أحدث وسائل التخسيس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٢ ، ٨ فبراير ٢٠١٨
أحدث وسائل التخسيس

الملابس الحرارية

ترتفع درجة حرارة الجسم عند ارتداء الملابس الحرارية، وكلما ارتفعت أكثر بدأ الجسم بالتعرق، فعلى سبيل المثال إذا كان الفرد يرتدي الملابس أو البدلة الحرارية خلال تمارين الكارديو فإنّه سيتعرق بدرجةٍ كبيرةٍ قد يقفد خلالها 0.91 كيلوغرام، إلّا أنّ الوزن المفقود هو عبارة عن ماء، وليس دهون، وبالتالي سوف تعود كمية المياه عند شرب الماء الكافي، كما أنّ التعرق الشديد يمكن أن يؤدي إلى الجفاف أو الفشل الكلوي، أو يمكن أن يؤثر على صحة القلب.[١]


شفط الدهون

يطلق عليها أيضاً امتصاص الشحوم، وهي عبارة عن عمليةٍ تجميليةٍ تعمل على تفكيك وامتصاص الشحوم والدهون من الجسم، ويتمّ استخدامها غالباً في منطقة البطن، والفخذين، والأرداف، والرقبة، والذقن، والجزء العلوي والسفلي من الذراعين، والظهر، كما يتمّ إزالة الدهون باستخدام أداةٍ جوفاء تعرف باسم القنية الطبية، حيث يتمّ إدخالها تحت الجلد، وذلك لتفريغ الضغط العالي إلى القنية الطبية، كما تعتبر عملية شفط الدهون أكثر العمليات شيوعاً في الولايات المتحدة، حيث تقام أكثر من 300000 عملية سنوياً بتكلفةٍ تتراوح بين 2000-3000 دولار.[٢]


أدوية التخسيس

هناك العديد من الأدوية للتخسيس، ومنها ما يأتي:[٣]

  • بِنزفيتامين: يساهم بِنزفيتامين (بالإنجليزية: benzphetamine) في تقليل الشهية، ويزيد من الشعور بالشبع، ومن بعض آثاره الجانبية أنّه يعمل على زيادة ضغط الدم، وضربات القلب، ويُسبّب الأرق، والعصبية، وجفاف الفم، والإمساك.
  • الداي إيثيل بروبيون: يُقلّل الداي إيثيل بروبيون (بالإنجلزية: diethylpropion) الشهية ويزيد من الشعور بالشبع، ومن آثاره الجانبية: الصداع، وارتفاع ضغط الدم وضربات القلب، والعصبية، والأرق، وجفاف الفم، والإمساك.
  • لوركاسيرين: يُقلّل لوركاسيرين (بالإنجليزية: lorcaserin) الشهية، ويزيد من الشعور بالشبع، ومن آثاره الجانبية: الصداع، والغثيان، وجفاف الفم، والدوخة، والتعب، والإمساك.


حمية العصر الحجري

ينبغي على الإنسان أن يتناول الطعام بناءً على ما استخدمه أسلافه قبل تطور الزراعة، فتظهر نظرية حمية العصر الحجري أنّ الأمراض الحديثة يمكن أن تكون مرتبطةً بالنظام الغذائي الغربي، واستهلاك الحبوب الكاملة، والألبان، والأغذية المصنعة، فهذا النظام لا يتكون من الأطعمة التي تناولها الأسلاف، وإلى جانبٍ آخر تعمل الحمية على التشديد على الأطعمة الكاملة، والبروتين الخالي من الدهون، والخضراوات، والفواكه، والمكسرات، والبذور، وتجنب الطعام المصنع، والسكر، والألبان، والحبوب، وبعض طرق الحمية قد تسمح بتناول الألبان، مثل: الجبن، والزبدة، والبطاطا الحلوة، وقد أظهرت العديد من الدراسات أنّ الحمية تساهم في خسارة الوزن، وتساعد على تصغير حجم الخصر، بالإضافة إلى ذلك فإنّ هذه الحمية أيضاً تساهم في الحدّ من عوامل الخطر لأمراض القلب، مثل: الكوليسترول، وسكر الدم، والدهون الثلاثية في الدم، وضغط الدم، أمّا من الناحية السلبية للحمية هي أنّها تلغي الحبوب الكاملة، والبقولات، ومنتجات الألبان، وبهذا فهي تزيل عدّة مجموعاتٍ غذائية وصحية.[٤]


المراجع

  1. WILLIAM MCCOY (11-9-2017), "Are Thermal Suits Good for Weight Loss?"، www.livestrong.com, Retrieved 9-1-2018. Edited.
  2. Christian Nordqvist (5-1-2018), "What are the benefits and risks of liposuction?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-1-2018. Edited.
  3. "Common weight-loss drugs", www.mayoclinic.org, Retrieved 9-1-2018. Edited.
  4. Adda Bjarnadottir (5-9-2016), "9 Popular Weight Loss Diets Reviewed by Science"، www.healthline.com, Retrieved 9-1-2018. Edited.