ما هي قارات العالم القديم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٠ ، ٩ يوليو ٢٠١٧

قارات العالم القديم

إنّ العالم القديم هو مصطلح يطلق على القارات التي كانت معروفة قديماً قبل القرن الخامس عشر أي قبل رحلة كريستوفر كولومبوس واكتشافه للأمريكيتين وتشمل قارات العالم القديم كلّاً من: آسيا، أوروبا، وأفريقيا، والجزر القريبة من هذه القارات في حين يطلق مصطلح العالك الجديد على قارة أمريكا الشمالية والجنوبية، لكنّ حديثنا في هذه المقالة سيقتصر على قارات العالم القديم، حيث سنتناول نبذة عن كل قارة منها.


ما هي قارات العالم القديم

آسيا

آسيا هي أكبر قارة من قارات الكرة الأرضية وأكثرها سكاناً، وتبلغ مساحتها نحو 44 مليون كيلومتر، حيث تتركز معظم أجزائها في النصف الشمالي الشرقي من الأرض، ويوجد أكثر من نصف سكان الأرض عليها، ولا يزال عددهم في تضاعف مستمر فقد تضاعف أكثر بأربع مرات منذ القرن الماضي.


حسب التعريف التي قدمته كلّ من الموسوعة البريطانية وجمعية ناشونال جيوغرافيك فتحد آسيا من الغرب شرق قناة السويس، وشرق جبال الأورال، وإلى الجنوب من جبال القوقاز وبحر قزوين والبحر الأسود، أمّا من الشرق فيحدها المحيط الهادي، ويحدّها من الجنوب المحيط الهندي، في حين يحدّها شمالاً المحيط المتجمد الشمالي.


أفريقيا

يقال لها أفريقيا أو إفريقيا أو إفريقية، وهي تعرف بأنّها ثاني أكبر قارات الأرض من حيث المساحة والسكان بعد قارة آسيا، فتبلغ مساحتها 30.2 مليون كيلومتر مربع مع الجزر المحيطة بها، وتحتل ما يقارب 20.4% من مساحة اليابسة، ويبلغ عدد سكانها حوالي مليار نسمة، يتوزعون في واحد وستّين إقليماً.


يحدّ القارة من الشمال البحر المتوسط، ومن الغرب المحيط الأطلسي، وقناة السويس والبحر الأحمر من الجهة الشمالية الشرقية، بينما يحدّها المحيط الهندي من الشرق والجنوب الشرقي، ويبلغ عدد دولها المعترف بها أربع وخمسين دولة، تشمل الدول التي توجد في الجزر التابعة لها كجزيرة مدغشقر والجزر التابعة لدولة جزر القمر.


تجدر الإشارة إلى أنّ الباحثين يعتقدون أنّ قارة أفريقيا هي موطن الوجود البشري، وتتميز القارة باحتوائها على مناطق مناخية متعددة؛ إستوائية، ومدارية، وصحراوية، ومعتدلة وغيرها من الأقاليم المناخية الأخرى.


أوروبا

أوروبا هي إحدى قارات العالم القديم، وتصل مساحة القارة لحوالي 10.180 مليون كيلومتر مربع، وتعادل 7.1% من مساحة الأرض، وتعد ثالث أكبر قارة في العالم من حيث عدد السكان في العالم حيث يزيد عدد سكانها عن سبعمئة مليون نسمة، وتعدّ قارة أوروبا جغرافياً شبه جزيرة كبيرة؛ حيث تتصل من الجهة الشرقية بقارة آسيا، في حين تحيط بها المياه من باقي الجهات، يضاف على ذلك أنّها جزء متّصل بآسيا؛ لذا فإنّهما يطلق عليها معاً مصطلح يعرف باسم أوراسيا، فالحدود الشرقية لقارة أوروبا مع قارة آسيا على امتداد جبال الأورال، أما حدودها مع آسيا من الجهة الجنوبية الشرقية فهو مختلف عليها فرأي يعتبر حدودها في تلك الجهة على امتداد نهر الأورال، في حين يرجّح رأي آخر أنّ نهر إمبا هو الحد بين القارتين، بينما يحدّها البحرالمتوسط من الجهة الجنوبية، والمحيط الأطلسي من الجهة الغربية.


شهدت أوروبا منذ القرن الخامس عشر تغيراً واضحاً في حياتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية بدءاً من سيطرتها على الأمريكيتين ومعظم أجزاء أفريقيا وكذلك أستراليا، ورافقها ثورة صناعية أثرت في كافة مناحي الحياة ليس في أوروبا فحسب بل في العالم أجمع، مما أدى لزيادة النمو السكاني في أوروبا بشكل كبير بحيث بلغة نسبتهم 25% من مجمل سكان العالم.