محافظة مصرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٤ ، ١ مارس ٢٠١٦
محافظة مصرية

مصر

تعرف رسمياً باسم جمهورية مصر العربية، وهي إحدى دول قارة أفريقيا، حيث تقع في الجهة الشمالية الشرقية للقارة، كما أنّ لها امتداد في قارة آسيا، وعاصمتها هي محافظة القاهرة، وتبلغ مساحة أراضيها 1.002.000 كم2، ويبلغ عدد سكانها تسعون مليون نسمة، وذلك حسب إحصائيات عام 2015م، وتقسم مصر إدارياً إلى سبعة وعشرين محافظة.


الإسكندرية محافظة مصرية

الإسكندرية هي إحدى المحافظات المصرية، وتلقب بعروس البحر الأبيض المتوسّط، وقد كانت في القدم عاصمة مصر، وتعتبر المحافظة الميناء الأول للجمهورية المصرية، وتبلغ مساحتها 2.679 كم2، وتحتفل المحافظة بعيدها القومي في كل عام بتاريخ السادس والعشرون من شهر تموز/يوليو.


التاريخ

نشأت المحافظة في العام 332ق.م، على يد الاسكندر المقدوني، وقام بإنشائها لعدّة أسباب تتمثل في: أراد أن تكون المدينة مركزاً للتجارة، وأن تكون مركزاً للحضارة الهيلينستية، وأن تكون ذرعاً مساعداً للجيش المقدوني في غزواته من خلال البحر الأبيض المتوسّط، وبعد وفاة الاسكندر دخل الحكم البطليمي للمحافظة، وتولى بطليموس الأول الحكم، وقد ازدهرت المحافظة في عهده وتطوّرت، وشيّد فيها الكثير من المباني التاريخية، مثل: مكتبة الإسكندرية، والمنارة.


في العام 31ق.م انهارت دولة البطالمة على يد أكتافيوس في معركة أكتيوم البحرية، وأصبحت الإسكندرية تحت حكم الرومان، وقد ازدهرت المحافظة وزادت أهميتها، وفي العام 45م دخلت المسيحية لها عن طريق القديس مرقص الرسول، الذي شيد مدرسة الإسكندرية، وقد استشهد في العام 68م، ثم أتى الفتح الإسلامي للإسكندرية وأصبحت مركزاً علمياً لالتقاء العلماء فيها، ومركزاً للحديث النبوي، وفي العصر العثماني انكمشت المحافظة وخفت ازدهارها، لكن في منتصف القرن التاسع عشر، في عصر محمد علي اكتسبت الإسكندرية أهميتها من جديد.


الموقع والسكان

تقع محافظة الإسكندرية في الجهة الشمالية من مصر، حيث تقع على ساحل البحر الأبيض المتوسط، حيث يحدّها من الجهة الجنوبية بحيرة مريوط، ويحدّها من الجهة الشمالية البحر الأبيض المتوسط، ويبلغ عدد سكان محافظة الإسكندرية 4.187.509 مليون نسمة، وذلك حسب إحصائيات عام 2006 ميلادي.


التقسيم الإداري

تقسم محافظة الإسكندرية إلى سبعة أحياء، وأحيائها هي:

  • حي الجمرك.
  • حي العجمي.
  • حي العامرية.
  • حي وسط.
  • حي شرق.
  • حي المنتزه.
  • حي غرب.


الاقتصاد

يعتمد اقتصاد محافظة الإسكندرية على كل من: القطاع الزراعي، والصناعة مثل: الصناعة الكهربائية، والنسيج، والكيميائية، والجلدية، والبترول، والغزل، وتربية المواشي مثل: الدواجن، والأبقار، والأغنام، والثروة السمكية، والثروة المعدنية المتمثلة في إنتاج الحديد، والمحاجر، واستخراج ملح الطعام، والقطاع السياحي.


المعالم الأثرية والسياحية

من المعالم الأثرية في محافظة الإسكندرية:

  • مكتبة الإسكندرية.
  • متحف الإسكندرية القومي.
  • المسرح الروماني.
  • المزارات الدينية مثل: مسجد البوصيري، وجامع المرسي.
  • الكنائس مثل: الكنيسة المرقسية.
  • قلعة قايتباي.
  • معبد السيرابيوم.
  • عمود السواري.
  • مسجد سيدي بشر.
  • مقبرة كوم الشقاقة.