أجمل المناطق في تركيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٠ ، ٢ يناير ٢٠١٨
أجمل المناطق في تركيا

تركيا

تُصنّفُ تركيا كدولة من دول الشرق الأوسط، كما أنها تعد بوابة بين آسيا وأوروبا وحلقة الوصل بين القارتين، حيث يقع شرق مساحتها في قارة آسيا أما غربها فيصل إلى قارة أوروبا.[١]


تمتازُ تركيا بطبيعتها المتعدّدة، فتتنوّع تضاريسها لتضمّ سهولاً وهضاباً وجبالاً، كما أنّ في مدنها الكثير من أنواع التّرفيه والمُتعة يُمكن إيجادهما في البحر والبرّ، إذ تحتوي معظمُ مدنها ومُقاطعاتها على عناصرِ جذبٍ سياحيّ، وهيَ دولةٌ ذات تفاصيل وتباينات عديدة؛ ولذا فهي تعتبر خياراً رائعاً للسيّاح فهي تعطيهم إمكانيّة اختيار فعالياتهم اعتماداً على ميولهم وأذواقهم.[٢]


أجمل المناطق في تركيا

إسطنبول

تُعرفُ مدينة إسطنبول بعدد من المسميّات التي اكتسبتها على مرّ التاريخ، فقد سُميّت ببيزنطة والأسِتانة والقُسطنطينيّة وإسلامبول، وتعتبرُ إسطنبول العاصمة المالية والاقتصادية والثقافية لتركيا.[٣]


وتُعدّ إسطنبول مدينةً ذات تاريخ عريق، وقد وُضعتْ على لائحة موقع التُّراث العالمي الذي يتبعُ منظّمة اليونسكو منذ عام 1985م، وتُعتبر المدينة الكبيرة الوحيدة في العالم التي تمتدُّ على قارتين هما آسيا وأوروبا، ومن أهمّ معالمها:[٣]

  • جسر البوسفور: هو أحد الجسور التي تصل قارة أوروبا بقارة آسيا، ويبلغ طوله 15 كيلومترًا تقريباً، ويُصنّف في المرتبة الرابعة عشر من ناحية الطول في قائمة الجسور المعلقة في العالم.
  • مسجد السلطان أحمد: يُطلق عليه أيضاً اسم الجامع الأزرق؛ ويعود سبب تسميته بهذا الاسم إلى أنّ بطانته الداخلية يطغى عليها اللون الأزرق، وفيه قبر السلطان أحمد الأول الذي بناه بين الأعوام 1609م و1616م، ويعتبر اليوم تحفة رائعة من التحف الهندسية التركية.
  • آيا صوفيا: (بالإنجليزية:Hagia Sophia) يُعتبر الموقع أحد أهمّ المواقع السياحية في الجمهوريّة التركية بل وواحداً من أهم المواقع السياحيّة على مستوى العالم، حيثُ إنّه تحفة هندسيّة معماريّة شديدة الرّوعة، بُنيت آيا صوفيا في البدائية لتكون كاتدرائيّةٍ بطريركية أرثوذكسيّة، لتتحوّل بعدها لمسجد بعد أن وصلها الفتحُ الإسلاميّ.
  • ميدان تقسيم : يُعدّ هذا الميدان حيويّاً ومليئاً بالنّشاط والحركة، وهو مركز المناطق السيّاحية في مدينة إسطنبول، تتمحورُ حوله العديد من مرافق إسطنبول اليومية من مطاعمَ ومقاهٍ وفنادق وأسواق وصالات، حيثُ لا يُمكن أن يزور أحدٌ إسطنبول إلّا ويمرّ به. وقد أُطلق عليه هذا الاسم نسبةً لمحطة توزيع المياه القديمة لمدينة إسطنبول المتوقّفة عن العمل منذ ما يُقارب القرن.[٤]
  • قصر الباب العالي: أو بما يُعرف بـ "توب كابي"، يُعدّ هذا المعلمُ من أبرز معالم إسطنبول ومن أكثرِ المعالم التي يزورها السُّياح، شيّده السُّلطان محمد الفاتح، وقدّ أصبحَ في الوقتِ الحاليّ مُتحفاً رائعاً يضمّ العديد من الأجنحة المهمّة، كجناحِ الأسلحة وجناحِ المجوهرات وجناحِ خرقة السّعادة الذي يعرضُ بعضَ القطع التاريخية والمُقدّسة، كسيف النّبي محمد -صلى الله عليه وسلم- وبعض أغراضه الشخصيّة وآثاره، وبعضُ آثار الخلفاء الراشدين. ويُعد القصرُ بالغ الدّهشة والرّوعة إذ يُمكن أن يقضي فيه السائح ساعاتٍ عدّة دون ملل.[٥]
إضافةً إلى ذلك هنالك العديد من المعالم المميزة منها؛ مسلة تحتموس الثالث، وقصر يلدز، وقصر السّلاطين، وغيرها من الأسواق والمعالم.[٣]


مدينة أنطاليا

تعد أنطاليا إحدى أهم المناطق السياحية في تركيا والعالم، فهي تعتبر إحدى أكثر الوجهات المحببة التي يزورها ملايين الناس سنوياً، حيثُ توجدُ فيها المدينة القديمة التي تتميز بالحضور الواضح للتاريخ فيها، والمساجد القديمة ذات الإطلالة الجميلة على البحر، وهنالك أيضاً المقاهي التي تطل على المرفأ، حيث يمكن للسيّاح قضاء وقت مميّز فيها، بالإضافة إلى الكثير من محال بيع المصنوعات اليدوية. كما تشتهر بشواطئها المزدحمة صيفاً رغم أن بعضها غير مناسب للسباحة، إلا أن الناس يتمتعون بمنظر الشمسِ والجبال المحيطة به، مثل الشاطئ الصخري كونيالتي.[٦]


