الذوق . وفي بعض البلاد الكبيرة التي تنقسم إلى اقاليم جغرافية قد نجد أكثر من عدة أطباق متعارف عليها كطعام شعبي ، عالعراق مثلا ، فهو بلد متعدد الأقاليم سنجد في شماله أطباق مختلفة عن أطباق الجنوب كحضور وتكرار إلا أن جميع أقاليمه بحكم قربها وعيشها في بلد جامع لها تعرف كل الأطباق المنتشرة في كل أجزاءه . كطعام الثريد مثلاً ، وهو طعام عراقي مكون من حساء الدجاج أو اللحم مع بعض المتبلات بشكل قليل ليصبح لونه عسلي فاتح ويكون دهني الطابع ، يضاف إلى طبق من الأرز ويتم خلطهما معا وتفتيت اللحم فوقها . أو يستبدل الأرز بالخبز المصنع منزلياً ويدعى خبز الطابون ثم يأكل . وهو طعام جيد المذاق وذو فائدة غذائية كبيرة.

اقرأ:
628 مشاهدة