معلومات عن كمال الاجسام

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٥ ، ١٢ أبريل ٢٠١٨
معلومات عن كمال الاجسام

تعريف كمال الأجسام

يُمكن تعريف كمال الأجسام بأنه استخدام تدريب رفع الأثقال من أجل تحسين عضلات الجسم، ويمكن تعريف الفرد على أنّه لاعب كمال أجسام عند ممارسة هذه الرياضة وتحويلها لنمط حياة، ويمكن التدرّب في صالات الرّياضة المحليّة، كما يمكن المشاركة في مسابقات لاعبي كمال الأجسام الوطنيّة والعالميّة، ويرتكز مفهوم كمال الأجسام على الاهتمام بالحصول على جسم عضليّ بشكل محدد، وليس التركيز على الصحّة أو الرياضة.[١]


كمال الأجسام قديماً

بدأ كمال الأجسام من قبل اليونانيين قديماً، وكان مصدر إلهام للعديد من الشعوب لاحقاً، ثم بدأ إنشاء المسابقات الحديثة لكمال الأجسام من قبل المسارح الأوروبيّة وعروض السيرك منذ أواخر القرن التّاسع عشر، وقد نُظّمت أول مسابقة لكمال الأجسام عام 1903م، في مدينة نيويورك من قبل اختصاصي التربية البدنيّة بيرنار ماكفادين، وفاز بها "آل تريلوار" وأُطلق عليه مسمّى "الرجل الأكثر تطوّراً في العالم".[٢]


يعتبر اللاعب الأمريكي الذي ولد في النمسا أرنولد شوارزنيجر أعظم شخصية في تاريخ كمال الأجسام؛ حيث فاز بلقب مستر أولومبيا (بالإنجليزية:Mr. Olympia) سبع مرات (1970م-1975م، 1980م)، وساعدت لياقته الجسدية العالية، وسحر شخصيته، ومهنته المؤثرة خاصةً في صناعة الأفلام في تعزيز أنشطة كمال الأجسام في المجتمع الأمريكي، وأصبح احتفال أرنولد احتفالاً يقام سنوياً في كولومبوس أوهايو، وبدأت مسابقات كمال الأجسام للنساء بالظهور منذ السبعينيات، وفازت السيدة كوري إفرسون بلقب مس أولمبيا ست مرات.[٢]


مسابقات كمال الأجسام

تمتلك مسابقات كمال الأجسام شعبيّة كبيرة؛ حيث أقيمت أكثر من 200 مسابقة لكمال الأجسام للهواة خلال عام 2013م في الولايات المتحدة، وتضم تحضيرات كمال الأجسام انخفاضاً كبيراً في مستوى الدهون في الجسم، والمحافظة على كتلة العضلات، ويتم تحقيق هذه الغاية من قبل المتقدمين للمسابقة من خلال: خفض كمية السعرات الحرارية المُتناولة، وتدريب مكثّف للعضلات، وزيادة تدريبات القلب والأوعية الدمويّة، والمشاركة في العديد من استراتيجيات التغذية والمكمّلات الغذائيّة.[٣]


مكملات كمال الأجسام

يتناول العديد من لاعبي كمال الأجسام المكملات للمساعدة في بناء العضلات، ومن الأمثلة على هذه المكملات ما يلي:[٤]

  • مكملات البروتين: يحتاج بناء العضلات لاستهلاك المزيد من البروتين بكميات تفوق المعدل الطبيعي الذي يحتاجه الجسم للقيام بالعمليات الطبيعية، ومن الممكن الحصول على البروتين من الأطعمة الغنية به، كما يمكن اللجوء لمكملات البروتين، ومن الأمثلة عليها: الكازين (بالإنجليزية:casein)، وبروتين الصويا، ومصل اللبن.
  • مكملات زيادة الوزن: تساعد هذه المكملات في الحصول على المزيد من السعرات الحرارية والبروتين، وهي تساعد الأشخاص الذين يعانون من صعوبة في اكتساب الوزن، وتحتوي كل حصة من هذه المكملات على 75- 300 غراماً من الكربوهيدرات، و20- 60 غراماً من البروتين.


المراجع

  1. "BODYBUILDERS", www.haenfler.sites.grinnell.edu, Retrieved 11-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Bodybuilding", www.britannica.com,19-2-2018، Retrieved 24-3-2018. Edited.
  3. Eric R Helms, Alan A Aragon, and Peter J Fitschen (12-5-2014), "Evidence-based recommendations for natural bodybuilding contest preparation: nutrition and supplementation"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 24-3-2018. Edited.
  4. Grant Tinsley, PhD (16-7-2017), "The 6 Best Supplements to Gain Muscle"، www.healthline.com, Retrieved 24-3-2018. Edited.