وفيها معالمٌ أثرية رومانية قديمة من أشهرها بوابة هادريان حيثُ يعود تاريخ تشييدها إلى 130م، وسٌميت على اسم الإمبراطور الروماني هادريان لإحياء ذكرى زيارته لمدينة أنطاليا، تتكون البوابة من ثلاثة أقواس، كما لا زالت تستخدم حالياً كبوابة تؤدي إلى أنطاليا القديمة وشارع هيسابتشي إلى جانب الأهمية التاريخية والأثرية الفريدة.[٧]


مدينة بورصة

تَحتلّ بورصة المرتبة الرابعة بين المدن التركية من حيث عدد السُّكان، وهي عاصمةٌ لمحافظة بورصة، وتعدُّ إحدى المدن السياحية والصّناعية الكبرى في الجمهورية التركية، تقع بورصة بين مدينتي إسطنبول وأنقرة، وتشتهرُ بسهولها الخضراء الواسعة والخصبة وغاباتها المتنوعة وكثرة الحدائق والمتنزهات فيها، ولأجل ذلك اكتسبت لقب "بورصة الخضراء".[٨]

ومن أهمّ معالم بورصة السياحية، ما يلي:

  • الجامع الكبير: أو ما يُسمّى بـ" أولو جامع"، ويُعدّ المسجد الأكبر في مدينة بورصة، وهو تحفةٌ في الهندسة المعمارية العثمانية، يحوي الكثير من النّقوش العربية الأثرية على جدرانه الدّاخلية كما يحملُ عشرين قبّةً تتوزّع على أربعة أسطرٍ فوق سقفه.[٩]
  • كوزا هان: وهو مكانٌ لتجارة الحرير، حيثُ يحوي الكثير من المحال التجارية التي تبيع أنواع الألبسة المختلفة وأقمشة الحرير.[١٠]
  • متحف الفنون الإسلامية التركية: يعرِضُ هذا المتحفُ آثاراً إسلاميّة تنتمي للفترة التاريخية ما بين القرن الثاني عشر والتاسع عشر، من عُملاتٍ وميداليات ودروع وغيرها.[١١]


مدينة بودروم

تمتازُ مدينة بودروم ببيوتها الجميلة ذات الإطلالة الساحرة على البحر الفيروزيّ الباهر، وتقعُ المدينة في الجنوب الغربي من تركيا، ولعل أهم معالمها الأثرية ما يلي:[٦]

  • قلعة سانت بيتر: تعد القلعة من أهم المناطق الأثرية في منطقة بودروم، وما يميزها هو أبراجها وأسوارها ذات الإطلالة الساحرة على المرفأ، كما أن فيها متحفاً داخلياً.
  • متحف بودروم للآثار المائية: يُعدّ هذا المتحفُ من أجمل وأشهر المتاحف العالمية التي تتخصص بعرض حطام السفن القديمة والآثار البحرية، حيث يحتوي على حطام ثلاث سفن قديمة، ويقع في قلعة بودروم التي شُيّدت في القرن الخامس عشرالميلادي.
  • شاطىء بيتيس: (بالإنجليزية:Bitez) يُعدّ هذا الشاطئُ أشهر شواطئ المدينة على الإطلاق، وما يميزه هو الوسائد والأرائك الملونة التي وضعت فيه بدلاً من الكراسي، ليشعر زواره بمزيد من الراحة والاسترخاء.


منطقة البحر الأسود

هي مجموعة من المدن الساحلية التي تطل على البحر الأسود، حيث تشهد تزايداً في الإقبال عليها من السياح والمسافرين العرب وغيرهم سنةً بعد أخرى، ومن هذه المدن ما يلي:[١٢]

  • أماسيا: تُحوي مدينة آماسيا مقابر ملوكٍ نُحتت في جبال صخرية من زمن الإغريق ومنازل عثمانية بيضاء تتراصُّ بجانب النهر، وهو ما يميز هذه المدينة ويجعل منها تحفة مثيرة للإعجاب، حيثُ يمكن القولُ إنها متحف في الهواء الطلق.
  • طرابزون: تعد مدينة طرابزون المدينة الرئيسية في شمال شرق تركيا، وتحوي في كنفها أماكن ومناطق تلفت انتباه السياح لجمالها وخصوصيّتها، ومن أهم هذه المناطق مسجد آيا صوفيا وبحيرة أوزنغول وبحيرة دير سيمولا الشهيرة الواقعة على حافة الجبل الصخري.
  • سامسون: تضم مدينة سامسون بين طياتها الكثير من الأماكن المهمة، كالمساجد والأسواق الشعبية والمتاحف وغيرها، كما أنها تمتلك أكبر إطلالة على ساحل البحر الأسود مقارنة بالمدن الأخرى، بالإضافة إلى أن فيها أكبر ميناء على البحر الأسود.


المراجع

  1. "تركيا... همزة الوصل بين آسيا وأوروبا "، www.alwasatnews.com، 1-9-2007، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  2. "السياحة في تركيا"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  3. ^ أ ب ت "السياحة في إسطنبول"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  4. "ميدان تقسيم"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  5. "توب كابي"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  6. ^ أ ب هيثم ابراهيم (2-1-2017)، "أفضل وأشهر 20 منطقة سياحية في تركيا"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  7. "بوابة هادريان"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  8. "السياحة في بورصة"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  9. "أولو جامع"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  10. "كوزا هان"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  11. "متحف الفنون الأسلامية التركية"، www.batuta.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.
  12. "أشهر 10 مدن ساحلية على البحر الأسود في تركيا"، www.jo.arabiaweather.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-9-2017.