ما هي أعراض ثقب القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٩ ، ٢٢ أكتوبر ٢٠١٤
ما هي أعراض ثقب القلب

أنعم الله تعالى على الإنسان بنعم كثيرة لا تعد و لا تحصى ، منها أن الله تعالى خلق الإنسان في أحسن صورة ، و لكن الله تعالى إذا أحب عبداً إبتلاه ، ففي بعض الحالات يولد جنيناً و في جسمه عيب خلقي ، منها ثقب القلب ، حيث يعتبر ثقب ،القلب من العيوب الخلقية الذي يعمل على تغيير التدفق الطبيعي للدم في جسم الإنسان ، و يعود السبب في حدوث هذا الثقب إلى أن القلب أثناء تكونه لم يتكون بشكل صحيح كامل قبل عملية الولادة ، أي عندما كان الجنين في مرحلة التكون في رحم الأم . تختلف العيوب القلبية الخلقية ومن هذه العيوب نذكر :


أولاً : وجود ثقب في الجدار الداخلي للقلب ، و هذا الجدار بدوره يعمل على مرور الدم من كلا الجانبين الأيسر و الأيمن للقلب .


ثانياً : وجود تضيق في الصمام الذي يعمل على حدوث دفقان الدم لباقي أنحاء الجسم .


ثالثاً : و من العيوب الخلقية القلبية نذكر أيضاً ، وجود مشاكل بالأوعية الدموية التي تعمل على دفق الدم من القلب و عودته إلى القلب أيضاً من جديد .


رابعاً : حدوث تشوهات أكثر تعقيداً في الحجاب الحاجز الذي يفصل ما بين جهتي القلب اليسرى واليمنى ، كما يعمل هذا الحجاب على منع اختلاط الدم بين جانبي القلب ، فإذا حدث ثقب في هذا الحجاب العلوي أو السفلي ، تحدث مشاكل صحية جداً خطيرة يمكن أن تهدد حياة الإنسان ، و بالتالي وفاة الشخص المصاب بالعيب الخلقي في القلب .


يطلق على الثقب الذي يحدث في الغرف العلوية للعضلة القلبية و عيب الحاجز الأذيني (ASD).

كما يطلق على الثقب الذي يحدث في الغرف السفلية للعضلة القلبية وعيب الحاجز البطيني (VSD).

كثير من الأطفال يولدون و هم مصابون بعيوب الحاجز الأذيني و لا يكون لديهم أية أعراض أو مؤشرات تدل على الإصابة بهذا المرض ، يمكن للدلالة أن تظهر عندما يكبر الأطفال بالعمر فيكونون أصغر من عمرهم الحقيقي .

من أعراض هذا المرض : حدوث صوت غير طبيعي في ضربات القلب ، و عدم انتظام دقات القلب بشكل طبيعي ، و حدوث نفخة القلب تعتبر من أكثر الأعراض شيوعاً . أثبتت الدراسات حديثاً أن الكثير من الثقوب في القلب لا تحتاج إلى علاج ، كما يمكن علاج البعض الآخر من مرحلة مبكرة في مرحلة الطفولة .


.